تصريحات حزب بهاراتيا جاناتا ضد النبي محمد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جزء من سلسلة عن
رهاب الإسلام
No-mosque.svg
حوادث رهاب الإسلام
 بوابة حقوق الإنسان

في 27 مايو 2022، أدلت نوبور شارما، المتحدثة الرسمية السابقة باسم حزب بهاراتيا جاناتا (BJP)، ونافين كومار جيندال، الرئيس الإعلامي السابق لحزب بهاراتيا جاناتا دلهي،[1] بتصريحات مثيرة للجدل بشأن النبي محمد.[2] أدى ذلك إلى إدانة واسعة النطاق من المسلمين داخل الهند وخارجها.[2][3][4] ردت الحكومة الهندية بالقول إن التصريحات لا تعكس موقف الحكومة، وتم اتخاذ إجراءات صارمة ضد من أدلوا بهذه التصريحات، مع تعليق شارما وطرد جيندال.[5][6] ومع ذلك، استمرت التوترات الطائفية في التصاعد، وبلغت ذروتها في أعمال العنف في كانبور.[7]

Naveen Kumar Jindal 🇮🇳 تويتر
@NaveenJindalBJP

(بالهندية: नबी के दुलारो से पूछना चाहता हूँ कि तुम्हारा नबी 53 वर्ष की आयु में 6 वर्ष की छोटी बच्ची आयशा के साथ शादी करता है फिर 56 वर्ष की आयु में 9 वर्ष की आयशा के साथ संबंध बनाता है... क्या वह संबंध बलात्कार की श्रेणी में नहीं आता..?)‏


أريد أن أسال لو تزوج نبيك فتاة اسمها عائشة عمرها 6 سنوات وهو بعمر 53، ثُمَّ جامعها عندما كانت في التاسعة وكان هو في 56 من عمره ... ألا يُعدُّ هذا اغتصاباً؟

1 June 2022[8]

خلفية[عدل]

ظهر الجدل وسط التوترات الدينية المتصاعدة في الهند. واتهم الكثيرون حزب بهاراتيا جاناتا الحاكم في الهند بالتحريض على العنف من خلال خطاب مثير للانقسام ضد الأقلية المسلمة في البلاد.[9] في يونيو 2022، صرح وزير الخارجية الأمريكية، أنتوني بلينكين، أن هناك "هجمات متصاعدة على الأشخاص وأماكن العبادة" في الهند.[9] وقالت الهند إن التعليقات كانت "غير مطلعة".[10]

في الأيام الأخيرة، تصاعدت التوترات الطائفية المحيطة بمسجد جيانفابي. تتفق المصادر العلمية على أن المسجد قد شيده أورنكزيب، وتم هدم معبد شيفا الموجود مسبقًا من أجل بنائه.[11][12] بينما يصر العديد من الهندوس على وجود المعبد قبل المسجد، زعم بعض المسلمين أن مثل هذا الضريح لم يكن موجودًا على الإطلاق.[13] أدت التوترات المحيطة بهذا الموقع إلى مناقشات صاخبة على القنوات التلفزيونية الهندية.[14][15] انتشرت الكراهية على وسائل التواصل الاجتماعي حول الجدل حول المسجد.[15]

تعليقات على محمد[عدل]

في 27 مايو 2022، شاركت شارما في مناظرة حول نزاع مسجد جيانفابي على قناة تايمز ناو التلفزيونية، ردًا على ملاحظة مهينة للإله الهندوسي شيفا من قبل متحدثها المعارض والعديد من المسلمين على وسائل التواصل الاجتماعي ردت بنص من أحاديث متعلقة النبي محمد. وعائشة إحدى زوجاته، مشيرة إلى أن عائشة كانت تبلغ من العمر 6 سنوات عند الزواج، و 9 عندما تم الزواج.[16] في الماضي، كان زواج النبي محمد من عائشة محل نقاش واسع وانتقاد حاد،[17][18] كان التعليق الذي أدلت به شارما في إشارة إلى أحد أحاديث صحيح البخاري 5134.[19][20]

شارك مؤسس "أخبار بديلة" (Alt News) محمد زبير، مقطع فيديو من تصريحاتها على وسائل التواصل الاجتماعي. زعمت شارما لاحقًا أنه كان "مقطع فيديو تم تحريره واختياره بشدة"، وهو ما نفاه براتيك سينها، المؤسس المشارك الآخر لـ "أخبار بديلة". ذكر سينها أنه لم يتم تحريره ويتضمن أيضًا مقطعًا أطول أظهر السياق.[21][22] قامت "تايمز ناو" (Times Now) بحذف فيديو البرنامج من قناتها على اليوتيوب في اليوم التالي.[23] ذكرت شارما أنها بدأت تتلقى تهديدات بالاغتصاب والقتل من الناس. وحملت الزبير مسؤولية تلك التهديدات. نفت "أخبار بديلة" مسؤوليتها عن رد فعل المشاهدين بعد مشاهدة مقطع الفيديو.[21][22][24]

في 1 يونيو، زُعم أن نافين كومار جندال قام بتغريد ملاحظات مسيئة ضد الرسول محمد.[25] بعد أن جذبت التغريدة ردود فعل عنيفة في العالم العربي، حذف جيندال التغريدة وقال إنه لا ينوي الإساءة إلى أي دين.[26]

دعاوى قضائية[عدل]

سُجِّل "تقرير المعلومات الأول" (FIR) للشرطة ضد شارما في مومباي (مركز شرطة بيدوني) في اليوم التالي. ووجهت إليها تهمة "إيذاء المشاعر الدينية".[27][28] تم تسجيل "تقرير المعلومات الثاني" في ثين (إحدى ضواحي مومباي) في 30 مايو للأسباب نفسها.[29] تم تسجيل معلومات أخرى من قبل زعيم مجلس اتحاد المسلمين أسد الدين العويسي في حيدر أباد، لاستخدامه كلمات "مسيئة وكاذبة وجارحة" ضد الرسول محمد ودين الإسلام.[30] تم تسجيل العديد من تقارير المعلومات الأخرى في مواقع أخرى من الدولة. ذكرت شارما أنها بدأت تتلقى تهديدات بالاغتصاب والقتل. وبدا أنها تحمل الزبير مسؤولية التهديدات. نفت "أخبار بديلة" مسؤوليتها عن رد فعل المشاهدين بعد مشاهدة مقطع الفيديو.[31][22][32]

كما تم نشر تعليقات شارما على نطاق واسع دوليًا على وسائل التواصل الاجتماعي. بحلول الرابع من حزيران (يونيو)، كانت "الإساءة للنبي محمد" من بين أكبر 10 علامات تصنيف في جميع دول مجلس التعاون الخليجي وتركيا.[33]

عنف كانبور[عدل]

في 3 يونيو، احتج مئات المسلمين على هذه التصريحات في كانبور بعد صلاة الجمعة.[34][35][36]

دعت حياة ظفر هاشمي، رئيسة جمعية مولانا محمد علي (MMA) لجوهر المعجبين، إلى إغلاق المتاجر المحلية احتجاجًا على تعليقات شارما. كما خططوا لإخراج موكب ودعوا إلى إغلاق المحلات التجارية في سوق العرض التي واجهوا خلالها أعضاء الجماعات الهندوسية مما أدى إلى اندلاع الاشتباكات.[37][38]

ووقعت الاشتباكات في ناي ساداك ويتيمكانا ومنطقة باراد في كانبور. وأثناء الاشتباكات ألقى المتظاهرون القنابل والحجارة على بعضهم البعض.[39]

تعليق[عدل]

في 5 يونيو، نشرت نوبور شارما اعتذارًا على تويتر ولكن تم تعليقه من حزب بهاراتيا جاناتا، بينما طُرد نافين كومار جيندال من الحزب.[40]

وفرت الشرطة الأمن لشارما وعائلتها بعد أن اشتكت من تلقيها تهديدات ومضايقات.[41]

رد فعل دولي[عدل]

قدمت عدة دول عربية احتجاجات رسمية ضد الهند. وردت باكستان وأفغانستان أيضا بقوة على التعليقات التي أدلى بها المتحدثان.[42] كما استدعت الكويت وإيران المبعوثين الهنود وقدمت لهم مذكرات احتجاج.[43]

أفغانستان[عدل]

في 6 يونيو / حزيران، أدانت الحكومة الأفغانية المؤقتة بشدة الكلمات المسيئة ضد النبي محمد من قبل مسؤول بالحزب الهندي الحاكم.[44]

وكتب المتحدث الرسمي باسم الحكومة، ذبيح الله مجاهد، على حسابه على تويتر : "تدين إمارة أفغانستان الإسلامية بشدة استخدام أحد مسؤولي الحزب الحاكم في الهند الكلمات المسيئة لنبي الإسلام (صلى الله عليه وسلم)".[45]

وقال أيضا: "نحث الحكومة الهندية على عدم السماح لمثل هؤلاء المتعصبين بإهانة الدين الإسلامي المقدس وإثارة مشاعر المسلمين.[46]

باكستان[عدل]

وقال الرئيس الباكستاني عارف علوي إن "مثل هذه التعليقات هي انعكاس لاتجاه متنامٍ للإسلاموفوبيا في الهند، التي يقطنها ملايين المسلمين".[47] كما أصدرت باكستان مداخلة للقائم بالأعمال الهندي في إسلام أباد.[48] وقال بيان صادر عن وزارة الخارجية، إنه تم استدعاء الدبلوماسي الهندي للتعبير عن رفض باكستان القاطع وإدانة باكستان الشديدة لهذه التصريحات المسيئة.[48] "قيل له إن هذه التصريحات غير مقبولة على الإطلاق ولم تؤذي مشاعر الشعب الباكستاني فحسب، بل تؤذي مشاعر المسلمين في جميع أنحاء العالم".[49]

وأضاف الجناح الإعلامي للقوات المسلحة الباكستانية، في معرض إدانته: "العمل الشائن مؤلم للغاية ويشير بوضوح إلى مستوى متطرف من الكراهية ضد المسلمين والأديان الأخرى في الهند".[50]

السعودية[عدل]

استنكرت السعودية تصريحات المتحدثة باسم حزب بهاراتيا جانات الهندي من إساءة للنبي محمد عليه الصلاة والسلام. وأعربت وزارة الخارجية السعودية عن شجبها واستنكارها للتصريحات الصادرة، مؤكدة رفضها الدائم للمساس برموز الدين الإسلامي، كما ترفض المساس بالشخصيات والرموز الدينية كافة.[51][52]

سلطنة عمان[عدل]

ووصف مفتي عمان تصريحات المتحدث الرسمي باسم حزب بهاراتيا جاناتا بأنها "وقاحة ووقاحة فاحشة" ووصفها بأنها حرب على كل مسلم. ودعا إلى مقاطعة جميع المنتجات الهندية ومصادرة جميع الاستثمارات الهندية في عمان.[33]

الكويت[عدل]

وطالبت الكويت "باعتذار علني عن هذه التصريحات العدائية التي من شأن استمرارها أن يشكل تدبيرا أو عقابا رادعا لزيادة التطرف والكراهية وتقويض عناصر الاعتدال".[43] قام سوبر ماركت كويتي بإزالة المنتجات الهندية احتجاجا على ذلك. [53][54]

وقالت السفارة الهندية في الكويت في بيان إن السفير اجتمع مع وزارة الخارجية حيث "أثيرت مخاوف بشأن بعض التغريدات المسيئة لأفراد في الهند.[55]

قطر[عدل]

واستدعت حكومة قطر السفير الهندي وطالبت بالتنديد الفوري والاعتذار عن التصريحات. وبحسب ما ورد رد السفير بأن هذه كانت آراء "العناصر الهامشية" في الهند ولا تعكس بأي حال آراء حكومة الهند.[56]

قال وزير قطري: "خطاب الكراهية الممنهج ضد الإسلام في الهند... سيعتبر إهانة من قبل ملياري مسلم ". جاءت إدانة قطر وسط زيارة نائب الرئيس الهندي م. فنكياه نايدو الذي التقى برئيس الوزراء القطري الشيخ خالد بن خليفة آل ثاني في الدوحة يوم الأحد.

وقال سفير الهند لدى قطر ديباك ميتال إن التعليقات "لا تعكس بأي شكل من الأشكال آراء حكومة الهند. وقال متحدث باسم السفارة "هذه هي آراء عناصر هامشية". واستدعت وزارة الخارجية القطرية ميتال وقالت إنها "تتوقع اعتذارا عاما وإدانة فورية لهذه التصريحات من حكومة الهند".

وقالت قطر : "إن السماح لمثل هذه التصريحات المعادية للإسلام بالاستمرار دون عقاب، يشكل خطراً جسيماً على حماية حقوق الإنسان وقد يؤدي إلى مزيد من التحيز والتهميش، الأمر الذي سيخلق دائرة من العنف والكراهية". [43]

بلدان اخرى[عدل]

أدانت وزارة الخارجية الإماراتية ما أسمته "التصريحات التجديفية التي أدلى بها المتحدث باسم حزب بهاراتيا جاناتا الحاكم في الهند والتي أساءت إلى النبي محمد (صلى)".[57] ووصفت بي بي سي نيوز قرار الإمارات بالانضمام إلى الدول الأخرى ذات الأغلبية المسلمة في إدانة التصريحات بأنه "مهم للغاية"، بالنظر إلى قوة العلاقات بين الهند والإمارات.[58]

أدانت وزارة الخارجية الإندونيسية ما أسمته "تصريحات مسيئة غير مقبولة" بخصوص الرسول محمد.[59]

قدّم عضو برلمان جزر المالديف، آدم شريف، طلبًا دعا فيه رئيس البلاد إلى إدانة التصريحات حول النبي محمد. رُفض الاقتراح بأغلبية 10 أصوات مقابل 33 صوتًا ضده.[60] وفي وقت لاحق، أعربت حكومة جزر المالديف عن "قلقها" بشأن هذه التصريحات، لكنها رحبت أيضًا بالإجراء الذي اتخذه حزب بهاراتيا جاناتا ضد المسؤولين.[61]

وندد جامع الأزهر في مصر، أحد المؤسسات التعليمية الرائدة في العالم الإسلامي، بهذه التصريحات.[62][10]

خرج المشرع الهولندي خيرت فيلدرز لدعم المتحدث السابق باسم حزب بهاراتيا جاناتا نوبور شارما. وذكر فيلدرز، في سلسلة تغريداته، أن تصريحات نوبور شارما عن النبي محمد حقيقة وليست ادعاءات كاذبة.[63]

استجابة الحكومة الهندية[عدل]

و ردّت الحكومة الهندية على الجدل الدولي بالقول إن التصريحات المثيرة للجدل لا تعكس موقف الحكومة بل جاءت من "عناصر هامشية".[64] وأزال حزب بهاراتيا جاناتا شارما وجيندال وقال "تم بالفعل اتخاذ إجراءات قوية ضد أولئك الذين أدلوا بهذه التصريحات المسيئة".[6]

في 6 يونيو، دعت وزارة الشؤون الخارجية منظمة التعاون الإسلامي إلى "الدوافع، والمضللة، والتعليقات المؤذية" بشأن الهند. قال المتحدث الرسمي باسم شركة الشرق الأوسط وأفريقيا أريندام باجشي أثناء رده على استفسارات وسائل الإعلام حول بيان الأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي أن حكومة الهند رفضت بشكل قاطع تعليقات الأمانة العامة لمنظمة المؤتمر الإسلامي. ترفض حكومة الهند رفضا قاطعا التعليقات غير المبررة وضيقة الأفق للأمانة العامة لمنظمة المؤتمر الإسلامي. تولي حكومة الهند أعلى درجات الاحترام لجميع الأديان. التغريدات والتعليقات المسيئة التي تسيء إلى شخصية دينية صدرت عن أفراد معينين. وهي لا تعكس، بأي شكل من الأشكال، آراء حكومة الهند. وأضاف البيان أنه تم بالفعل اتخاذ إجراءات قوية ضد هؤلاء الأفراد من قبل الجهات المعنية.[65][66][67][68] و ردّت الهند أيضا على انتقادات باكستان بالقول إن تصريحات باكستان "سخيفة" بالنظر إلى اضطهاد الأقليات في باكستان.[69]

مراجع[عدل]

  1. ^ "After 'respect all religions' statement, BJP wields axe, expels two key spokespersons"، The Indian Express (باللغة الإنجليزية)، 06 يونيو 2022، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  2. أ ب "Muslim nations slam India over insulting remarks about Islam"، Washington Post (باللغة الإنجليزية)، ISSN 0190-8286، مؤرشف من الأصل في 6 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 06 يونيو 2022.
  3. ^ "Strong condemnation of the blasphemy of the Holy Prophet by the Indian authorities of the Armed Forces The-PiPa-News" (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 06 يونيو 2022.
  4. ^ "Nupur Sharma Statement: Remarks against Prophet; BJP acts against 2 office-bearers Nupur Sharma and Naveen Zindal; Latest developments | India News - Times of India"، The Times of India (باللغة الإنجليزية)، 6 يونيو 2022، مؤرشف من الأصل في 6 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 06 يونيو 2022.
  5. ^ Reuters, Story by، "India's ruling party suspends official over comments about Islam"، CNN، مؤرشف من الأصل في 6 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  6. أ ب "Prophet Muhammad remarks embroil India in row with Gulf states"، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.
  7. ^ "Kanpur Violence: At Least 40 Injured, Police Register 3 FIRs Against 500 People"، The Wire، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  8. ^ Naveen Kumar Jindal 🇮🇳 [NaveenJindalBJP] (01 يونيو 2022)، "नबी के दुलारो से पूछना चाहता हूँ कि तुम्हारा नबी 53 वर्ष की आयु में 6 वर्ष की छोटी बच्ची आयशा के साथ शादी करता है फिर 56 वर्ष की आयु में 9 वर्ष की आयशा के साथ संबंध बनाता है... क्या वह संबंध बलात्कार की श्रेणी में नहीं आता..?" (تغريدة). {{استشهاد ويب}}: line feed character في |title= في مكان 177 (مساعدة)
  9. أ ب Siladitya Ray، "India's Religious Tensions Spill Over As Middle Eastern Countries Condemn Comments About Islam"، فوربس، مؤرشف من الأصل في 8 يونيو 2022.
  10. أ ب "India facing accusations of blasphemy after top officials make insulting remarks about Islam, Prophet Muhammad"، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022. وسم <ref> غير صالح؛ الاسم "cbcnews" معرف أكثر من مرة بمحتويات مختلفة.
  11. ^ Asher, Catherine B. (مايو 2020)، "Making Sense of Temples and Tirthas: Rajput Construction Under Mughal Rule"، The Medieval History Journal، 23 (1): 9–49، doi:10.1177/0971945820905289، ISSN 0971-9458.
  12. ^ Desai (2017)، Banaras Reconstructed: Architecture and Sacred Space in a Hindu Holy City، University of Washington Press، (ردمك 9780295741604), (ردمك 9780295741611).
  13. ^ Adam Lucente، "Explainer: India BJP Party spokesperson's comments on prophet spark backlash"، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.
  14. ^ "India facing accusations of blasphemy after top officials make insulting remarks about Islam, Prophet Muhammad"."India facing accusations of blasphemy after top officials make insulting remarks about Islam, Prophet Muhammad".
  15. أ ب Vikas Pandey، "Nupur Sharma: India's diplomatic woes over Prophet Muhammad row deepen"، بي بي سي نيوز، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.
  16. ^ "BJP's Nupur Sharma booked over remark on Prophet Mohammed"، The Siasat Daily (باللغة الإنجليزية)، 29 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 06 يونيو 2022.
  17. ^ Collins (01 نوفمبر 2010)، Homeland Mythology: Biblical Narratives in American Culture (باللغة الإنجليزية)، Penn State Press، ISBN 978-0-271-04724-9، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.
  18. ^ "Washington Post: Breaking News, World, US, DC News & Analysis - The Washington Post"، web.archive.org، 07 يناير 2020، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  19. ^ "Sahih al-Bukhari 5134 - Wedlock, Marriage (Nikaah) - كتاب النكاح - Sunnah.com - Sayings and Teachings of Prophet Muhammad (صلى الله عليه و سلم)"، sunnah.com، مؤرشف من الأصل في 5 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  20. ^ Spellberg، Politics, Gender, and the Islamic Past: The Legacy of 'A'isha Bint Abi Bakr (ط. 1994)، New York: دار نشر جامعة كولومبيا، ص. 39–40، ISBN 9780231079990.
  21. أ ب "FIR filed against BJP spokesperson Nupur Sharma for comments about Prophet Mohammad"، Scroll.in، 29 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 6 يونيو 2022
  22. أ ب ت "'Remarks on Prophet': After Thane, Hyderabad Police Files FIR Against BJP's Nupur Sharma"، The Wire، 01 يونيو 2022، مؤرشف من الأصل في 5 يونيو 2022
  23. ^ "Times Now deletes video of Navika Kuamr's debate, issues clarification amidst controversy over derogatory comments on Prophet Muhammad (PBUH)"، Janta Ka Reporter 2.0، 28 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 31 مايو 2022.
  24. ^ Pratik Sinha, twitter thread, 28 May 2022. نسخة محفوظة 2022-06-05 على موقع واي باك مشين.
  25. ^ "BJP suspends Nupur Sharma, expels Naveen Jindal amid global backlash"، 05 يونيو 2022، مؤرشف من الأصل في 5 يونيو 2022.
  26. ^ "Delhi BJP leader suspended after inflammatory tweet causes wide discontent in Arab world"، بينينسولا، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.
  27. ^ "BJP's Nupur Sharma booked over remark on Prophet Muhammad"، The Free press Journal، 29 مايو 2022، ProQuest 2671096342 {{استشهاد}}: templatestyles stripmarker في |المعرف= في مكان 1 (مساعدة)
  28. ^ "Mumbai police book BJP spokesperson Nupur Sharma for remarks on Prophet"، The Indian Express، 29 مايو 2022، ProQuest 2670791553 {{استشهاد}}: templatestyles stripmarker في |المعرف= في مكان 1 (مساعدة)
  29. ^ "Maharashtra: Second FIR against BJP spokesperson over comments on Prophet Mohammed"، The Indian Express، 31 مايو 2022، مؤرشف من الأصل في 6 يونيو 2022
  30. ^ "'Remarks on Prophet': After Thane, Hyderabad Police Files FIR Against BJP's Nupur Sharma"، The Wire، 01 يونيو 2022"'Remarks on Prophet': After Thane, Hyderabad Police Files FIR Against BJP's Nupur Sharma", The Wire, 1 June 2022
  31. ^ "FIR filed against BJP spokesperson Nupur Sharma for comments about Prophet Mohammad"، Scroll.in، 29 مايو 2022"FIR filed against BJP spokesperson Nupur Sharma for comments about Prophet Mohammad", Scroll.in, 29 May 2022
  32. ^ Pratik Sinha, twitter thread, 28 May 2022. نسخة محفوظة 2022-06-05 على موقع واي باك مشين.
  33. أ ب "Remarks against Prophet Mohammed: Did West Asia social media outrage force BJP to take action?"، The Tribune (Chandigarh)، 05 يونيو 2022، مؤرشف من الأصل في 6 يونيو 2022
  34. ^ "Clashes in Kanpur over 'insult' to Prophet Mohammed during TV debate"، Deccan Herald، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.
  35. ^ "Blasphemous remarks: Hindu-Muslim clashes erupt in India"، The News International، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.
  36. ^ "Kanpur Violence: At Least 40 Injured, Police Register 3 FIRs Against 500 People"، The Wire، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022."Kanpur Violence: At Least 40 Injured, Police Register 3 FIRs Against 500 People". The Wire. Retrieved 7 June 2022.
  37. ^ KanpurJune 3, Simer Chawla؛ June 3؛ Ist، "Stone pelting in Kanpur amid calls to shut shops over BJP leader's remark, 2 injured"، India Today (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: extra punctuation (link)
  38. ^ Pioneer، "Riots in Kanpur over blasphemy during TV debate, 18 arrested"، The Pioneer (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  39. ^ "Kanpur Violence: Police Register 3 FIRs Against 1,000 Unknown Persons; All 55 Named Accused Muslim"، The Wire، 04 يونيو 2022، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  40. ^ "India's ruling party suspends official over comments about Islam"، CNN، 06 يونيو 2022، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022
  41. ^ "Suspended BJP Spokesperson Nupur Sharma Provided Security by Delhi Police"، The Wire، 07 يونيو 2022، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  42. ^ BJP' spokesperson، "Reactions to Blasphemy by BJP spokesperson"، CBC NEWS، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.
  43. أ ب ت "Qatar, Kuwait, Iran Summon Indian Envoys Over BJP Leaders' Remarks on Prophet Mohammed"، The Wire، 06 يونيو 2022، مؤرشف من الأصل في 6 يونيو 2022
  44. ^ India (06 يونيو 2022)، "Saudi, Bahrain and Afghanistan condemn controversial remarks of BJP leader"، Business Standard India، مؤرشف من الأصل في 6 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  45. ^ Kakar (06 يونيو 2022)، "Kabul condemns blasphemous remarks of BJP official" (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  46. ^ India (06 يونيو 2022)، "Saudi, Bahrain and Afghanistan condemn controversial remarks of BJP leader"، Business Standard India، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.India, Press Trust of (6 June 2022). "Saudi, Bahrain and Afghanistan condemn controversial remarks of BJP leader". Business Standard India. Retrieved 7 June 2022.
  47. ^ "Pakistan slams BJP for remarks against Holy Prophet"، داون (صحيفة)، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.
  48. أ ب "Pakistan issues demarche to India over blasphemous remarks"، The Express Tribune (باللغة الإنجليزية)، 06 يونيو 2022، مؤرشف من الأصل في 6 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 06 يونيو 2022.
  49. ^ "Pakistan sends demarche to Indian diplomat over blasphemy against Prophet Muhammad (PBUH)"، www.geo.tv (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 6 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 06 يونيو 2022.
  50. ^ "India moves to soothe domestic and Mideast outrage over Prophet Mohammed comments"، ABC News، 07 يونيو 2022، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  51. ^ "السعودية تستنكر تصريحات مسؤولة هندية مسيئة للرسول الكريم"، العربية، 05 يونيو 2022، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  52. ^ "السعودية ترفض الإساءة للنبي محمد.. وترحب بإجراءات الهند"، العين الإخبارية، 05 يونيو 2022، مؤرشف من الأصل في 5 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  53. ^ "Indian products pulled by Kuwait supermarket in row over Prophet remarks"، جريدة جنوب الصين الصباحية، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.
  54. ^ "Kuwait supermarket pulls Indian products as row grows over Prophet remarks"، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.
  55. ^ Mohammed Baleegh (06 يونيو 2022)، "Govt penalised culprits for offensive tweets against minorities: Indian embassy in Kuwait"، The Siasat Daily، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.
  56. ^ ""Fringe Elements": India Dismisses BJP Leaders' Remarks On Prophet"، NDTV News، 06 يونيو 2022، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022
  57. ^ "UAE condemns blasphemous remarks against Prophet Muhammad in India"، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.
  58. ^ Vikas Pandey، "Nupur Sharma: India's diplomatic woes over Prophet Muhammad row deepen"، بي بي سي نيوز.Vikas Pandey. "Nupur Sharma: India's diplomatic woes over Prophet Muhammad row deepen". BBC News.
  59. ^ "More nations condemn Prophet remarks even as Centre troubleshoots"، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.
  60. ^ {{استشهاد بخبر|عنوان=Maldives parliament rejects motion that sought condemnation of BJP leaders’ remarks on Prophet|مسار=https://theprint.in/diplomacy/maldives-parliament-rejects-motion-that-sought-condemnation-of-bjp-leaders-remarks-on-prophet/985562/
  61. ^ "UAE, Jordan, Maldives join list of nations condemning comments on Prophet"، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.
  62. ^ "Diplomatic storm over comments against the Prophet by India's ruling party officials" (باللغة الإنجليزية)، جريدة سعودي جازيت، مؤرشف من الأصل في 6 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  63. ^ "नुपूर शर्मा ने पैगंबर पर गलत नहीं कहा, अरब देशों का तुष्‍टीकरण न करे भारत... डच सांसद की सलाह"، Navbharat Times (باللغة الهندية)، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  64. ^ "More Muslim countries take exception to BJP leaders' derogatory remarks about Holy Prophet"، داون (صحيفة)، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.
  65. ^ ""Narrow-Minded": India's Reply To Islamic Nations' Group Amid Gulf Fury"، NDTV.com، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  66. ^ "India rejects OIC's 'unwarranted & narrow-minded' comments: MEA"، The Economic Times، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.
  67. ^ "India rejects OIC's comments over controversial remarks against Prophet"، The Hindu (باللغة الإنجليزية)، PTI، 06 يونيو 2022، ISSN 0971-751X، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.{{استشهاد بخبر}}: صيانة CS1: آخرون (link)
  68. ^ DelhiJune 6, india today digital New؛ June 6؛ Ist، "'Narrow-minded': India's response to Islamic nations' group after row over BJP leader's Prophet remarks"، India Today (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022، اطلع عليه بتاريخ 07 يونيو 2022.{{استشهاد ويب}}: صيانة CS1: extra punctuation (link)
  69. ^ "Remarks on Prophet Mohammad: As criticism grows, India rejects OIC's comments as 'narrow-minded'"، مؤرشف من الأصل في 7 يونيو 2022.