بوراسيت

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
بوراسيت Boracite
تصنيف معادن البورات
صيغة كيميائية Mg3B7O13Cl
اللون عديم اللون، أبيض، رمادي، بني، برتقالي، أصفر، أخضر فاتح، أخضر غامق، أزرق مخضر، أزرق
السحنة البلورية بلوري
نظام البلورة نظام بلوري معيني قائم - هرمي، مكعبي زائف
توأمة البلورة [الإنجليزية] نادر كتوأمة اختراق
مقياس موس للصلابة 7 - 7.5
البريق [الإنجليزية] زجاجي - ماسي
خدش أبيض
الشفافية قليل الشفافية إلى شاف
الكثافة النوعية 2.95
الكثافة 2.91 - 3.10
خصائص بصرية ثنائي المحور (+)
قرينة الانكسار nα=1.658 - 1.662,
nβ=1.662 - 1.667,
nγ=1.668 - 1.673
انكسار مزدوج δ = 0.010–0.011
تغير لوني [الإنجليزية] لا
تشتيت الضوء 0.024 (ضعيف)
انحلالية بطيء الانحلال في الماء، تام الانحلال في HCl ولكن ببطء
مراجع [1][2][3][4]

البوراسيت هو معدن نادر من معادن البورات له الصيغة Mg3B7O13Cl والتي يمكن أن تحوي أيضاً على الحديد في صيغتها وتكتب بالشكل: α-(Mg,Fe)3ClB7O13[5] يوجد المعدن على شكل بلورات يمكن أن تكون ذات لون أبيض أو أزرق مخضر أو رمادي أو أصفر، وذلك حسب الشوائب الموجودة.

الخصائص[عدل]

يتبلور البوراسيت حسب النظام البلوري المعيني القائم، كما يعد من المعادن متعددة الأشكال، حيث أن النظام البلوري لديه يتبدل عند درجة حرارة مقدارها 268 °س، كما يوجد منه شكل حسب النظام البلوري الثلاثي، ويسمى تريمباثيت.

يبدي المعدن شكلاً عند درجات حرارة منخفضة يكون ذو خصائص كهربائية حرارية. يصعب صهر البوراسيت عند تعريضه لمصدر حراري لهبي، كما أنه يعطي لوناً أخضر للهب. ينحل البوراسيت في حمض الهيدروكلوريك ولكن ببطء،[6] كما أنه ينحل في الماء.[7]

التاريخ[عدل]

اكتشف البوراسيت لأول مرة في ألمانيا في ولاية سكسونيا السفلى سنة 1787 من قبل G. Lasius لازيوس،[8] والذي وصفها على أنها بلورات الكوارتز المكعّبة من لونبورغ.[9]، حيث أن مدينة لونبورغ كانت مكان الاكتشاف، لذا كان يسمى ألماس لونبورغ. في وقت لاحق سنة 1789 أسمى أبراهام غوتلوب فيرنر Abraham Gottlob Werner المعدن باسم بوراسيت، للإشارة إلى عنصر البورون في التركيب.[5]

التشكل والوفرة[عدل]

يوجد البوراسيت في الأحواض التبخيرية عن طريق الرسوب أو التحول، ويكون مترافقاً مع الجص والأنهدريت والهاليت والسيلفيت والكرناليت والكاينيت والهيلغارديت. يمكن أن يوجد على شكل بلورات صغيرة متجمعة أو على شكل فجوة بلورية Druse.

هناك حوالي 50 موقع جغرافي حاوي على خامات من معدن البوراسيت.[10]

بالإضافة إلى ألمانيا، يوجد البوراسيت في تاسمانيا في أستراليا، وفي مقاطعة يونان في الصين، وفي مقاطعة شمال يوركشير في المملكة المتحدة، وفي منطقة لورين في فرنسا، وفي مقاطعة نيو برونزويك في كندا، وفي كيان إركوتسك أوبلاست في روسيا، وفي ولايات ألاباما ولويزيانا في الولايات المتحدة الأمريكية، بالإضافة إلى عدة مواقع في كل من كازاخستان وبوليفيا وكولومبيا وبولونيا.[11]

بلورة بوراسيت

الاستخدامات[عدل]

لا توجد أهمية صناعية للبوراسيت، لكنه يستخدم للعرض في المتاحف وصالات العرض الخاصة بالمعادن. بالإضافة إلى ذلك يقوم بعض الهواة بصقل هذا المعدن وعرضه كحجر من أحجار الزينة.[12]

المراجع[عدل]

  1. ^ "Boracite Mineral Data". Webmineral.com. اطلع عليه بتاريخ 27 أكتوبر 2011. 
  2. ^ "Boracite Gems". ClassicGems.net. اطلع عليه بتاريخ 27 أكتوبر 2011. 
  3. ^ "Boracite mineral information and data". Mindat.org. اطلع عليه بتاريخ 27 أكتوبر 2011. 
  4. ^ "Boracite" (PDF). Mineral Data Publishing. اطلع عليه بتاريخ 27 أكتوبر 2011. 
  5. أ ب Strunz، Karl Hugo (2001)، Strunz Mineralogical Tables (الطبعة 9)، E. Schweizerbart'sche Verlagsbuchhandlung Nägele u. Obermiller، صفحة 358، ISBN 3-510-65188-X 
  6. ^ Ramdohr، Paul (1978)، Klockmanns Lehrbuch der Mineralogie (الطبعة 16)، Stuttgart: Ferdinand Enke Verlag، صفحة 593، ISBN 3-432-82986-8 
  7. ^ Handbook of Mineralogy - Boracite نسخة محفوظة 11 فبراير 2012 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ kunstundkultur.de - متحف الأملاح الألماني (بالألمانية) نسخة محفوظة 29 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  9. ^ Schröcke، Helmut؛ Weiner، Karl-Ludwig (1981)، Mineralogie. Ein Lehrbuch auf systematischer Grundlage، Berlin; New York: de Gruyter، صفحات 561–562، ISBN 3-11-006823-0 
  10. ^ Mindat - عدد مواقع خامة البوراسيت نسخة محفوظة 24 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ MinDat - Localities for Boracite نسخة محفوظة 24 يونيو 2016 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ Walter Schumann: Edelsteine und Schmucksteine. 13. Auflage. BLV Verlags GmbH, 1976/1989, ISBN 3-405-16332-3 (S. 230)(بالألمانية)