تشارلي ومصنع الشوكولاتة (فيلم)

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
تشارلي ومصنع الشوكولاتة
(بالإنجليزية: Charlie and the Chocolate Factory)الاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
تشارلي ومصنع الشوكولاتة.jpg
معلومات عامة
الصنف الفني
تاريخ الصدور
مدة العرض
ساعه و 46 دقيقه
اللغة الأصلية
الإنجليزية
مأخوذ عن
Charlie and the Chocolate Factory  [لغات أخرى]الاطلاع ومراجعة البيانات على ويكي داتا
البلد
الطاقم
الإخراج
تيم بورتون
الكاتب
السيناريو
جون أغسطس
الراوي
البطولة
تصميم الأزياء
التصوير
الموسيقى
التركيب
صناعة سينمائية
الشركات المنتجة
المنتج
براد غراي
التوزيع
وارنر بروس
الميزانية
الإيرادات

تشارلي ومصنع الشوكولاتة فيلم أمريكي من إخراج تيم برتون وهو إعادة إنتاج لذكرى سينمائية سابقة وهي ويلي وونكا ومصنع الشوكولاتة-Willy Wonka & the Chocolate Factory عام 1971 والذي قام ببطولته القدير جين وايلدر.

قصة الفيلم[عدل]

ويلي وونكا والذي يقوم بدوره الممثل جوني ديب يملك مصنعاً للشوكولانة. كان مصنعه في قمة نجاحه، ويستحق بأن يكون أفضل مصنعاً للحلويات آنذاك. ذلك حتى تسريب الوصفات السرية للحلويات الخاصة التي كان يشتهر مصنع ويلي وونكا بها. بعد أن انتشرت الخلطات السرية، وتبادلتها محال بيع الحلويات والمصانع الصغرى الأخرى، أغلق ويلي وونكا مصنعه وترك جميع موظفي المصنع يذهبون في خير سبيلهم. منذ ذلك الوقت لم ير أي شخص أحداً يدخل إلى المصنع أو يخرج منه. لكن المداخن كانت تصدر البخار دائماً، والحلويات لم تتوقف عن الإنتاج والوصول إلى الأسواق. بعد مضي 15 عاماً على إغلاق المصنع بصفة رسمية، يقرر [ويلي] بأن يضع مفاجأة لخمس أطفال سعيدي الحظ. فقد وضع خمس بطاقات ذهبية في ألواح الشوكولاتة التي ينتجها مصنعه. والخمس الأطفال الذين سيجدون هذه الحلويات سيحصلون على شرف زيارة المصنع الذي لم تطأه قدم بشري منذ 15 عاماً، ومفاجأة كبرى أخرى. وتشاء الأقدار أن يكون الطفل الفقير [تشارلي]أحد الأطفال سعيدي الحظ الذين حصلوا على بطاقة ذهبية. يجتمع الأطفال تحت إمرة مرشدهم ويلي وونكا إلى داخل المصنع العملاق ليكون مرشدهم الدليلي. ويمرون بمغامرات لا تنسى في مصنع الحلويات اللذيذ.

وصلات خارجية[عدل]

  1. ^ http://www.ew.com/ew/article/0,,1073574,00.html — تاريخ الاطلاع: 11 يونيو 2009
  2. ^ http://boxofficemojo.com/movies/?id=charliechocolate.htm — تاريخ الاطلاع: 12 أبريل 2011