تفجيرا فولغوغراد في ديسمبر 2013

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
تفجيرا فولغوغراد في ديسمبر 2013
تفجيرا فولغوغراد في ديسمبر 2013

المعلومات
الموقع فولغوغراد، فولغوغراد أوبلاست، منطقة فيدرالية جنوبية، روسيا
الإحداثيات 48°42′45″N 44°30′49″E / 48.712498°N 44.513486°E / 48.712498; 44.513486إحداثيات: 48°42′45″N 44°30′49″E / 48.712498°N 44.513486°E / 48.712498; 44.513486
التاريخ 29 ديسمبر 2013
30 ديسمبر 2013
نوع الهجوم هجوم انتحاري
الأسلحة حزام ناسف
الخسائر
الوفيات 18 (التفجير الأول)
14 (التفجير الثاني)
الإصابات 50

وقع تفجير محطة فولغوغراد 2013 (بالإنجليزية: 2013 Volgograd station bombing) في 29 كانون الأول/ديسمبر 2013، حدث التفجير الانتحاري في ردهة مدخل محطة قطارات في مدينة فولغوغراد، فولغوغراد أوبلاست في جنوب روسيا، مما أسفر عن مقتل خمسة عشر شخصًا على الأقل وإصابة ما يقرب من خمسين. تم تنفيذ الهجوم من قبل انتحارية. ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم.[1]

وفي 30 ديسمبر وقع تفجير آخر استهدف حافلة، وقتل 14 شخصا.[2] في 30 يناير 2014، أعلنت اللجنة الوطنية لمكافحة الإرهاب عن تحديد هوية منفذي الهجمات الانتحارية.[3]

الخلفية[عدل]

قبل شهرين من تفجير المحطة، قامت انتحارية بتفجير نفسها في حافلة في فولغوغراد في 21 أكتوبر، قاتلة ثمانية أشخاص. كان يعتقد أنها عضوة في إمارة القوقاز الإسلامية، وهو تنظيم انفصالي إسلامي. وقبل يومين من تفجير المحطة، تفجرت سيارة في بياتيغورسك، وقتل ثلاثة أشخاص.

ردود الفعل[عدل]

الرئيس فلاديمير بوتين زار المصابين وعلق على التفجيرات: "وضاعة الجريمة او الجرائم التي ارتكبت هنا في فولغوغراد لا تحتاج إلى تعليق إضافي".[4]

مراجع[عدل]

  1. ^ "قتلى وجرحى بتفجير في فولغوغراد الروسية". الجزيرة. 29-12-2013. اطلع عليه بتاريخ 29 ديسمبر 2013. 
  2. ^ "يوم ثان من العنف في فولغوغراد الروسية". سكاي نيوز عربية. 30-12-2013. اطلع عليه بتاريخ 30 ديسمبر 2013. 
  3. ^ "أجهزة الأمن الروسية تحدد هوية منفذي العمليتين الإرهابيتين في فولغوغراد وتعتقل مساعديهما". روسيا اليوم. 30-01-2014. اطلع عليه بتاريخ 30 يناير 2014. 
  4. ^ "بوتين يزور مصابي تفجيري فولغوغراد". جريدة النهار اللبنانية. 01-01-2014. اطلع عليه بتاريخ 04 يناير 2014. 

وصلات خارجية[عدل]

Flag-map of Russia.svg
هذه بذرة مقالة عن روسيا بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.