هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

تنظير الغدد اللعابية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

تنظير الغدد اللعابية هو تقنية اجتياحية بحد ادنى تسمح لجراحة الغدد اللعابية بطريقة آمنة وفعالة لعلاج التهاب الغدد اللعابية وحالات اخرى, خلال عملية تنظير الغدد اللعابية يتم وضع آلة تصوير صغيرة في داخل الغدة من خلال القنوات التي تصب في الفم, تنظير الغدد اللعابية هو طريقة بسيطة وكذلك فعالة لعلاج انسداد الغدد اللعابية الرئيسية, التضيقات, وحصى الغدد اللعابية. اعتمادا˝ على الانسداد من الممكن ان تتم عملية التنظير تحت التخدير الموضعي في العيادات الخارجية أو في غرفة العمليات تحت تأثير التخدير العام.

الحالات التي تتطلب تنظير الغدد اللعابية[عدل]

حصى الغدد اللعابية هي واحدة من الاسباب الرئيسية لالتهاب الغدد اللعابية, هذه الانواع من الحصى من الممكن العثور عليها في 1.2 في المئة من عموم السكان.[1]

السبب الرئيسي الثاني لانسداد الغدد العابية هو التضييقات والالتصاقات, والتي يمكن ان تحدث من التهابات سابقة للغدد اللعابية, بما في ذلك التهابات الطفولة مثل التهاب الغدد النكفية. معظم التضيقات تحدث في القناة النكفية ومعظمها خلال عملية مرض التهاب الغدد اللعابية المتكرر المزمن.

الوصف والطريقة[عدل]

عموما، تحتاج فتحة القناة اللعابية أن تكون إما متوسعة أو محفورة قبل إدخال المنظار. وبمجرد أنيصل المنظارالى المكان المحدد، يستخدم محلول ملحي لتمدد القناة اللعابية والقنوات المتفرعة منها. ما ان يتم إدخال المناظيرفي الغدة، يتم استكشاف التشريح الداخلي سواء للتشخيص أو لعلاج مرض معين. يتم إدخال المنظار إلى الغدة من خلال الفتحة الطبيعية في الفم أو عن طريق إجراء شق صغيرفي فتحة القناة. هذه التقنيات للإدخال هي تقنيات داخل الفم تماما˝.

إزالة حصى الغدد اللعابية[عدل]

[2] عندما يكون قطر الحجر هو 5 ملم أو أقل، يمكن إزالته بواسطة تقنية المنظار تماما، لا سيما عندما يقع الحجر فوق العضلات التي تشكل أرضية الفم . التقنيات الأربع التي يشيع استخدامها لإزالة الحجارة من الغدد اللعابية هي:

1-تقنية الامساك.

2-استخدام نظام استرجاع سلة السلك الصغير.

3-التفتيت الميكانيكي.

4-التجزئة بالليزر (تضخيم الضوء بانبعاث الإشعاع المحفز).

عندما يكون قطرها أكبر من 5 ملم, طريقة ذات الشقين (بمساعدة المنظار) يمكن الاستفادة منها, يتم ادخال المنطار وتحديد مكان الحصاة, ثم يتم شق وازالة الحصى في عملية داخل الفم. بعد الازالة يتم ادخال دعامة غدية ((sialastic stent في داخل القناة لمدة اسبوعين إلى اربعة اسابيع لغاية عملية شفاء منطقة الفم ولغاية استعادة الوظيفة الطبيعية للغدة, هذه العملية تمنع تشكل ندبة والتي يمكن ان تتطور لانسداد في فتحة القناة في الفم .

علاج التضيقات والالتصاقات[عدل]

الحالات التقنية التالية يمكن استخدامها كطريقة للعلاج: اولا˝: يقوم الجراح بالتشخيص والعثور على الموقع الدقيق للتضيق باستخدام صورة القناة اللعابية. ثانياً: يمكن للجراح بعدذلكاستخدام اسلوب التنظير, الخطوة الاولى في هذا هو التخدير وغسل القناة بواسطة 2% ليدوكائين ومحلول ملحي. ثالثاً: اذا لم يكن هنالك اي تحسن, يقوم الجراح بادخال بالون تمدد, والذي يمكن نفخه لغاية 3 ملم. الضغط المتكون من النفخ ممكن ان يكون كافيا˝ لتوسيع معظم التضيقات. رابعاً: طريقة أخرى للتوسيع هي تمديد التضيق عن طريق ملقط الامساك يستخدم كموسع .

الأداوت[عدل]

القدرة على أداء هذه التقنية هي نتيجة لتطور أدوات التصوير بالمناظيرالمنمنمة, حيث أن غالبية مناظير الغدد اللعابية التي قيد الاستخدام هي من النوع الشبه الصلب, المناظير الشبه الصلبة تسمح لرؤية العملية المرضية, ولكن الصلابة تتيح التلاعب وملاحة التشريح الداخلي للغدة . هنالك أنواع متعددة من الأجهزة الصغيرة المتاحة بما في ذلك ملقط الامساك، ملقط الخزعة، المثاقب، الإبر، ألياف الليزر، وجهاز مفتت الحصى (على الرغم من أن الأخيرغير متاح حاليا في الولايات المتحدة, في انتظار موافقة منظمة الغذاء والدواء الامريكية), شركات متعددة تنتج انواع مختلفة من المناظير للغدد اللعابية والاجهزة, هناك مزايا وعيوب لجميع الانطمة وليس هناك اختيار مفضل على الاخر, فالممارسين المختلفين يستخدمون انطمة مختلفة بسبب الخبرة والتدريب السريري للجراح .

مراحل الاختراع في تنظير الغدد اللعابية[عدل]

1990 :Konigsbergeو Gundlachقام باجراء تنظير الغدد اللعابية الرئيسية عندما تم اختراع الناظور.[3][4]

1991 : Katz قدم ناظور مرن بقطر 0,8 ملم لتشخيص وعلاج حصى الغدد اللعابية.[5]

1994 :Nahlieliاستخدم ناظور صغير الحجم صلب لتشخيص وعلاج انسداد الغدد اللعابية الرئيسية.[6]

المراجع[عدل]

  1. ^ Rauch S GR: Diseases of the salivary glands. (ed. 6th). St. Louis: Mosby, 1970:997
  2. ^ Nahlieli O, Nakar LH, Nazarian Y, Turner MD: Sialoendoscopy: A new approach to salivary gland obstructive pathology. J Am Dent Assoc 2006;137:1394
  3. ^ Konigsberger R, Feyh J, Goetz A et al.: [Endoscopic controlled laser lithotripsy in the treatment of sialolithiasis]. Laryngorhinootologie 1990;69:322
  4. ^ Gundlach P, Scherer H, Hopf J et al.: [Endoscopic-controlled laser lithotripsy of salivary calculi. In vitro studies and initial clinical use]. Hno 1990;38:247
  5. ^ Katz P: [Endoscopy of the salivary glands]. Ann Radiol (Paris) 1991;34:110
  6. ^ Nahlieli O, Neder A, Baruchin AM: Salivary gland endoscopy: A new technique for diagnosis and treatment of sialolithiasis. Journal of Oral and Maxillofacial Surgery 1994;52:1240