تنين البحر المورق

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
اضغط هنا للاطلاع على كيفية قراءة التصنيف

تنين البحر المورق

Leafy Seadragon Phycodurus eques 2500px PLW edit.jpg
حالة حفظ
التصنيف العلمي
الاسم العلمي
Phycodurus eques [2]
ألبرت غونتر، 1865
Phycodurus eques range map.png
تنين البحر المورق

تنين البحر المورق (الاسم العلمي فايكوديورس إكيوس، بالإنجليزية: Phycodurus eques) هو سمكة بحرية ترتبط بحصان البحر. يعتبر العضو الوحيد من الجنس فايكوديورس. الموطن الأصلي لهذه المخلوقات هو جنوب وغرب أستراليا، وغالبا ما تبقى في المياه الضحلة معتدلة الحرارة. تأخذ هذه الأسماك اسمها من مظهرها، حيث تغطي جسمها نتوئات تشبه أوراق الشجر الطويلة. ولا تستخدم هذه النتوئات في التجديف داخل الماء بل كوسيلة للتخفي. أما حركة التنين المورق فتكون بواسطة زعانف صدرية على متن حافة رقبته وزعانف ظهرية بالقرب من مؤخرة ذيله. تكون هذه الزعانف شفافة يصعب رؤيتها عند تموجها بشكل دقيق لتحرك التنين حركة رصينة مما يعطي انطباعا بأنه أحد الأعشاب البحرية.

مثله في ذلك مثل حصان البحر، يأخذ هذا المخلوق اسمه من شبهه كائن معروف -لكن أسطوري في هذه الحالة-. ينمو تنين البحر المورق لما يربو عن 45 سم، ويعتبر بذلك صغيرا نسبة إلى وحوش البحر الأخرى، وكبيرا جدا نسبة إلى أحصنة البحر. تضع الأنثى بيضها على ذيل الذكر حيث تنمو هناك حتى تنضج. تتغذى هذه المخلوقات على العوالق والطحالب ولا يتغذى عليها أحد من المخلوقات الأخرى سوى الإنسان. إلى أن التلوث وتأثير الصناعة، بالإضافة إلى اصطيادها من قبل الغواصين المعجبين بشكلها المميز قد جعل منها مخلوقات مهددة بالانقراض، ووضعت ضمن قائمة المخلوقات المهددة المحمية رسميا من قبل الحكومة الأسترالية.

و من المخلوقات ذات العلاقة بهذا التنين تنين البحر العشبي، وهو أخضر اللون تنمو عليه زعانف تشبه الأعشاب وحجمه أصغر بكثير من التنين المورق. وقد اعتبرت مجلة ناشينال جيوغرافيك هذين التنينين نفس الكائن ولكنها تنتشر في مناطق جغرافية متباينة.[3]

راجع أيضا[عدل]

تنين البحر العشبي

مراجع ومصادر[عدل]

  1. ^ تعديل القيمة في ويكي بيانات "معرف "تنين البحر المورق" في القائمة الحمراء للأنواع المهددة بالانقراض". IUCN-ID. اطلع عليه بتاريخ 26 مايو 2016. 
  2. ^ تعديل القيمة في ويكي بيانات"معرف Phycodurus eques في موسوعة الحياة". eol.org. اطلع عليه بتاريخ 26 مايو 2016. 
  3. ^ مجلة ناشينال جيوغرافيك، عدد نوفمبر 2006.

وصلات خارجية[عدل]