توهج ليلي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
توهج ليلي فوق منصة التلسكوب العظيم.[1]

التوهج الليلي [2] (أو التألق الجوي أو الوهج الجوي أو الهوائي) هو ظاهرة إصدار ضوء خافت تلاحظ ليلاً في الغلاف الجوي للكواكب بشكل عام، أما بالنسبة لكوكب الأرض، فإن هذه الظاهرة البصرية تجعل من سماء الليل في غلاف الأرض الجوي غير معتمة بشكل مطلق.

كان العالم آندرز أنغستروم أول من تعرّف على هذه الظاهرة سنة 1868 بشكل منهجي.

الوصف[عدل]

ينشأ التوهج الليلي على كوكب الأرض من عمليات عدة في طبقات الغلاف الجوي العليا مثل عملية إعادة اتحاد الذرات، والتي تكون قد تأينت ضوئياً من أشعة الشمس خلال النهار، ومثل الضيائية الناتجة عن الأشعة الكونية التي ترتطم بالطبقات العليا، وكذلك مثل الضيائية الكيميائية الناتجة بشكل رئيسي عن عملية عن اتحاد الأكسجين والنتروجين مع أيونات الهيدروكسيل عند ارتفاعات تتجاوز مثات الكيلومترات. لا تلاحظ هذه الظاهرة في وضح النهار بسبب إشعاع السماء المنتشر.

التوهج الليلي فوق الأفق كما التقطته محطة الفضاء الدولية.

تعد ذرات الأكسجين والنتروجين المسؤولة الرئيسية عن التوهج الليلي، حيث تكون تلك الذرات متأينة في الطبقات العليا، وتتحد مع بعضها البعض لتشكل أحادي أكسيد النيتروجين NO، ويتحرر فوتون أثناء عملية التشكل. من الأنواع الكيميائية الأخرى المسؤولة عن التوهج الليلي كل من الهيدروكسيل (OH) [3][4][5] والأكسجين الذري (O)، بالإضافة إلى آثار من أيونات فلزات الصوديوم (Na) والليثيوم (Li).[6]

اقرأ أيضاً[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ "Austrian Software Tools Developed for ESO". www.eso.org. European Southern Observatory. اطلع عليه بتاريخ 06 يونيو 2014. 
  2. ^ ترجمة Airglow حسب بنك باسم للمصطلحات العلمية؛ مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، تاريخ الوصول: 05 02 2017.
  3. ^ A. B. Meinel (1950). "OH Emission Bands in the Spectrum of the Night Sky I.". Astrophysical Journal. 111: 555. Bibcode:1950ApJ...111..555M. doi:10.1086/145296. 
  4. ^ A. B. Meinel (1950). "OH Emission Bands in the Spectrum of the Night Sky II.". Astrophysical Journal. 112: 120. Bibcode:1950ApJ...112..120M. doi:10.1086/145321. 
  5. ^ F. W. High؛ وآخرون. (2010). "Sky Variability in the y Band at the LSST Site". The Publications of the Astronomical Society of the Pacific. 122 (892): 722–730. Bibcode:2010PASP..122..722H. arXiv:1002.3637Freely accessible. doi:10.1086/653715. 
  6. ^ Origin of Sodium and Lithium in the Upper Atmosphere نسخة محفوظة 12 أبريل 2016 على موقع واي باك مشين.