هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

بيني ساكيت

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

بيني ديان ساكيت (بالإنجليزية: Penny Diane Sackett) ولدت في 28 فبراير عام 1956.هي عالمة فلك أسترالية، أمريكية الأصل[1] والمديرة السابقة لمدرسة البحث العلمي في علم الفلك والفيزياء الفلكية في الجامعة الوطنية الأسترالية. كانت الأستاذة الجامعية ساكيت كبيرة العلماء الأستراليين من نوفمبر 2008 وحتى مارس 2011.

الحياة المبكرة والدراسات[عدل]

ولدت في لنكن (نبراسكا)، هي ابنة محاسب وفني آلات تجارية، قضت ساكيت أغلب وقتها أثناء الطفولة في أوماها.[2] كان لها اهتمام بالعلوم منذ نعومة أظافرها، وكرست دراستها تجاه الأحياء والطب.[2][3][4] وبالرغم من أنها لم تكن مهتمة مبدئيًا بالفيزياء، إلا أن اهتمامها بالمجال تطور بإشراف معلمها عن الفيزياء في المدرسة الثانوية.[2]

كانت دراساتها قبل التخرج في جامعة نبراسكا في أوماها. في عام 1984، أنهت ساكيت دراسة الدكتوراة في الفيزياء النظرية في جامعة بيتسبرغ. كان عنوان أطروحتها للدكتوراة هو معلمات المقياس لتأثير درجات الحرارة المتناهية لنظريات المقياس المشبكية المقرونة بالفيرمونات Scale Parameters for Finite Temperature Actions of Lattice Gauge Theories Coupled to Fermions.[1]

الحياة العلمية[عدل]

عملت ساكيت لمدة من الزمن كمحررة صحفية لسينتفيك نيوز وفي إدارة مشروع للمؤسسة الوطنية للعلوم. تقلدت قبل ذلك مراكز في معهد كابتين الفلكي ومعهد الدراسات المتقدمة.[5]

منذ عام 2002، كانت ساكيت مديرة مدرسة البحث العلمي في الفلك والفيزياء الفلكية (جزء من الجامعةالوطنيةالأسترالية) لمدة خمس أعوام حتى تنحت عن هذا المنصب من أجل التركيز على البحث العلمي والتعليم. أثناء دورها كمديرة، كانت ساكيت مسئولة عن إدارة مرصدجبلسترملو في كانبرا ومرصد سايدنغ سبرنغ في كونابارابران.[5] وبصفتها مديرة مرصد جبل سترملو، كانت مسئولة عن إعادة إنشائه بعد حريقغاباتكانبرا 2003.[5] أثبت العمل في إعادة الإنشاء صعوبته بسبب الاختلاف مع شركات التأمين، وزاد الأمر تعقيدًا بسبب حالة الإرث للمرصد والتي تطلبت الموافقة على أي عمل من قبل مفوضية الميراث الأسترالية.

في سبتمبر عام 2008، اختيرت ساكيت لتكون كبيرة العلماء الأستراليين، وحملت هذا الواجب في نوفمبر 2008.[6] أعلن عن هذا الاختيار وزيرة الصناعة والعلوم والتكنولوجيا، قال عنها السيناتور كيم كار أنها "عالمة مخضرمة متعددة المجالات ولها سجل حافل بالتفوق الأكاديمي في ثلاث قارات... ومكانتها مرموقة في المجتمع الوطني والمجتمع الدولي فيما يخص العلوم والتكنولوجيا، على كل من أبحاثها وخبرتها المثبتة في إدارة البحث العلمي." بعد بدء عملها ككبيرة العلماء، ظلت ساكيت أستاذة مساعدة في الجامعة الوطنية الأسترالية، واستمرت في الإشراف على طلاب البحث العلمي.[7] كانت ساكيت أول كبيرة للعلماء بدوام كامل منذ أن أصبح المنصب بدوام جزئي في عام 1996. في 18 فبراير عام 2011، في خطاب لزملائها من العلماء، أعلنت ساكيت نيتها للرحيل من منصب كبيرة العلماء؛ مبررة ذلك بأسباب مهنية وشخصية.[8]

البحث العلمي والانتسابات[عدل]

بينما كانت ساكيت فيزيائية بالتدريب وعالمة فلك بحكم المهنة، اعتبرت نفسها مدرسة بالنية، ورُخِّص لها تدريس العلوم في مستويات المدارس الابتدائية والثانوية. شملت اهتماماتها البحثية الكواكب خارج المجموعة الشمسية –كانت ساكيت مستخدمة مبدعة للعدسيةالصغريةالجذبية للبحث عن الكواكب خارج المجموعة الشمسية[9]- كما شملت الأبحاث المادة المظلمة والبنية المجرية.[10] في عام 2006، كانت ساكيت واحدة من فريق مكون من 73 عالم فلك من 31 معهد في 12 دولة، اكتشف هذا الفريق كوكب OGLE-2005-BLG-390Lb، وهو كوكب بارد صغير يدور حول نجم في مجرة درب التبانة الداخلية.[11]

انتُخبت ساكيت كزميلة دولية للجمعية الفلكية الملكية وعضوة مجلس إدارة في رابطة الجامعات للبحث العلمي والفلك.[2] هي عضوة في الجمعية الفلكية لأستراليا، والجمعية الفلكية الأمريكية، والاتحاد الفلكي الدولي ورابطة النساء في العلوم. هي عضوة في مجلس إدارة في مشروع تليسكوب ماغيلان العملاق.[2] في عام 1995، أسس كل من ساكيت وكايلاش ساهو شبكة عيوب العدسات الاستكشافية. كانت ساكيت واحدة من سبع نساء مختارة من مكتب مكانة النساء للعمل كسفيرة لتعزيز دراسة العلوم لطلاب المدارس الثانوية.[12][13]

المراجع[عدل]

  1. أ ب Sackett، Penny D. (22 August 2003). "Strategic Investment in Australian Research Infrastructure. A Submission to: The National Research Infrastructure Taskforce Department of Education, Science and Training" (PDF). الجامعة الوطنية الأسترالية. مؤرشف من الأصل (PDF) في 17 سبتمبر 2006. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2008.  19 pages.
  2. أ ب ت ث ج Harrison، Dan (4 October 2008). "On a universal quest". ذي إيج. مؤرشف من الأصل في 1 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 03 أكتوبر 2008. 
  3. ^ Corner، Stuart (30 September 2008). "Penny Sackett is Australia's new chief scientist: full time". iTwire. مؤرشف من الأصل في 01 أكتوبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2008. 
  4. ^ "Forum — Science as a career". The Science Show. Australian Broadcasting Corporation. 7 October 2006. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2008. 
  5. أ ب ت "Professor Penny D. Sackett". Research School of Astronomy and Astrophysics. Australian National University. مؤرشف من الأصل في 7 مايو 2016. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2008. 
  6. ^ "Mt Stromlo after the fire". The Science Show. Australian Broadcasting Corporation. مؤرشف من الأصل في 16 يناير 2006. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2008. 
  7. ^ Woodford، James (17 January 2004). "Rebuilding stumbles on insurance hurdle but hope burns bright". Sydney Morning Herald. مؤرشف من الأصل في 4 يونيو 2016. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2008. 
  8. ^ "Government appoints Penny Sackett as chief scientist". The Australian. 30 September 2008. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2008. 
  9. ^ "Professor Penny Sackett Australia's New Chief Scientist". Media Release. Minister for Innovation, Industry, Science and Research. 30 September 2008. مؤرشف من الأصل في 10 أكتوبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2008. 
  10. ^ "ANU astronomer named new chief scientist". Australian Broadcasting Corporation. 30 September 2008. مؤرشف من الأصل في 4 نوفمبر 2008. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2008. 
  11. ^ "Chief Scientist Steps Down". مؤرشف من الأصل في 28 يونيو 2011. 
  12. ^ J.-P. Beaulieu؛ D.P. Bennett؛ P. Fouque؛ A. Williams؛ وآخرون. (2006). "Discovery of a Cool Planet of 5.5 Earth Masses Through Gravitational Microlensing". Nature. 439 (7075): 437–440. Bibcode:2006Natur.439..437B. PMID 16437108. arXiv:astro-ph/0601563Freely accessible. doi:10.1038/nature04441. 
  13. ^ "At Last! A Cool, Rocky Planet". RSAA News. Australian National University. January 2006. مؤرشف من الأصل في 22 مارس 2012. اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2008.