هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

تقفع دوبويتران

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
تقفع دوبويتران
المرادفات داء فايكنج،[1] وُرام ليفي راحي،ورم ليفي راحي، انكماش اللفافة الراحية.
تقفع دوبويتران
الاختصاص طب الروماتزم  تعديل قيمة خاصية التخصص الطبي (P1995) في ويكي بيانات
الأسباب غير معروف
التشخيص يعتمد على الأعراض
التكرار ~5% (US)[2]

تَقَفُّعُ دُوبْوِيتْران بالانجليزية:Dupuytren's contracture هي حالة يحدث فيها انثناء إصبعٍ أو أكثر بصورة دائمة في وضع الانتناء. تبدأ الحالة بوجود عقيدات صلبة صغيرة أسفل جلد راحة اليد. ثم تتفاقم الحالة مع مرور الوقت إلى أن يصل إصبع لوضع لا يمكن عندها فرده. قد يوجد بعض الألم أو الحكة على الرغم من أنها عادة ليست حالة مؤلمة. الأصابع الأكثر عرضة للإصابة هي البنصر يليه الخنصر يليه الإصبع الأوسط.

السبب غير معروف. عوامل الخطر تشمل التاريخ العائلي، الكحوليات، التدخين، مشاكل الغدة الدرقية، أمراض الكبد و داء السكري، إصابة سابقة في اليد والصرع. آلية حدوث التقفع تشمل تكوين نسيج ضام غريب في اللِّفافَةُ الرَّاحِيَّة ويعتمد التشخيص في الغالب على الأعراض.

العلاج المبدأي يكون عن طريق الحقن بواسطة الستيرويدات في المنطقة المصابة والعلاج الفيزيائي.

العلامات والأعراض[عدل]

في العادة تبدأ الحالة بظهور تغليظ أو عقيدات والتي تكون في البداية بدون أو مُصاحبة باألم. مع تطور المرض يحدث فقدان غير مؤلم في مجال حركية الأصابع المصابة.

عوامل الخطر[عدل]

غير قابلة للتعديل[عدل]

  • أسلاف السلالة الإسكندنافية أو أوروبا الشمالية، تم تسميته بداء الفايكينج مع ذلك فإنه ينتشر في دول البحر المتوسط مثل إسبانيا، والبوسنة)
  • الرجال دوناً عن النساء
  • الأشخاص فوق سن الخمسين
  • وجود تاريخ مرضي في العائلة

قابلة للتعديل[عدل]

  • المدخنين

النخاف

  • العمال اليدويين
  • مدمني الكحوليات

حالات أخرى[عدل]

  • المصابون بداء السكري
  • المصابون بفيروس نقص المناعة البشري المكتسب
  • المصابون بالصرع

روابط خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ Fitzpatrick's dermatology in general medicine. (الطبعة 6). New York, NY [u.a.]: McGraw-Hill. 2003. صفحة 989. ISBN 0-07-138076-0. 
  2. ^ "Dupuytren contracture". Genetics Home Reference (باللغة الإنجليزية). September 2016. تمت أرشفته من الأصل في 13 May 2017. اطلع عليه بتاريخ 03 يونيو 2017.