تاريخ نيوزيلندا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث


يرجع تاريخ نيوزيلندا إلى ما لا يقل عن 700 عام منذ أن اكتشفها البولنازيون واستوطنوا فيها، وهم من طوروا ثقافة الماوري (Māori) المتميزة التي تتمحور حول روابط القرابة والأرض. كان أبل جانزون تاسمان (Abel Janszoon Tasman) هو أول مستكشف أوروبي تطأ أقدامه نيوزيلندا في 13 من ديسمبر 1642م.[1] وكان الكابتن جيمس كوك (James Cook), الذي وصل لنيوزيلندا في أكتوبر 1769م في أولى رحلاته الثلاث[2] أول مستكشف أوروبي يبحر حول نيوزيلندا ويرسم خريطة لها.

وزار البلاد مستكشفون وبحارة ومبشرون وتجار ورحالة آخرون بانتظام منذ أواخر القرن الثامن عشر الميلادي . ووُقعت معاهدة وايتانجي (Treaty of Waitangi) بين ولي العهد البريطاني والعديد من زعماء الماوري في عام 1840م، مما وضع يد الإمبراطورية البريطانية على نيوزيلندا ووفر المساواة في الحقوق بين الماوري والمواطنين الإنجليز. وشهدت البلاد استيطانًا بريطانيًا مكثفًا على مدار القرن التاسع عشر الميلادي. أدَّت الحرب وأعباء الاقتصاد الأوروبي والنظام القانوني إلى تحويل ملكية معظم أراضي نيوزيلندا من يد الماوري إلى الباكيها (Pākehā) (شعب أوروبي)، مما ترتب عليه دخول غالبية الماوري في حالة من الفقر.

أصدر البرلمان النيوزيلندي عدة مبادرات منذ فترة التسعينيات من القرن التاسع عشر الميلادي ، من بينها حق المرأة في الاقتراع وراتب التقاعد للمسنين. وحظي الاقتصاد بدرجة عالية من التنظيم منذ فترة ثلاثينيات القرن العشرين لتكون دولة رفاهية بعد التطوير المكثف الذي شهدته. وفي الوقت نفسه، شهدت ثقافة الماروي نوعًا من النهضة، وبدءًا من خمسينيات القرن العشرين بدأت أعداد كبيرة من شعب الماوري في التحرك للمدن. أدى ذلك إلى تطور حركة المحتجين من الماوري التي أدت إلى الاعتراف بدرجة كبيرة بمعاهدة وايتانجي في أواخر القرن العشرين. تحرر الاقتصاد من القيود الحكومية بدرجة كبيرة في فترة الثمانينيات من القرن العشرين، وتم طرح عدد من السياسات الاجتماعية الليبرالية، مثل إلغاء تجريم الشذوذ الجنسي. تضمنت السياسة الخارجية دعم بريطانيا في الحروب العالمية وإنشاء علاقات قوية مع الولايات المتحدة وأستراليا بعد عام 1940م. أصبحت السياسة الخارجية بعد عام 1980م مستقلة بدرجة أكبر وخاصة في الحث على وجود منطقة خالية من الأسلحة النووية. حافظت الحكومات التالية بوجه عام على تلك السياسات، على الرغم من تخفيف الاتجاه السائد الميال إلى السوق الحرة إلى حد ما.

انظر أيضًا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Wilson، John. "European discovery of New Zealand — Abel Tasman". Te Ara — the Encyclopedia of New Zealand. New Zealand: Ministry for Culture and Heritage / Te Manatū Taonga. اطلع عليه بتاريخ 2010-01-16. "'On 13 December 1642 the Dutch sighted "a large land, uplifted high" – probably the Southern Alps ...'" 
  2. ^ Cook's Journal, 7 October 1769, National Library of Australia, http://southseas.nla.gov.au/journals/cook/17691007.html, visited 20120409

كتابات أخرى[عدل]

  • Michael King (2003) The Penguin History of New Zealand. Immensely popular, this well-written and comprehensive single volume history is probably the best place to start for those new to New Zealand history.
  • Smith, Philippa Mein. A Concise History of New Zealand (Cambridge Concise Histories) (2nd ed. 2012) 368pp; a survey by a leading scholar. excerpt and text search
  • James Belich, Making Peoples: A History of the New Zealanders from the Polynesian settlement to the end of the nineteenth century (1996) and Paradise Reforged: A History of the New Zealanders from 1880 to the Year 2000 ‏(2001). على الرغم من أن تاريخ نيوزيلندا الذي كتبه بليتش (Belich) متوفر في مجلدين كبيرين، إلا أنهما غير مليئين بموضوعات كثيفة بل يمتلئان بنكات وفكاهات. يعد الكتابان أكثر كتب التأريخ قيمة من الناحية الأكاديمية على مدار عدة قرون؛ حيث يتميزان بالشمولية ويتضمنان العديد من النظريات الجديدة والمهمة. وينبغي على أي شخص يقوم بعمل دراسة جادة عن تاريخ نيوزيلندا قراءتهما.
  • Ranginui Walker (2004), Ka Whawhai Tonu Matou: Struggle Without End. كتاب التاريخ الوحيد المكتوب من منظور الماوري؛ بإنصاف وبطريقة ثرية بالمعلومات ومثيرة للاهتمام.
  • Keith Sinclair, ed., ‏(1996) كتاب تاريخ أوكسفورد المصور عن نيوزيلندا. وهو أكثر اختصارًا من كتب التاريخ العامة الحديثة ويحتوي على العديد من التوضيحات الجيدة.
  • Keith Sinclair, A History of New Zealand. نُشر لأول مرة عام 1959، وهو نسخة كلاسيكية من تاريخ نيوزيلندا. تتكون النسخ المحدثة منه في معظمها مما حدث منذ إصدار النسخة السابقة، حيث تم تأريخها بجدية. in Questia
  • Giselle Byrnes, الناشر (2009). The New Oxford History of New Zealand. Oxford University Press. 

وصلات خارجية[عدل]