تفسير ابن عباس

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

تفسير ابن عباس عبارة عن مجموعة من المرويات في تفسير القرآن الكريم تنسب أو تسند إلى ابن عباس. وهناك تفسير مطبوع يُنسب إلى ابن عباس بعنوان «تنوير المقباس من تفسير ابن عباس» جمعه الفيروز آبادي، صاحب القاموس المحيط، يشار إليه كذلك بـ "تفسير ابن عباس"[1]؛ كما هناك تفسير آخر ينسب لابن عباس بعنوان «صحيفة علي بن أبي طلحة في التفسير» ذكرها السيوطي في الإتقان عن أحمد بن حنبل: «وَقَدْ وَرَدَ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ فِي التَّفْسِيرِ مَا لَا يُحْصَى كَثْرَةً وَفِيهِ رِوَايَاتٌ وَطُرُقٌ مُخْتَلِفَةٌ فَمِنْ جَيِّدِهَا طَرِيقُ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَلْحَةَ الْهَاشِمِيِّ عَنْهُ قَالَ أَحْمَدُ بْنُ حَنْبَلٍ "بِمِصْرَ صَحِيفَةٌ فِي التَّفْسِيرِ رَوَاهَا عَلِيُّ بْنُ أَبِي طَلْحَةَ لَوْ رَحَلَ رَجُلٌ فِيهَا إِلَى مِصْرَ قَاصِدًا مَا كَانَ كَثِيرًا[2].» لكن هذه "الصحيفة" قد ضاعت وخلت منها المكتبات التي تهتم بالتراث والمخطوطات[3]، في العصر الحديث قام الباحث راشد بن عبد المنعم الرجال بجمع مرويات تلك الصحيفة وأخرجها بعنوان «تفسير ابن عباس المسمى: صحيفة علي بن أبي طلحة في تفسير القرآن الكريم»[3]، وفي العصر الحديث أيضا قام الباحث عبد العزيز بن عبد الله الحميدى في رسالة دكتوراه بجمع تفسير ابن عباس من كتب السنة بعنوان «تفسير ابن عباس و مروياته في التفسير من كتب السنة»[4].

مراجع[عدل]

  1. ^ المحقق عبد الله محمود شحاته على هامش تفسير مقاتل بن سليمان؛ الناشر: دار إحياء التراث - بيروت؛ الطبعة الأولى (1423هـ)؛ 102/5
  2. ^ كتاب الإتقان في علوم القرآن؛ جلال الدين السيوطي (المتوفى: 911هـ)؛ المحقق: محمد أبو الفضل إبراهيم؛ الناشر: الهيئة المصرية العامة للكتاب؛ طبعة (1394هـ / 1974م)؛ 237/4
  3. ^ أ ب كتاب تفسير ابن عباس المسمى: صحيفة علي بن أبي طلحة في تفسير القرآن الكريم؛ اعتنى بها وحققها وخرّجها راشد بن عبد المنعم الرجال؛ الناشر: مؤسسة الكتب الثقافية بيروت - لبنان؛ الطبعة الأولى (1411هـ / 1991م)؛ الصفحة: 6
  4. ^ here comes the ref.
Book stub img.svg
هذه بذرة مقالة عن كتاب بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.