تمارين القوة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

تمارين القوة أو تمارين المقاومة (بالإنجليزية: strength trianing) هي استعمال مقاومة أو ثقل لاجل تحفيز تقلص العضلات الهيكلية مما يزيد من قوتها , حجمها , و احتماليتها اللاهوائية ( لاهوائية|التمارين اللاهوائية تساعد على رفع القدرة على العمل في حالات انخفاض مستوى الأوكسجين).يوجد العديد من الطرق لتمارين القوة أكثرها شيوعا هو استخدام الجاذبية أو استعمال أجهزة تعتمد على القوى الهيدروليكية أو المطاطية في تمرين العضلة.[1][2][3] عند التدرب بطريقة سليمة تكون منافع تمارين القوة ملحوظة ومنها تحسن الصحة-العامة للشخص, مثل زيادة قوة العظام، العضلات والاربطة، تحسن عمل المفاصل, خفض احتمالية الاصابة (شد عضلي وما شابه) , زيادة كثافه العظم, ارتفاع مؤقت للايض , تحسن حالة القلب والدورة الدموية , ارتفاع نسبة "النوع الجيد" من الكوليسترول (كوليسترول نوع ايتش _دي_ال- HDL), التدريب عادة يتضمن زيادة القوة التي تطلقها العضلة من خلال الزيادة المستمرة لوزن الثقل المستخدم (أو الحبل المطاطي المستخدم أو تقنية أخرى الخ), التدريبات تختلف من ناحية العضلات المستهدفة وكذلك من ناحية التقنية المستعملة (استعمال اثقال أو أجهزة رياضية معينة أو حبال مطاطية الخ), تمارين القوة هو عملية لا هوائية بشكل رئيسي , مع ان بعض مؤيديه يقولون ان له نفس منافع التدريب الهوائي (التدريبات الهوائية تتضمن بذل قدر معين من الجهد ولفترات مطولة مثل الجري لمسافات بعيدة في الماراثونات)

تختلف تمارين القوة عن بناء الأجسام , ورفع الاثقال, لان تلمثالين السابقين عبارة عن رياضتين وليسا نوعا خاصا من التمرين , مع ان التدرب لهما لا يختلف بالشئ الكثبر عن تمارين القوة , كما أن العديد من الرياضات تنتفع من تمارين القوة ومن تلك الرياضات مثلا كرة القدم الأمريكية , المصارعة (وليس الملاكمة) , الرغبي, التجذيف, كرة السلة, واخيرا وليس اخرا ألعاب السحة وميدان.

التاريخ[عدل]

حتى مطلع القرن العشرين , لم يكن هناك اختلاف واضح بين تمارين القوة و رفع الاثقال و ولكن مع تقدم التكنولوجيا و ازدياد المعرفة تعددت طرائق تمارين القوة بشكل حاد. ابقراط قال مفسرا مبدا القوة في جسم الإنسان "ان كل ما يستعمل يغدو أفضل , وكل ما يترك بلا استعمال يضيع" وهو يقصد بقوله هذا عمليتي تضخم و ضمور العضلات (Atrophy & Hypertrophy)

مراجع[عدل]

  1. ^ Raymond، Melissa J.؛ Bramley-Tzerefos، Rebecca E.؛ Jeffs، Kimberley J.؛ Winter، Adele؛ Holland، Anne E. (2013). "Systematic Review of High-Intensity Progressive Resistance Strength Training of the Lower Limb Compared With Other Intensities of Strength Training in Older Adults". Archives of Physical Medicine and Rehabilitation. 94 (8): 1458–1472. PMID 23473702. doi:10.1016/j.apmr.2013.02.022. 
  2. ^ Fail—to be strong.Joe Weider's Muscle & Fitness. نسخة محفوظة 10 فبراير 2018 على موقع واي باك مشين.
  3. ^ Rønnestad BR, Egeland W, Kvamme NH, Refsnes PE, Kadi F, Raastad T؛ Egeland؛ Kvamme؛ Refsnes؛ Kadi؛ Raastad (2007). "Dissimilar effects of one- and three-set strength training on strength and muscle mass gains in upper and lower body in untrained subjects". J Strength Cond Res. 21 (1): 157–63. PMID 17313291. doi:10.1519/00124278-200702000-00028. 


Bodybuilding-stub.jpg
هذه بذرة مقالة عن كمال الأجسام بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.