تاريخ الملكية في كندا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

يمتد تاريخ الملكية في كندا من عصور ما قبل الاستعمار حتى يومنا المعاصر، رغم أن الحالة الملكية في كندا ينظر إليها في الغالب على أنها بدأت مع أول المستعمرات الأوروبية للدولة التي يطلق عليها حاليًا اسم كندا، وقد تم الاستحواذ على نيوفاوندلاند لصالح هنري السابع في عام 1497 وتم تأسيس فرنسا الجديدة على يد الملك فرانسوا الأول في عام 1534.[1][2] ومن خلال تلك العلاقات، فإن الملكية في كندا يمكن أن تعود إلى الفترة الأنجلوسكسونية وبشكل مطلق إلى ملوك الأنجل وبدايات الملك الاسكتلنديين. وقد اشتمل الملوك والملكات الذين حكموا كندا على ملوك فرنسا (حتى لويس الخامس عشر في عام 1763)، وملوك المملكة المتحدة (حتى الملك جورج الخامس في عام 1931)، وملوك كندا (حتى الملكة إليزابيث الثانية في ملكة كندا المعاصرة).[3] وقد قال المؤرخ الكندي فازر جاك مونيت حول التاج الملكي: "[إنه] واحد من بين ست تيجان تقريبًا استمر عبر الإرث المستمر من البدايات التي تعد أقدم من الدستور الكندي الخاص بنا ذاته."[4]

وقد شجع أول ملوك أوروبيين لكندا ومولوا ودعموا استكشاف الدولة والاستيطان بها، [5] في حين أنهم قاموا كذلك بتطبيق المعاهدات بين أنفسهم وبين الشعوب الأصلية التي صادفوها. وأثناء القرن الثامن عشر، ومن خلال الحروب والمعاهدات، تم ضم المستعمرات الفرنسية في كندا إلى الملك جورج الثالث. وقد اتحدت المستعمرات على يد الملكة فيكتوريا في عام 1867 لتكوين دومينيون كندا. وقد أصبحت كندا بعد ذلك دولة مستقلة تمامًا من خلال قانون الدستور لعام 1982 الذي أعلنته إليزابيث الثانية، ملكة كندا.[6][7]

عصور ما قبل الاستعمار[عدل]

رسم ملوك الموهوك الأربعة، الذي تم رسمه أثناء زيارتهم مع الملكة آن في عام 1710

رغم أنه لا يوجد بين شعوب أمريكا الشمالية الأصلية في الدولة التي يطلق عليها اليوم اسم كندا من قاموا بتأسيس ملكية رسمية، إلا أن بعض الشعوب الأصلية، قبل أول لقاء بينهم وبين المستعمرين الفرنسيين والبريطانيين، كانوا منظمين من الناحية الحكومية بطريقة تشبه الفكرة الغربية للملكية.[8][9] وغالبًا ما كان ينظر الأوروبيون إلى المناطق الشاسعة التي تنتمي إلى مجموعات مختلفة من السكان الأصليين على أنها ممالك، مثل مملكة ساجوناي، بمحاذاة الساحل الشمالي لنهر سانت لورانس بين نهر ترينيتي وإيسيل أو كودري، ومملكة كندا المجاورة، التي امتدت نحو الغرب إلى جزيرة مونتريال[10]— وكان يشار إلى قادة تلك المجتمعات باسم الملوك،[11] لا سيما أولئك الذين يتم اختيارهم من خلال الوراثة.[12][13] والعديد منها كانت لها رؤساء قبائل، كانت تتنوع السلطات الخاصة بهم من دولة واحدة إلى دولة أخرى، وفي بعض الأحيان، كان يمكن أن يقوم الرئيس بممارسة قدر كبير من سلطاته وتأثيره على قرارات المجموعة، في حين أنه في قبائل أخرى، كان مجرد شخصية رمزية أو احتفالية. وفي حالات الشخصية الاحتفالية، ومع الأخذ في الاعتبار أن العديد من مجتمعات الدول الأولى كانت تحكمها التقاليد وقواعد السلوكيات غير المكتوبة، في حين أن الرئيس كان ملزمًا باتباع نصائح مجلس الحكماء، فإن شكل الحكومة كان يشابه بشدة الملكية الدستورية المعاصرة.[14]

انظر أيضًا[عدل]

وصلات خارجية[عدل]

الحواشي[عدل]

  1. ^ Bousfield، Arthur؛ Toffoli، Garry. "The Sovereigns of Canada". Canadian Royal Heritage Trust. اطلع عليه بتاريخ 07 مارس 2010. 
  2. ^ Kenney، Jason (23 April 2007)، "Speech to the Lieutenant Governors Meeting"، كتب في Regina، in Department of Canadian Heritage، Speeches> The Honourable Jason Kenney، Ottawa: Queen's Printer for Canada، اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2010 
  3. ^ "Canada: A Constitutional Monarchy". Queen's Printer for Canada. اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2010. 
  4. ^ Monet، Jacques (2007). "Crown and Country" (PDF). Canadian Monarchist News. Toronto: Monarchist League of Canada. Summer 2007 (26): 8. تمت أرشفته من الأصل (PDF) في 9 April 2008. اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2010. 
  5. ^ Bousfield، Arthur; Toffoli, Garry (1991)، Royal Observations، Toronto: Dundurn Press Ltd.، صفحة 8، ISBN 1-55002-076-5، اطلع عليه بتاريخ 07 مارس 2010  Cite uses deprecated parameter |coauthors= (مساعدة)
  6. ^ Eugene Forsey (2010). "How Canadians Govern Themselves" (PDF). Library of Parliament. صفحات 8–10. ISBN 978-1-100-14351-4. تمت أرشفته من الأصل (PDF) في 31 March 2012. اطلع عليه بتاريخ 25 فبراير 2012. 
  7. ^ The Royal Household. "The Queen and the Commonwealth> Queen and Canada". Queen's Printer. اطلع عليه بتاريخ 14 مايو 2009. 
  8. ^ Ferguson، Will (27 October 2003). "The Lost Kingdom". Maclean's. Toronto: Kenneth Whyte. ISSN 0024-9262. اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2010. 
  9. ^ Kehoe، Alice Beck (October 2001). "First Nations History". The World & I Online. اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2010. 
  10. ^ Bourinot، J. G. (2009). The Story of Canada. Read Books. صفحة 35. ISBN 978-1-4446-3974-2. 
  11. ^ Coates، Colin MacMillan (2006). Majesty in Canada: essays on the role of royalty. Toronto: Dundurn Press Ltd. صفحة 13. ISBN 978-1-55002-586-6. 
  12. ^ Bousfield، Arthur; Toffoli, Gary (2002)، Fifty Years the Queen، Toronto: Dundurn Press، صفحة 8، ISBN 1-55002-360-8  Cite uses deprecated parameter |coauthors= (مساعدة)
  13. ^ Odrowaz-Sypniewska، Margaret. "The Four Indian Kings". The Bear Clan. اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2010. 
  14. ^ Makarenko، Jay (1 June 2007). "The Monarchy in Canada". Maple Leaf Web. اطلع عليه بتاريخ 27 يناير 2010.