توفيق حازب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من بيغ)
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
توفيق حازب
بيڭ
بيڭ

معلومات شخصية
الاسم عند الولادة (بالعربية: Taoufik Hazebتعديل قيمة خاصية الاسم عند الولادة (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد 1983
الدار البيضاء، المغرب
الجنسية  المغرب
الحياة العملية
المهنة مغني راب
المواقع
الموقع الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية موقع الويب الرسمي (P856) في ويكي بيانات

توفيق حازب واسمه الفني بيغ أو بيڭ (Bigg) (مواليد 1983، الدار البيضاء.) هو مغني راب مغربي، [1] بدأ مشوراه في الهيب هوب منذ 1997 وعمره 14 سنة.

سيرته الفنية[عدل]

احتك بفنانين كثيرين  كديجي عبديل ونوري[بحاجة لمصدر] ثم كسب شهرته بعد مشاركته في البولفار. أصدر ألبوما باسم مغاربة تال الموت (مغاربة حتى الموت) الذي يضم 24 مقطعا، و الذي أثار إعجاب كثير من الشباب وعشاق الراب المغربي يلقب الفنان أيضا بالخاسر دليلا على جرئته و كلماته النابية. تتطرق أغاني البيج إلى مواضيع شتى  كسنوات الرصاص[بحاجة لمصدر] وحرية التعبير والتمسك بالهوية المغربية ووحدة الوطن.

مواقفه السياسية[عدل]

في عام 2011 واجه "بيڭ" موجة من الانتقادات بعد مهاجمته لشباب حركة 20 فبراير في المغرب بأغنية "ما بغيتش" أو (لا أريد). أصبح "بيڭ" يعتبر من المؤيدين للمخزن وسياسة الدولة الرسمية بسبب موقفه الغريب الذي كشف عنه في وقت كان المغرب يعيش حراكا ومظاهرات احتجاجية في جميع مدنه.
في نونبر 2011 شارك "بيڭ" في حملة واسعة رفقة فنانين آخرين، طالب من خلالها المغاربة بالتصويت في الانتخابات التشريعية ل 25 نونبر، و هو الذي كان دائما يهاجم الأحزاب بمختلف توجهاتها، خصوصا عبر أغنيته مابغيتش التي تتطرق إلى الوسط المعيشي المغربي الذي تعرض للتهميش.
في أغسطس 2013، اتخذ البيغ موقفا منتقدا لحملة الاحتجاج التي عرفها المغرب بسبب فضيحة العفو الملكي على الغلماني الإسباني دانييل غالبان، حيث وصف المحتجين بقطيع الأغنام ("لحوالا" بالدارجة المغربية).[2] في نفس الشهر، تم توشيحه من طرف الملك محمد السادس بالوسام العلوي من درجة قائد.[3]

فضيحة دانيال مغتصب الأطفال[عدل]

أثارت قضية العفو عن مغتصب أطفال مغاربة وتعذيبهم غضبا لدى نشطاء المجتمع المغربي وبما يعرف بحركة 20 فبراير ولدى الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ومجتمع الأحرار المدني، الذين انتقدوا العفو بشدة وخرجوا في تظاهرات انضم إليها بعض الفنانين المغاربة كلطيفة أحرار والعديد من الحقوقيين والنشطاء، وقد تعرضت المظاهرة السلمية للتعنيف في الرباط. وفي هذه الظروف خرج توفيق حازب بتصريحات هجومية تتضمن سبا في حق المحتجين ضد العفو عن مغتصب أطفال مغاربة، مدافعا عن العفو وواصفا المحتجين ب "الحوالا" أي قطيع الأكباش،[4] [5] وقد اتهمه في ذلك نشطاء معارضون، باحتقار وإهانة الطفولة المغربية لمصالح ريعية خاصة، والتساهل المقرف مع خطورة الجرم المرتكب في حق الطفولة والإنسانية، وطالبوا بتدخل جمعيات حقوقية دولية لحماية الطفولة من العبث أللامسؤول لهذا الأخير. قبل أن يتدخل الملك المغربي ويتراجع عن العفو ببلاغ من الديوان الملكي، أعلن عن وجود خطأ، وعن فتح تحقيق في فضيحة العفو، لكن التحقيق لم ينتهي بمعاقبة المسؤولين عن هذه القضية-الهفوة، التي لم يعرف أكان إدراج المجرم في قائمة العفو عن قصد أو غير قصد. وهو الأمر في كلا الحالتين يبين مدى خطورة عامل تعمق الفساد في الإدارة المغربية، واستشراء ثقافة الريع الأعمى في المجتمع الفني والمجتمع بشكل عام وقصور المجتمع السياسي الحزبي في الدفاع عن قضايا حقوقية وإنسانية تمس عمق المجتمع المغربي.

الحياة الشخصية[عدل]

البيغ حاصل على الإجازة في الحقوق باللغة الفرنسية، و هو ابن أخ السياسية المغربية المنتسبة لحزب الأصالة و المعاصرة، ميلودة حازب .[6].وقد لقب بملك الراب المغربي نظرا لقدمه في الميدان.. ومن بين أهم مؤلفاته:

- ...

- l9alb

-mabghitch

-itoob

-alboom k7al w byad

وقد تصدرت أغنية (...) العناوين في ماقع التواصل الإجتماعي لكونها إعتبرت رسالة إلى كل الناشئيين في هذا الميدان كما أسماهم .

لكن بالطبع لا يمكن أن ننسى مجهوده في هذا الميدان.

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]