تجارة التجزئة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من بيع قطاعي)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
التسويق
أسس التسويق

المنتج  · السعر  · الترويج  · التوزيع

مفاهيم أساسية

بحث السوق
خطة التسويق
إدارة التسويق
إنفاق تسويقي / بنية تسويقية
نظام المعلومات التسويقية
استخبارات تسويقية / تسويق المنتج
ما بعد التسويق / إتصالات التسويق

مفاهيم أخرى

إعلان / تمريك
التسويق الشبكي / بيع
تموضع / علاقات عامة
الإعلام / ترويج المبيعات
خدمة العملاء / أول ما يخطر بالبال
اختبار المفاهيم
استبصار العملاء
مسافة نفسية / تسعير اختراق السوق
خطوط المنتجات / حزم المنتجات
تسويق حسب التوقيت / طلب مسبق
مشاركة العلامة التجارية رقميا
علامات تجارية فيما بعد الحداثة
تكوين العلامات التجارية بعد الحداثة

وسائل التسويق

الطباعة / الراديو / التليفزيون
التسويق المباشر /تسويق إلكتروني
فضاء السوق / تنظيم الحفلات (تسويق)
انتشار المنتج / تسويق تفاعلي
تسويق شفوي / تسويق في مدارس
إعلان خارج المنزل / تسويق حركي
تسويق شخصي / تسويق عبر الحوار
وسائل الإعلام المكتسبة / الارتقاء بالصفقة
التسويق المباشر / هكر النمو

تجارة التجزئة و يسمى البيع القطاعي يشتمل على بيع السلع أو البضائع من مكان محدد ، مثل متجر ، دكان أو كشك ، أو عن طريق البريد ، في مساحات صغيرة أو فردية للاستهلاك المباشر من جانب المشتري.[1] البيع القطاعي يمكن أن يشمل خدمات إضافية مثل التسليم. الموردون قد يكونون من الأفراد أو الشركات. في التجارة تاجر التجزئة أو البيع القطاعي "" يشتري البضائع أو المنتجات بكميات كبيرة من المنتجين أو المستوردين ، إما مباشرة أو عن طريق تاجر الجملة ، ومن ثم يبيع كميات صغيرة إلى المستخدم النهائي. مؤسسات البيع بالتجزئة غالبا ما تسمى المحلات أو المتاجر. تجار التجزئة يكونون في نهاية سلسلة التوريد. المسوقون المصنعون يرون عملية التجزئة كجزء ضروري من الاستراتيجيات الشاملة للتوزيع. مصطلح "التجزئة" ينطبق على خدمات احتياجات عدد كبير من الأفراد ، مثل المرافق العامة و الطاقة الكهربائية.

التسوق عموما يشير إلى فعل شراء المنتجات. وأحيانا يتم ذلك عبر الحصول على الضروريات مثل الغذاء والملبس ، وأحيانا كنشاط ترفيهي. التسوق الترفيهي غالبا ما ينطوي على نافذة للتسوق (للبحث فقط وليس الشراء) و غالباً لا يؤدي إلى الشراءمعلومة عن الشركة: ان الملابس الداخلية يحشونها بمواد سرطانية

المساعدة ودورها في البيع[عدل]

في دراسة أعدت عام 2014 مجلة تايم تريد على سبيل المثال أوضحت أن 90% من المتسوقين يغادرون المحل فارغي الأيدي إذا لم يجدوا من يساعدهم ، في حين أن 86% من نفس هولاء الأشخاص المتسوقين سوف يشترون أكثر مما كانوا يخططون لو تلقوا تلك المساعدة و90% منهم سوف يعودون إلى نفس المحل مرة أخرى. أي أن محلات التجزئة التي تقدم المساعدة بفعالية وكفاءة أثناء عملية الشراء تزيد مبيعاتها وتكسب ولاء زبائنها.

المصادر[عدل]

  1. ^ "Distribution Services". Foreign Agricultural Service. 2000-02-09. اطلع عليه بتاريخ 2006-04-04. 

انظر أيضًا[عدل]