تعديل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
تقنيات تضمين
Amfm3-en-de.gif
تضمين تماثلي
تضمين رقمي
الطيف المنتشر

التعديل (التحوير أو التضمين)[1] تطبيق السعة أو التردد أو الطور الذي يحدد شكل موجة دورية ذات تردد كبير تسمى الموجة الحاملة، على موجة "محمولة" يقال لها لإشارة المعدِّلة و"تتضمن" المعلومات المراد نقلها. يسمى الجهار الذي تعدل به الموجات أو "يعدل" الموجات المُعدِّل.

إزالة التعديل (إزالة التضمين أو فك التضمين)[2] استخراج الإشارة المعدلة من الموجة الحاملة وذلك بعد تمام نقلها. الجهار الملائم لذلك يدعى مُزيل التعديل.

الجهاز الذي يصلح للتعديل ولإزالة التعديل يقال له "المودِم".[3]

تعتبر عملية تعديل الإشارة واحدة من أهم العمليات في تقنية الاتصالات لقدرتها على استيعاب ترددات عالية جدا. وتستعمل تقنية التعديل في عدة أنظمة مثل الجي أس أم، البلوتوث، التلفزيون، الراديو الجي بي أس وغيرها من الأنظمة.

التضمين التماثلي[عدل]

يعتبر التضمين التماثلي أساس عمليات التضمين ويطلق عليه أيضا تضمين للتبسيط. توجد ثلاث تقنيات رئيسية في التضمين التماثلي تضمين الاتساع أو السعة، تضمين التردد وتضمين الطور.

تضمين السعة[عدل]

في هذه التقنية يتم تغيير قيمة إشارة التردد الحامل كدالة خطية مع قيمة الإشارة المرسلة (الأساسية) وتتميز بسهولة تصميمها وسهولة فك التضمين. لكن تضمين الاتساع يجعل الإشارة عرضة للضوضاء بشكل عالي وأحيانا تفقد إذا لم تكن إشارة الإرسال قوية بشكل كاف.

تضمين التردد[عدل]

يتميز هذا التضمين بعزله للضوضاء حيث أن التغير يكون في تردد الإشارة الحاملة نفسه كدالة خطية مع قيمة الإشارة المرسلة. ومع ذلك فهو يستهلك نطاق عريض أكبر بكثير من تقنية التضمين المطالي كما أن أجهزة التضمين وفك التضمين معقدة نسبيا.

تضمين الطور[عدل]

في هذا النوع من التضمين تتغير زاوية أو طور إشارة التردد الحامل خطيا مع قيمة الإشارة الأساسية. مع أن هذه التقنية تحمل مزايا التضمين الترددي في نطاق عريض أقل من سابقتها إلا أن المشكلة تكمن في تعقيد الأجهزة في كل من التضمين وفك التضمين مما يحد من تطبيقاتها.

التضمين الرقمي[عدل]

Digital Modulation بعكس الارسال الرقمي كما في الشبكات المحلية السلكية بحيث ترسل المعلومات الرقمية في حالتها الرقمية فإن الارسال اللاسلكي لا يمكن إرسال المعلومات ارسالاً رقمياً لذا فلا بد من تحويلها إلى إشارات تماثلية عبر إحدى طرق التعديل الأساسية التالية:

  • تعديل لإزاحة السعة ASK (amplitude-shift keying)
  • تعديل الإزاحة التردد FSK (frequency-shift keying)
  • تعديل الإزاحة الطور PSK (phase-shift keying)
  • تعديل الإزاحة الدنيا
  • تعديل الإزاحة الدنيا الجاوسي (GMSK)

تعديل إزاحة السعة[عدل]

تعتبر طريقة تعديل الإزاحة الاتساعي من ابسط طرق التعديل الرقمي حيث يتم تمثيل المعلومات الرقمية الثنائية 0 و 1 بسعتين مختلفتين. وكما نرى في الصورة فقد تم تمثيل حالة 0 بسعة تساوي صفراً وتم تمثيل حالة 1 بسعة تساوي a. ولهذا النوع من التعديل بعض العيوب لحساسيته لأخطاء الإرسال كالتداخلات والضوضاء noise وتشتت الإشارة بتعدد المسارات لذا فإنه لا يمكن ضمان صحة الإشارة في حالة الارسال اللاسلكي بوجود مثل هذه الاخطاء.

تعديل إزاحة الترددي[عدل]

Fsk.svg

تعتبر طريقة تعديل الإزاحة الترددي FSK واحدة من طرق التعديل الرقمي المستخدمة بكثرة. في هذه الطريقة يتم تمثيل المعلومات الرقمية الثنائية 0 و 1 بإشارة ثابتة السعة ويتم تغيير التردد لكل حالة. وكما في الصورة فقد تم تمثيل حالة 1 بتردد f1 وحالة الصفر بتردد f2. وهذا النوع من التعديل يعتبر اقل حساسية لأخطاء الارسال من تداخلات وضوضاء وتشتت للإشارة بتعدد المسارات.

تعديل إزاحة الطور[عدل]

في هذا النوع من التعديل يحدث تغيير في زاوية الطور بمقدار 180° عند كل تغيير للمعلومات الرقمية من 0 إلى 1 أو العكس مع تثبيت قيمة السعة والتردد. وهذا النوع من التردد اقل حساسية لأخطاء الارسال من تداخلات وضوضاء وتشتت للإشارة بتعدد المسارات مقارنةً بالنوعين السابقين ولكن دوائر الارسال والاستقبال فيه أكثر تعقيداً. في حالة تعديل الحامل باستخدام بت واحدة من إشارة المدخل يعدل الطور بمقدار 180° وتكون السرعة 1200 بت\ثانية. في حالة تعديل الحامل باستخدام 2 بت من إشارة المدخل يعدل الطور بمقدار 90° وتكون السرعة2400 بت\ثانية. في حالة تعديل الحامل باستخدام 3 بت من إشارة المدخل يعدل الطور بمقدار 60° وتكون السرعة4800 بت\ثانية. في حالة تعديل الحامل باستخدام 4 بت من إشارة المدخل يعدل الطور بمقدار 45° وتكون السرعة9600 بت\ثانية. في حالة تعديل الحامل باستخدام 6 بت من إشارة المدخل يعدل الطور بمقدار 45° وتكون السرع28800 بت\ثانية. في حالة تعديل الحامل باستخدام 8 بت من إشارة المدخل يعدل الطور بمقدار 30° وتكون السرعة56600 بت\ثانية.

تعديل الإزاحة الدنيا وتعديل الإزاحة الدنيا الجاوسي[عدل]

ومن طرق التعديل المتبعة في نظم الاتصالات اللاسلكية الحديثة طريقة التعديل الإزاحة الدنيا(MSK) وهي طريقة مطورة عن تعديل الإزاحة الترددي (FSK) مع التقليل من التغيير المفاجئ للتردد والشكل. في هذه الطريقة تفصل المعلومات الرقمية إلى معلومات (أبتات) زوجية وأخرى فردية وتتم مضاعفة الفترة الزمنية لكل معلومة رقمية. ويستخدم قيمتان تردديتان وهي التردد المنخفض f1 والتردد العالي f2 وتكون f2=2*f1. ويتم اختيار أحد الترددين حسب ما يلي:

  • إذا كان كل من المعلومة الزوجية والفردية في حالة 0 يتم استخدام التردد العالي f2 ومع عكس الموجة (تغيير في زاوية الطور بمقدار 180°)
  • إذا كانت المعلومة الزوجية في حالة 1 والمعلومة الفردية في حالة 0 يتم استخدام التردد المنخفض f2 ومع عكس الموجة (تغيير في زاوية الطور بمقدار 180°)
  • إذا كانت المعلومة الزوجية في حالة 0 والمعلومة الفردية في حالة 1 يتم استخددام التردد المنخفض f2 دون تغيير زاوية الطور
  • إذا كان كل من المعلومة الزوجية والفردية في حالة 1 يتم استخدام التردد العالي دون تغيير زاوية الطور

وبإضافة مرشح منخفض جاوسي إلى معدل الإزاحة الدنيا نحصل على ما يسمى معدل الإزاحة الدنيا الجاوسي (GMSK). وهو المعدل المستخدم في أنظمة الاتصالات اللاسلكية الأوروبية GSM وDECT.

حواش[عدل]

  1. ^ Modulation - ومعناه أقرب إلى التعديل منه إلى التضمين، فالتضمين جعل الشيء ضمن الشيء أي داخله أما التعديل فهو التغيير في شكل الشيء؛ غير أن الإشارة لا تجعل ضمن الموجة المحمولة بل تغيرها. هذا التباين في المعنى قد يولد لبسا عند الترجمة الحرفية مثلا.
  2. ^ Demodulation
  3. ^ Modulator-demodulator

مراجع[عدل]

  • Ericsson Training Manuals
  • William Lee, “Mobile Cellular Telecommunications”, McGraw Hill, 2000
  • J. Schiller, Addison, “Mobile Communication”, Wesley, 2000
  • John Scourias,' Overview of the global system for mobile communications
  • Theedere S. Rappaport: Wireless communications
  • Philips: GSM system introduction
  • Giuseppe Bianchi: GSM- radio interface

وصلات خارجية[عدل]