انتقل إلى المحتوى

تطبيق كريبتوكات

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

تَطبيق كريبتوكات (Cryptocat) عبارة عن تطبيق ويب مفتوح المصدر يهدُف إلى السماح بالدردشة عبر الإنترنت بشكل آمن ومشّفر.[5][6] ويعمل تطبيق Cryptocat على تشفير الدردشات التي تتم من جانب العميل، حيث تزود الخادم فقط ببيانات تكون مشفرة بالفعل. ويتم توفير تطبيق Cryptocat كتطبيق لـ أو إس 10 أو كامتداد متصفح لمتصفح جوجل كروم (Google Chrome)[7] وموزيلا فايرفوكس (Mozilla Firefox) وآبل سفاري (Apple Safari).

ويهدف تطبيق Cryptocat إلى توفير وسيلة للاتصالات المرتجلة والمشفرة والتي توفر المزيد من الخصوصية بشكل أكثر من الخدمات مثل جوجل توك (Google Talk)، مع الحفاظ على مستوى أعلى من القدرة على الوصول من منصات تشفير أخرى عالية المستوى[8][9]، كما أنه يسمح كذلك بوجود مستخدمين متعددين في غرفة دردشة واحدة.[10]

كيف يعمل

[عدل]

يستخدم تطبيق Cryptocat بروتوكول المراسلة خارج السجل (OTR) للمراسلة الخاصة المشفرة. وحيث إن Cryptocat يقوم بإنشاء أزواج مفاتيح جديدة لكل عملية دردشة، فإنه ينفذ شكلاً من أشكال السرية الأمامية التامة.[11] كما يمكن كذلك استخدام تطبيق Cryptocat بالإضافة إلى تور (Tor) من أجل إخفاء تفاصيل اتصال العميل من جانب الخادم. كما يخطط المشروع كذلك لعمل إصدار مضمن من أجل الاستخدام مع أجهزة راسبري باي (Raspberry Pi).[12][13]

المخاوف الأمنية

[عدل]

لقد تمت إثارة الشكوك حول إصدارات Cryptocat السابقة لعدم استخدام مصادر مقياس الإنتروبيا الصحيحة.[14] إلا أن الإصدارات الحديثة من التطبيق قد اعتمدت على إنشاء أرقام عشوائية آمنة تعتمد على المستعرض.[15]

وقد تم احتجاز مطور تطبيق Cryptocat نديم القبيصي واستجوابه على أحد الحدود الأمريكية من خلال وزارة الأمن الداخلي الأمريكية في يونيو من عام 2012 حول مقاومته للرقابة. وقد قام بإرسال تغريدات على تويتر حول هذا الأمر في وقت لاحق، مما أدى إلى التغطية الإعلامية للأمر وتصاعد شعبية تطبيق Cryptocat بشكل كبير.[16][17]

وفي عام 2013، تم نقل شبكة Cryptocat إلى شركة باهنهوف ، وهو عبارة عن موقع استضافة سويدي على الويب تم بناؤه داخل مخبأ نووي من فترة الحرب الباردة ويشتهر بأنه استضاف مواقع منظمة ويكيليكس وذا بايرت باي (The Pirate Bay).[18]

انظر أيضًا

[عدل]

المراجع

[عدل]
  1. ^ ا ب وصلة مرجع: https://api.github.com/repos/cryptocat/cryptocat. الوصول: 3 أبريل 2024.
  2. ^ "The cryptocat Open Source Project on Open Hub: Languages Page". أهلوه. اطلع عليه بتاريخ 2018-10-30.
  3. ^ ا ب "Cryptocat 3.2.08 Release Notes" (بالإنجليزية).{{استشهاد ويب}}: صيانة الاستشهاد: لغة غير مدعومة (link)
  4. ^ وصلة مرجع: https://github.com/cryptocat/cryptocat/blob/master/LICENSE.md. الوصول: 25 سبتمبر 2016.
  5. ^ Dachis، Adam (9 أغسطس 2011). "Cryptocat Creates an Encrypted, Disposable Chatroom on Any Computer with a Web Browser". Lifehacker. مؤرشف من الأصل في 2018-01-10.
  6. ^ Giovannetti، Justin (4 فبراير 2012). "Encrypted messages: chatting safely with Cryptocat". OpenFile. مؤرشف من الأصل في 2012-02-06.
  7. ^ "Cryptocat on the Chrome Web Store". Chrome.google.com. مؤرشف من الأصل في 2012-06-15. اطلع عليه بتاريخ 2012-07-28.
  8. ^ Greenberg، Andy (27 مايو 2011). "Crypto.cat Aims To Offer Super-Simple Encrypted Messaging". فوربس (مجلة). مؤرشف من الأصل في 2017-08-04. اطلع عليه بتاريخ 2012-04-08.
  9. ^ Curtis، Christopher (17 فبراير 2012). "Free encryption software Cryptocat protects right to privacy: inventor". Montréal Gazette. مؤرشف من الأصل في 2012-04-21. اطلع عليه بتاريخ 2012-04-08.
  10. ^ Nadim Kobeissi, Creator of a Secure Chat Program, Has Freedom in Mind - The New York Times نسخة محفوظة 08 مارس 2015 على موقع واي باك مشين.
  11. ^ "Cryptocat Protocol Specification" نسخة محفوظة 10 نوفمبر 2012 على موقع واي باك مشين.
  12. ^ Knowles، Jamillah (3 مارس 2012). "Raspberry Pi network plan for online free-speech role". بي بي سي نيوز. مؤرشف من الأصل في 2017-08-04. اطلع عليه بتاريخ 2012-04-08.
  13. ^ Kirk، Jeremy (14 مارس 2012). "Cryptocat Aims for Easy-to-use Encrypted IM Chat". بي سي وورلد. مؤرشف من الأصل في 2019-12-15. اطلع عليه بتاريخ 2012-04-08.
  14. ^ "JavaScript crypto in the browser is pointless and insecure." نسخة محفوظة 11 يناير 2020 على موقع واي باك مشين.
  15. ^ "Mozilla Developer Network - window.crypto.getRandomValues" نسخة محفوظة 2020-06-01 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ Jon Matonis (18 أبريل 2012). "Detaining Developer At US Border Increases Cryptocat Popularity". Forbes. مؤرشف من الأصل في 2019-02-05. اطلع عليه بتاريخ 2012-07-28.
  17. ^ "Developer's detention spikes interest in Montreal's Cryptocat". Itbusiness.ca. 8 يونيو 2012. مؤرشف من الأصل في 2013-01-29. اطلع عليه بتاريخ 2012-07-28.
  18. ^ Nadim Kobeissi. "Cryptocat Network Now in Swedish Nuclear Bunker". مؤرشف من الأصل في 2014-10-04. اطلع عليه بتاريخ 2013-02-09.

وصلات خارجية

[عدل]