المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

ثقافة تركمانستان

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (فبراير 2019)
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2019)
يموت تركمان في الزي التقليدي ، في أوائل القرن العشرين.

لقد كان الشعب التركماني يتألف من البدو الرحل و الفرسان ، ومن بعد سقوط الاتحاد السوفياتي و حتى اليوم فإن محاولات تحضر التركمان لم تكن ناجحة جدا.و لم يكونوا في الحقيقة يشكلون أمة أو مجموعة عرقية متماسكة حتى تم تشكيلهم في واحدة من قبل جوزيف ستالين في الثلاثينيات.في الواقع الشعب التركمانستاني ينقسم إلى عشائر, و كل عشيرة لها لهجتها الخاصة و لباسها الخاصبها . يشتهر التركمانستانييون في صناعة السجاد التركماني و في الغالب يعرف هذا السجاد بالشكل الخاطئ عند الغرب بأنه السجاد البخاري . يتميز السجاد التركماني بالإتقان و بألوانه الزاهية ويعد هذا السجاد وسيلة تساعد في التمييز بين العشائر التركمانية المختلفة .

التركمان هم من المسلمين السنة لكنهم مثل معظم البدو في المنطقة ، لا يتمسكون بالدين الإسلامي و يجمعون بينه و بين الوثنية الروحانية في أيام الجاهلية. يميل التركمان بالفعل إلى أن يكونوا روحانيين ، لكنهم ليسوا بأي حال من الأحوال متدينين.

يمكن التعرف على التركمانيين في أي مكان من خلال قبعاتهم التقليدية " telpek " ، وهي قبعات كبيرة مصنوعة من جلد الغنم الأسود وهي تشبه الأفرو . عادةً ما تتكون الملابس التقليدية للرجال من قبعات عالية مصنوع من جلد الغنم و رداء أحمر فوق قميص أبيض . ترتدي النساء فساتين فضفاضة طويلة و تحتها سراويل ضيقة (يتم تقليم السراويل مع شريط من التطريز عند الكاحل). تتكون أغطية الرأس النسائية عادة من المجوهرات الفضية. يتم وضع أساور ودبابيس مع الأحجار شبه الكريمة.

اللغة[عدل]

خارج العاصمة ، اللغة الوطنية للتركمان هي الأكثر انتشاراً. في عشق أباد ، سيكون من الصعب العثور على شخص لا يتكلم اللغة الروسية ، ولكن مع الجهود الأخيرة لإحياء ثقافة تركمانستان القديمة ، تستعيد اللغة التركمانية مكانتها بسرعة باعتبارها اللغة الرئيسية للدولة.

الأدب[عدل]

من الشخصيات الكبيرة في الأدب التركماني هما الشاعران Magtymguly Pyragy (ماجتيمجولي بيراغي ) Mammetweli K emine.(ماميتويلي كيميني ) .

الموسيقى[عدل]

الموسيقى التركمانية مماثلة جدا للموسيقى الخراسانية .

معرض الصور[عدل]

انظر أيضا[عدل]

روابط خارجية[عدل]