هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

بوفن (سمك)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

البوفِن

Amia calva1.jpg
بوفن

التصنيف العلمي
المملكة: الحيوانات
الشعبة: الحبليات
العمارة: الأسماك الفكية
الطائفة: شعاعيات الزعانف
الطويئفة: جديدات الزعانف
الرتبة العليا: كاملات العظام
الرتبة: البوفنيات
الفصيلة: الأسماك البوفنية
الجنس: البوفن
النوع: ب. كالفا
الاسم العلمي
Bowfin
‏‏

البوفن هي رتبة من شعاعيات الزعانف البدائية. لا يُوجد إلا نوع واحد منها نجى حتى الوقت الحاضر، وهو الـ"أميا كالفا" ضمن فصيلة "الأسماك البوفنية"، بالرغم من أن هناك أنواعاً إضافية ضمن ست فصائل تعود إلى أحافير الجوراسي والطباشيري والإيوسين. البوفن وسمك الرمح والحفش هم من بين أنواعٍ قليلة من أسماك المياه العذبة الحية اليوم التي عاصرت الديناصورات في وقت من الأوقات.

توجد أسماك البوفن عبر أمريكا الشمالية، ونموذجياً في الماء الراكد بطيء الحركة والقنوات المائية وبحيرات قوس-الثور. وعندما يَكون مقدار الأوكسجين منخفضاً (كما يَحدث كثيراً في الماء الرّاكد) يُمكن أن يَصعد البوفن إلى السطح وأن يَستنشق الهواء إلى مثانة سباحته، والتي تكون مملوءة بأوعية دموية يُمكنها أن تقوم بوظيفة الرئة.

الوصف والبيولوجيّة[عدل]

أكثر الخصائص تميزاً في البوفن هي زعنفته الظهرية الطويلة للغاية والتي تتألف من 145 إلى 250 شعاع، وتمتد من وسط الظهر حتى قاعدة الليل. أما الزعنفة الذيلية فهي تتألف من فص واحد، وهذا بالرغم من أنها غير متناظرة (العمود الفقري ممتد حتى أعلى الزعنفة، مما يَجعله أكبر أسفل الزعنفة).[1] يُمكن أن تنمو أسماك البوفن حتى طول 109 سنتمترات، وحتى وزن 8.75 كغم.[2] من المُميزات الأخرى الجديرة بالملاحظة "بقعة العين" السوداء، والتي تكون عادة عالية على الأعصاب الذيلية (مجموعة من الأعصاب تقع في ذيل الحيوان، ويُمكن رؤية هذه البقعة في الصورة على اليسار بجانب أعلى الذيل). وأيضاً من المميزات الأخرى وجود "صفيحة الحنجرة"، وهي عبارة عن صفيحة عظمية تُوجد على الجزء الخارجي من الفك السفلي، بين جهتي عظم الفك.

البوفن هي ضوارٍ غير مُميِّزِة تفترس مجموعة متنوعة من الفقاريات والمفصليات، ومن الحشرات وجراد البحر إلى الضفادع والأسماك الأخرى.

تُظهر ذكور البوفن عناية أبوية كبيرة. فالذكر يُجهز مكاناً خاصاً في الطين لكي تضع الأنثى البيض فيه، ثم يَقوم بتلقيحه. ويَبقى يَحوم في الجوار ويَحمي البيض بعدوانيّة - وحتى الأولاد بعد فقسهم - ضد أي مفترس يَقترب.[3]

سمكة بوفن.

الاصطياد[عدل]

لا تُعتبر أسماك البوفن صيداً جيداً عادة بالمقارنة مع أنواع الماء العذب الأكثر شعبية، مثل الكراكي والسلمون المرقط. وهم عموماً يُعتبرون أهدافاً سيئة لرياضة الصيد، لأنهم يَأكلون أنواعاً أكثر جاذبية مثل جراد البحر. فأحياناً يُمكن أن تهاجم أسماك البوفن شرك الصيد (وفي بعض الأحيان يُمكن أن تخربه بفكوكها القوية حتى)، لكنهم عموماً يُهاجمون الأسماك الحية أو الجريحة. ومع هذا، فحتى عندما يُمسَك بهم فإنهم يُقاومون بضراوة. يَجب أن تمسك أسماك البوفن بحذر، حيث أنها تملك أسناناً حادة جداً. وستستمر بالمناضلة حتى بعد أن تُسحب خارج الماء، وستحاول عض أي شخص يُمسكها.[4]

المراجع[عدل]

  1. ^ Nelson, Joseph S. (2006). Fishes of the World. John Wiley & Sons, Inc. ISBN 0-471-25031-7
  2. ^ Froese, Rainer, and Daniel Pauly, eds. (2009). "Amiidae" in قاعدة الأسماك. January 2009 version.
  3. ^ Berra, Tim M. (2001). Freshwater Fish Distribution. San Diego: Academic Press. ISBN 0-12-093156-7
  4. ^ Meyer, C.P. "Home." Bowfin Anglers Group. Bowfin Anglers Group. 21 Mar 2010.