تشويش

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

التشويش (بالإنجليزية: Obfuscation)، بشكلٍ عام؛ هو أي عائق يحول دون القدرة على الإرسال أو الاستقبال، وهو اضطراب طبيعي أو عَرَضي أو متعمَّد يقود إلى إضعاف رسالة مبثوثة أو الإساءة إلى وضوحها إساءة بالغة بحيث يتعذر فهمها.[1][2] في العملية الاتصالية، يُقصد من التشويش تدخل أي مثير عارض أو عرقلة عملية الإرسال والاستقبال. يؤدي التشويش إلى اختلاف الرسالة التي تم إرسالها عن الرسالة التي يتلقاها المستقبل، وتوجد عدة أنواع من التشويش منها التشويش الخاص بالدلالة والتشويش الميكانيكي. يحدث التشويش الخاص بالدلالة نتيجة المؤثرات الذاتية التي تؤثر في فهم المستقبل للرسالة. ويزداد هذا النوع من التشويش بازدياد غموض الرسالة أو عندما تكون العلاقة بين المرسل والمستقبل غير محايدة، أي عندما تكون مثقلة بالمعاني الانفعالية السلبية أو الإيجابية. أما التشويش الميكانيكي فيقصد به التدخل الفني أو المادي الذي يطرأ على إرسال الرسالة في سيرها من مصدر المعلومات إلى الهدف الذي يراد الوصول إليه. ويزداد هذا النوع من التشويش بازدياد طول سلسلات الاتصال أي بازدياد عدد المراكز الوسيطة.

أمثلة[عدل]

يحدث التشويش في أي شيء يدخل في سلسلة الاتصال لا يكون في نية المرسل أن يضعه، كصوت طائرة تمر أثناء المحاضرة، أو عوامل من تشتت الانتباه كالنطق السيء، أو وجود عناصر منافس، ويؤدي التشويش إلى تغيير في معنى الرسالة، أو عدم فهمها فهماً صحيحاً.

في العملية الاتصالية، يكون التشويش بتداخل الموجات، فتُصبح الرسالة المُستقبلة في أي جهاز من أجهزة الاتصال أو الإعلام مثل الهواتف والراديو يشوبها ضجيج وإزعاج.

مراجع[عدل]

  1. ^ Mésinformations personnelles, Internet Actu, publié le 14 février 2008.
  2. ^ "AdNauseam - Clicking Ads So You Don't Have To". 
Greek letter uppercase Phi.svg
هذه بذرة مقالة عن شخصيات أو مصطلحات متعلقة بالفلسفة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.