تذهيب الكتب

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
لوحة مذهبة - من آثار محمود جلال الدين.

تذهيب الكتب هو فن تزيين حواشي الكتب بماء الذهب والألوان.[1]

وقد وصفه القلقشندي في صبح الأعشى قائلا: إنه محلول من برادة الذهب ممزوجة بالماء والصمغ وعصير الليمون، ويعطي تأثيره بريقا ذهبيا وهجا.[2]

والمعروف أن الخطاط كان يتم كتابة المخطوط تاركًا فيه الفراغ الذي يُطلب منه في بعض الصفحات لترسم فيه الأشكال النباتية والهندسية المذهبة.[3]

ولقد عرف من المذهبين إبراهيم الصغير وأبو موسى بن عمار وابن السقطي ومحمد الهمداني.[4]

أساليب التذهيب[عدل]

من المجلد الأخير من مصحف بيبرس في المكتبة البريطانية وفيها جاء ذكر الفعل "زَمَّك".

يوجد اصطلاحات اخرى تدل على أنواع وأساليب التذهيب ولعل أبرزها:

التزميك[عدل]

وقد عرّف شهاب الدين النويري (ت. ٧٣٣ هـ) التزميك بما معناه:

«حبس حروف الكتيبة الذهبية وتحديد أطرافها الخارجية بلون غير اللون الذي كتبت به.»

وقد جاء هذا الاسم من الفعل «زَمَّك» المذكروة في المجلد الأخير من مصحف السلطان بيبرس الجاشنكير (ت. ٧٠٨ هـ).[5]

الترقيش[عدل]

التكفيت[عدل]

انظر أيضا[عدل]

المصادر[عدل]

  1. ^ إحياء التذهيب العثماني وفضائية لذوي الإعاقة - الجزيرة نسخة محفوظة 25 يونيو 2014 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ أحمد شوقي بنبين ومصطفى طوبي (2005 م). معجم مصطلحات المخطوط العربي (الطبعة الثالثة). الرباط: الخزانة الحسنية. صفحة 79. ISBN 9954056513. 
  3. ^ الموسوعة العربية العالمية - الجزء 22 (الطبعة الثانية). الرياض: مؤسسة أعمال الموسوعة للنشر والتوزيع. 1419 هـ (1999 م). صفحة 452. ISBN 9960803562. 
  4. ^ البهنسي، عفيف (1995 م). معجم مصطلحات الخط العربي والخطاطين (الطبعة الأولى). بيروت: مكتبة لبنان ناشرون. صفحة 20. 
  5. ^ ادهام محمد حنش (٢٠١٠ م). "التذهيب الاسلامي المنطلقات التأريخية واسس التصنيف". مجلة الاكاديمي. جامعة بغداد (العدد ٥٥): ٢١٠. اطلع عليه بتاريخ ٢٨ شعبان ١٤٣٩ هـ. 
Book stub img.svg
هذه بذرة مقالة عن كتاب بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.