بوابة:علم البيئة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

Portal head umwelt- und naturschutz.png

مرحبًا بِكم في بوَّابة علم البيئة

البوابة
[[ملف:{{{BILD}}}|16بك|مقدمة]] مقدمة

تعرف البيئة بأنها الوسط المحيط بالإنسان والذي يشمل كافة الموارد المادية وغير المادية البشرية وغير البشرية، إذا هي كل ما هو خارج عن كيان الإنسان كالهواء والماء والأرض والاطار الذي يمارس الإنسان فيه حياته. وتعرف أيضا بوصفها تتكون من ثلاث منظومات: 1)المنظومة الأحيائية المسؤولة عن الموارد الأساسية للتنمية 2)المنظومة الصناعية وتشتمل على كل الإنشاءات التي صنعها الإنسان مثل المباني، الطرق، الجسور، وغير ذلك 3)المنظومة الاجتماعية التي تضم المؤسسات التي تنظم الحياة، والثقافة السائدة أيضا كل ذلك يتحكم في المنظومتين الأحيائية والصناعية. علم البيئة (باللاتينية: Oecologia إيكولوجيا) أحد العلوم الطبيعية وبالتحديد أحد فروع علم الأحياء (الذي يدرس التفاعلات بين الكائنات الحية من نبات أو حيوان أو دقيقة بالمحيط الذي حولها)، والمصطلح مشتق من الأصل الإغريقي «أويكوس» (باليونانية: οἶκος) أي ما يحيط بالشئ ويصبح مكاناً لمعيشته، ولوجيا (باليونانية: λογία) أي العلم أو الدراسة أو المنطق أو القانون. فهي دراسة التفاعلات بين الكائنات الحية ومحيطها - «علم المسكن» أو «علم شروط الحياة».

اكتشفها عالم الأحياء الألماني ارنست هايكل، بالرغم من أن هنري ديفيد ثورو عرفها منذ 1852، ويبدو أنه استعملها لأول مرة بالفرنسية سنة 1874، في كتابه التشكيل العام للكائنات الحية، حيث هايكل ذكر هذه المصطلحات. كان مفهوم البيئة موضع الاستعمال في فرنسا من طرف الجغرافيون لمدرسة علم الأحداث الجغرافية(الحقائق الجغرافية)، خصوصا بول فيدال من بلاشي، الذي تابع عدا ذلك العمل الألماني خصوصا بعد عام1871، لاسيما فرايدريك راتزل، كانت الوقائع(الأحداث الجغرافية) مقر تعاون بين الجغرافيين وعلماء النبات أمثال غاسطون وبونيي، لكن، التوجيه ألماركي الجديد المتخذ في فرنسا في ذلك الوقت تطور المفهوم أكثر عند الانكلوسكسون.

تحدد البيئة بدقة موضوع الدراسة المشار أعلاه، هناك مجموعتان متميزة، منها تجمع الكائنات الحية((biocénose، والمحيط الفيزيائي(biotope)، كلها تشكل النظام البيئي(الايكولوجي)، تدرس البيئة تدفقات الطاقة والمادة(الشبكات الغذائية)التي تتوزع في نظام بيئي(كلمة اكتشفها تنسلي)، تشير البيئة إلى مجموعة متجانسة محلية، غابة، مروج، بركة، مسكن محلي.

صورة مختارة صورة مختارة

حرائق الغابات في كندا

Northwest Crown Fire Experiment.png
علماء علماء
ديفيد سوزوكي

ديفيد تاكايوشي سوزوكي (بالإنجليزية: David Takayoshi Suzuki). ولد في في 24 مارس سنة 1936 . هو ناشط بيئي و مؤلف و مذيع كندي قضى عقوداً في دراسة البيئة.

وفى عمود ينشر بجريدة أسبوعية تحت عنوان "قضايا علمية" وجه سوزوكي أسئلة عسيرة وناقش قضايا مهمة حول المحيط الحيوى الخاص بنا.

كما نظم برنامجاً شهيراً على التلفيزيون الكندي يسمى "طبيعة الأشياء". وقد شرح فيهما سوزوكي بشكل يمكن أن يفهمه أى شخص كيف تؤثر العلوم والتكنولوجيا على حياتنا وعلى العالم من حولنا.

وعلى موقعه على شبكة الإنترنت يقدم ديفيد نصيحة ذكية وعملية حول كيف يمكن لكل شخص أن يحدث تغييراً الآن.

تصنيفات تصنيفات
مقالة مختارة مقالة مختارة
درجة الحرارة السطحية العالمية (1850 - 2006)

الاحترار العالمي (بالإنجليزية: Global warming) هو ازدياد درجة الحرارة السطحية المتوسطة في العالم مع زيادة كمية ثاني أكسيد الكربون، الميثان، وبعض الغازات الأخرى في الجو. هذه الغازات تعرف بغازات الدفيئة لأنها تساهم في تدفئة جو الأرض السطحي، وهي الظاهرة التي تعرف باسم الاحتباس الحراري .ولوحظت الزيادة في متوسط درجة حرارة الهواء منذ منتصف القرن العشرين، مع استمرارها المتصاعد، حيث زادت درجة حرارة سطح الكرة الأرضية بمقدار 0.74 ± 0.18 °م (1.33 ± 0.32 فهرنهايت) خلال القرن الماضي. وقد انتهت اللجنة الدولية للتغيرات المناخية إلى أن غازات الدفيئة الناتجة عن الممارسات البشرية هي المسؤولة عن معظم ارتفاع درجة الحرارة الملاحظ منذ منتصف القرن العشرين ، في حين أن الظواهر الطبيعية، مثل التباين الشمسي والبراكين، لها تأثير احترار صغير منذ عصور قبل الصناعة حتى عام 1950 وتأثير تبريد صغير بعد ذلك.

درجة الحرارة اليوم هي تقريباً ضعف الدرجة قبل 200 عاماً. أسباب حدوث الاحترار العالمي مختلفة، يقول بعض العلماء أن التلوث هو السبب الرئيسي، بينما يقول البعض الآخر أنه تغير في الطبيعة. وتوجد عدة نظريات تفسر هذه الزيادة. يتوقع بأن تزداد درجة حرارة سطح العالم بمقدار 1.4° إلى 5.8° سيليزية من عام 1990 حتى 2100 ، ومعدل درجة سطح العالم الآن هو 0.6° سيليزية .

(تابع القراءة)

ملوثات ملوثات

تلوث المياه الجوفية بالزرنيخ هو حدث طبيعي للتركيز العالي لمادة الزرنيخ في المستويات الاعمق للمياه الجوفية والتي أصبحت مشكلة بارزة في السنوات الأخيرة بسبب استخدام الابار الانبوبية العميقة من اجل امداد المياه لدلتا نهر الغانج مما قد يؤدي إلى تسمم زرنيخي حقيقي لاعداد كبيرة من الناس. في دراسة لعام 2007 وجد ان أكثر من 137 مليون شخص في أكثر من 70 بلدا على الارجح بتأثرون بالتسمم الزرنيخي عن طريق شرب المياه.وأيضا وجد تلوث المياه الجوفية بالزرنيخ في الكثير من البلدان في جميع أنحاء العالم بما في ذلك الولايات المتحدة الأمريكية.ومن بين هؤلاء اربعة حوادث كبرى في آسيا, بما في ذلك مواقع في تايلاند وتايوان و[[جمهورية الصين الشعبية كما اثر هذا التلوث على دول أمريكا الجنوبية مثل الأرجنتين وتشيلي. وهناك العديد من المواقع في الولايات المتحدة حيث المياه الجوفية فيها تحتوي على تركيزات زرنيخية تتجاوز معيار وكالة حماية البيئة ب 10 اجزاء لكل مليار اعتمدت في عام 2001. فوفقا للفيلم الأخير الذي رصد عن طريق ِ استجابة بيئية شاملة الأمريكي بعنوان " في جرعات صغيرة" وجد ان الملايين من الابار تحتوي على مستويات زرنيخية غير معروفة وفي بعض المناطق للولايات المتحدة وجد أيضا أكثر من 20% من الابار التي قد تحتوي على مستويات غير امنة.

تابع القراءة

إتفاقيات ومنظمات إتفاقيات ومنظمات

معاهدات عدم انتشار الأسلحة النووية

برزت منذ الخمسينيات أصوات مناهضة لعمليات الاختبار والتسلح النووي، حيث أُجري منذ 16 يونيو 1945 وحتى 31 ديسمبر 1953 أكثر من خمسين انفجاراً نووياً تجريبياً، مما حدا بالكثير من الشخصيات العالمية إلى التعبير عن رفضها لهذه الأفعال، ومن أبرزها جواهر لال نهرو رئيس وزراء الهند آنذاك والذي دعا إلى التخلي عن إجراء أي اختبارات نووية، دون أن تلقى دعواته آذاناً صاغية من القوى العظمى آنذاك بسبب انهماكها في تفاصيل الحرب الباردة.

بدأت أولى المحاولات للحد من الأسلحة النووية في عام 1963؛ حيث وقعت 135 دولة على اتفاقية سُميت معاهدة الحد الجزئي من الاختبارات النووية وقامت الأمم المتحدة بالإشراف على هذه المعاهدة؛ علماً بأن الصين وفرنسا لم توقعا على هذه المعاهدة وكانتا من الدول ذات الكفاءة النووية.


(تابع القراءة)

محميات طبيعية محميات طبيعية
السلاحف البحرية بالمحمية

محمية علبة الطبيعية أو جبل علبة (بالإنجليزية: Gebel Elba) هي منطقة توجد في مثلث حلايب المتنازع عليه بين مصر والسودان، هي من أهم وأكبر المحميات الطبيعية، تقع في الركن الجنوبى الشرقى في مثلث حلايب وتبلغ مساحتها 35600 كم مربع، تقع بين خطىعرض 22 و 23.30 وخطى طول 34.5 و37. و تحوى المحمية العديد من الموارد الطبيعية والبشرية والثقافية ما بين حياة برية ونباتات طبية واقتصادية وقبائل محلية وثقافات واثار ورسومات قديمة بالإضافة إلى الثروات الجيولوجية والمعدنية والموارد المائية من ابار وعيون للمياه العذبة كما يثريها البحر الاحمر بثروات بحرية كبيرة من شعاب مرجانية وحشائش بحرية وكائنات بحرية نادرة بالإضافة إلى إلى العديد من جزر البحر الاحمر في نطاق حدود المحمية والتي تحوى السلاحف البحرية وأنواع عديدة من الطيور النادرة المقيمة والمهاجرة وأنواع من اشجار المانجروف ذات القيمة البيئية والاقتصادية الكبيرة.

(تابع القراءة)

هل تعلم هل تعلم
  • هل تعلم أن العناصر اللاحيوية تأثر على توزع الكائنات الحية ونشاطها!
  • هل تعلم أن العديد من البلدان التي وقعت على بروتوكول كيوتو قد زادو من الانبعاثات لغازات الاحتباس الحراري، خلافا للمعاهدة!
  • هل تعلم أنه منذ سنة 1500 تم توثيق 784 حالة إنقراض!
مقالات مطلوبة مقالات مطلوبة