بيتر دميانوفيتش أوسبنسكي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
P. D. Ouspensky
P D Ouspenski(y).gif
 

معلومات شخصية
اسم الولادة (بالرومانية: Piotr Demianovici Uspenski)‏  تعديل قيمة خاصية (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد 5 مارس 1878(1878-03-05)
موسكو، روسيا القيصرية
الوفاة 2 أكتوبر 1947 (69 سنة)
بريطانيا
الجنسية روسي
الديانة مسيحية
الحياة العملية
تعلم لدى جورج غوردجييف  تعديل قيمة خاصية (P1066) في ويكي بيانات
المهنة فيلسوف،  وكاتب،  وصحافي،  ورياضياتي،  وعالم نفس  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات الروسية[1]،  والإنجليزية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

بيتر دميانوفيتش أوسبنسكي (بالروسية: Пётр Демья́нович Успе́нский) أو Pyotr Demianovich Ouspenskii (بالإنجليزية: Peter D. Ouspensky)‏ ولد 1878 وتوفي 1947[2] عالم رياضيات روسي وباطني عرف بتفسيراته للمعلم الوناني الأرمني للمذهب الباطني جورج غوردجييف الذي التقاه في موسكو في 1915 وأصبح مرتبطًا بأفكار وممارسات غوردجييف من وقتها، وشارك "نظام" غوردجييف في بريطانيا والولايات المتحدة لمدة 25 سنة بعد أن أنفصل شخصيًا عن غوردجييف في 1924 لأسباب شرحها في الفصل الأخير من كتابه البحث عن الخارق In Search of the Miraculous، وبالمجمل استمر أسبينسكي بدراسة نظام غوردجييف بإشراف غوردجييف شخصيًا لمدة عشر سنوات، من 1914 إلى 1924، ويشكل كتابه البحث عن الخارق تفصيلًا لما تعلمه في هذه السنوات العشر، وفي محاضرة ألقها في لندن عام 1924 أعلن أنه سيستمر مستقلًابالطريقة التي بدأها في 1921، ويقول البعض ومنهم تلميذه رودني كولن أنه ترك هذا النظام بالنهاية في عام 1947 قبل وفاته، لكن تسجيلاته التي نشرت بعد وفاته لا تظهر هذا [3]

الحياة المبكرة[عدل]

ولد أوسبينسكي في خاركوف، التي تدعى اليوم بأوكرانيا، في العام 1878. درس عام 1890 في مدرسة موسكو التحضيرية الثانية، وهي مدرسة حكومية يحضرها صبيان تتراوح أعمارهم بين 10 و18 عامًا. في السادسة عشرة من عمره، طرد من المدرسة لرسمه على الجدران أمام أعين مراقب زائر. منذ ذلك الحين، كان تقريبًا بمفرده. [4]في عام 1906، عمل في مكتب تحرير صحيفة ذا مورنينغ في موسكو. في عام 1907 أصبح مهتمًا بالثيوصوفية. في خريف عام 19013 أصبح عمره 35 سنة، وجاب الشرق بحثُا عن الخوارق. زار الصوفيين في أديار، إلا أنه اضطر للعودة إلى موسكو بعد بداية الحرب الكبرى (الحرب العالمية الأولى). في موسكو، التقى غوردجييف وتزوج صوفي غريغوريفنا ماكسيمنكو. كانت له عشيقة اسمها آنا إلينيشنا بوتوفسكي.[5]

مسيرته المهنية[عدل]

خلال سنوات عمله في موسكو، كتب أوسبينسكي لعدة صحف، وأولى اهتمامًا على وجه خاص بالفكرة الشائعة في ذلك الوقت حول البعد الرابع.[6] صدر أول عمل له في عام 1909 تحت عنوان «البعد الرابع».[7] تأثر بالأفكار التي سادت أعمال تشارلز إتش هينتون،[8] الذي تعامل مع البعد الرابع كامتداد للفضاء.[9][10] نظر أوسبينسكي إلى الزمن كبعد رابع فقط بشكل غير مباشر في رواية كتبها بعنوان «الحياة الغريبة لإيفان أوسوكين»[11] التي استقصى فيها نظرية العود الأبدي.

صدر العمل الثاني لأوسبينسكي، تيريوم أورغانوم، في عام 1912. تنكر فيه من الواقع الكلّي للزمان والمكان،[12] ونفى الصيغة المنطقية لأرسطو حول «ألف هي ألف»،[13] مستنتجًا في «منطقه الأعلى» أن ألف هي ألف وضد-الألف. دون علم أوسبينسكي، أخذ مهاجر روسي يدعى نيكولاس بيسارابوف نسخة من تيريوم أورغانوم إلى أمريكا ووضعها في أيدي المعماري كلود براغدون الذي استطاع قراءة الروسية وأبدى اهتمامًا بالبعد الرابع.[14] ترجم براغدون كتاب تيريوم أورغانوم إلى اللغة الإنجليزية الذي أضاف تصميمه الخاص للمكعب الفائق[15][16] في مبنى غرفة تجارة روشستر.[17] نشر براغدون الكتاب أيضًا ولقي هو والمنشور نجاحًا باهرًا حتى اشترته دور نشر ألفرد إيه. نوبف. في ذلك الوقت، في أوائل عشرينيات القرن العشرين، كان مكان أوسبينسكي مجهولا. وجده براغدون في القسطنطينية ودفع له بعض الأتعاب الأدبية.

سافر أوسبينسكي في أوروبا والهند الشرقية وسيلان (سريلانكا اليوم) والهند بحثًا عن المعرفة. بعد عودته إلى روسيا ومعرفته بغوردجييف عام 1915، أمضى السنوات القليلة القادمة بالدراسة معه، ودعم إنشاء مدرسة.

قُبيل عام 1914، كان أوسبينسكي قد كتب ونشر عددًا من المقالات. في عام 2017، حدّث تلك المقالات لتشمل «التطورات الأخيرة في الفيزياء» وأعاد نشرها في كتاب باللغة الروسية بعنوان «نموذج جديد للكون».[18] يُظهر العمل، كما ينعكس في عنوانه، تأثير فرانسيس بيكون وماكس مولر، ووصف عمله بمحاولة للتوفيق بين الأفكار من العلوم الطبيعية والدراسات الدينية والغيبيات في تقليد غوردجييف والثيوصوفية.[19] كان من المتصور ضياع ذلك الكتاب في أعمال العنف خلال الثورة الروسية، لكن أعيد نشره إلى الإنجليزية (دون علم أوسبينسكي) عام 1931. جذب هذا العمل اهتمام عدد من الفلاسفة وكان أساسًا مرجعيًا مقبولًا على نطاق واسع في دراسة الميتافيزيقيات. سعى أوسبينسكي إلى تجاوز حدود الميتافيزيقية عبر «أسلوبه النفسي»، الذي عرفه بأنه  «معايرة أدوات الفهم البشري لاستخلاص المعنى الحقيقي للشيء نفسه». (إعادة صياغة الصفحة 75) تبعًا لأوسبينسكي: «فكرة الباطنية.. تفرض أن الغالبية العظمى من أفكارنا ليست نتاج التطور بل نتاج انحطاط الأفكار التي كانت موجودة في وقت ما أو لا تزال موجودة في مكان ما في أشكال أعلى وأشد وأكمل بكثير». (صفحة 47) قدم الكتاب أيضا مناقشة أصلية بشأن الطبيعة والتعبير عن الجنسانية؛ في معرض كلامه، رسم حدًا فاصلًا بين الجنسية والتصوير الإباحي[بحاجة لمصدر]

روابط خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb11918303v — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسية — الرخصة: رخصة حرة
  2. ^ "Ouspensky Foundation". ouspensky.info. 2002. مؤرشف من الأصل في 3 مارس 2016. اطلع عليه بتاريخ 07 مارس 2014. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Miller, Timothy (1995). America's Alternative Religions. SUNY Press. صفحة 260. ISBN 0-7914-2397-2. مؤرشف من الأصل في 22 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ أغسطس 2020. Ouspensky succeeded in capturing on paper Gurdjieff's system... الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  4. ^ Shirley, John (2004). Gurdjieff. Penguin Group. صفحة 111. ISBN 1-58542-287-8. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ Moore, James (1999). Gurdjieff. Element Books Ltd. صفحة 73. ISBN 1-86204-606-9. The meaning of life is an eternal search. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ Geometry of four dimensions by Henry Parker Manning نسخة محفوظة 2020-05-01 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ P. D. Ouspensky, The Fourth Dimension, Kessinger Publishing, 2005. (ردمك 1-4253-4935-8).
  8. ^ Rucker, Rudolf, editor, Speculations on the Fourth Dimension: Selected Writings of Charles H. Hinton, Dover Publications Inc., 1980. (ردمك 0-486-23916-0).
  9. ^ Scientific Romances by Charles Howard Hinton
  10. ^ A new era of thought by Charles Howard Hinton
  11. ^ P. D. Ouspensky, Strange Life of Ivan Osokin, Lindisfarne Books, 1947. (ردمك 1-58420-005-7).
  12. ^ Ouspensky, P. D. (1912). Tertium Organum (الطبعة 2nd). Forgotten Books. ISBN 1-60506-487-4. مؤرشف من الأصل في 01 مايو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Ouspensky, P. D. (2003). Tertium Organum. Book Tree. صفحة 266. ISBN 1-58509-244-4. A is both A and Not-A الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ Gary Lachman In Search of P. D. Ouspensky, p. 174, Quest Books, 2006 (ردمك 978-0-8356-0848-0)
  15. ^ Claude Bragdon, A Primer of Higher Space, Omen Press, Tucson, Arizona, 1972.
  16. ^ A primer of higher space (the fourth dimension) by Claude Fayette Bragdon, plates 1, 20 and 21 (following p. 24)
  17. ^ Rudolf Rucker, Geometry, Relativity and the Fourth Dimension, Dover Publications Inc., 1977, p. 2. (ردمك 0-486-23400-2).
  18. ^ A New Model of the Universe: Principles of the Psychological Method in Its Application to Problems of Science, Religion and Art. Translated from the Russian by R. R. Merton, under the supervision of the author. New York: Knopf, 1931; London: Routledge, 1931; 2nd revised edition, London: Routledge, 1934; New York: Knopf, 1934.
  19. ^ Josephson-Storm, Jason (2017). The Myth of Disenchantment: Magic, Modernity, and the Birth of the Human Sciences. Chicago: University of Chicago Press. صفحة 123. ISBN 978-0-226-40336-6. مؤرشف من الأصل في 25 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)