هذه المقالة عن أحداث جارية

جائحة فيروس كورونا في كازاخستان 2020

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Gnome globe current event.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.الأحداث الواردة في هذه المقالة هي أحداث جارية وقد تكون عرضة لتغيرات سريعة وكبيرة. فضلًا، حدِّث المحتوى ليشمل أحدث المعلومات الموثوقة المعروفة عن موضوع المقالة. (16 مارس 2020)
جائحة فيروس كورونا في كازاخستان 2020
COVID-19-Kazakhstan-log.svg
 

Kazakhstan COVID-19 cases map.svg
 

المرض مرض فيروس كورونا 2019
السلالة فيروس كورونا المرتبط بالمتلازمة التنفسية الحادة الشديدة النوع 2
أول حالة ألماتي
التواريخ 12 مارس 2020
(8 شهور، و2 أسابيع، و 6 أيام)
المنشأ إيطاليا, إسبانيا, الصين
المكان  كازاخستان
الوفيات 1,825 (27 أكتوبر 2020)[1]  تعديل قيمة خاصية (P1120) في ويكي بيانات
الحالات المؤكدة 110,832 (27 أكتوبر 2020)[1]  تعديل قيمة خاصية (P1603) في ويكي بيانات
حالات متعافية 105,883 (27 أكتوبر 2020)[1]  تعديل قيمة خاصية (P8010) في ويكي بيانات
عدد الاختبارات السريرية 336,480 (6 مايو 2020)  تعديل قيمة خاصية (P8011) في ويكي بيانات

إن جائحة كوفيد-19 في كازاخستان هي جزء من جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19) حول العالم التي تسببها متلازمة تنفسية حادة شديدة (سارس-كوف-2). تأكد وصول الفيروس إلى كازاخستان في 13 مارس 2020. تضمن ذلك إصابة مواطنَين كازاخستانيين في مدينة ألماتي قد عادا من ألمانيا. في نفس ذلك اليوم، تأكدت إصابة حالتين إضافيتين هما أنثى قدمت من إيطاليا إلى مدينة نور سلطان، والأخرى من ألمانيا إلى مدينة ألماتي أيضًا.[2] 

في 15 مارس، أعلن رئيس كازاخستان قاسم جومارت توكاييف حالة الطوارئ ابتداءً من 16 مارس وحتى 11 مايو 2020. أُلغيت العديد من العطلات مثل النيروز (عيد رأس السنة الفارسية والسنة الكردية) والاستعراض العسكري ليوم النصر على النازية. [3][4]

في 19 مارس، فُرِض حجر صحي على مدينتي ألماتي ونور سلطان حيث كان يحدث أكبر عدد من الإصابات. في 30 مارس،[5] فُرِض إغلاق تام على مدينة أتيراو و5 مدن أخرى في مقاطعة كراغندي.[6]

حتى 21 يوليو، أبلغ موقع كازاخستان الرسمي عن 73,468 حالة إصابة مؤكدة (وهو نفس العدد الموجود في قاعدة البيانات العالمية لجامعة جونز هوبكينز)، و45,376 حالة تعافي، و585 حالة وفاة.

خلفية[عدل]

في 12 يناير 2020، أكدت منظمة الصحة العالمية أن فيروس كورونا الجديد كان سبب المرض التنفسي لدى مجموعة من الأشخاص في مدينة ووهان بمقاطعة هوبي في الصين، الأمر الذي أُبلِغت به منظمة الصحة العالمية في 31 ديسمبر 2019.[7][8]

إن معدل وفيات بكوفيد-19 أقل بكثير من معدل الوفيات بالسارس عام 2003،[9][10] لكن معدل الانتقال أعلى بشكل ملحوظ، مع حدوث عدد كبير من الوفيات. [11]

الخط الزمني[عدل]

مارس 2020[عدل]

في 13 مارس، تأكدت إصابة مواطنَين كازاخستانيين بكوفيد-19 في مدينة ألماتي قد عادا من ألمانيا. [12]

في 15 مارس، أعلن رئيس كازاخستان حالة الطوارئ في كل أنحاء جمهورية كازاخستان ابتداءً من الساعة الثامنة صباحًا من يوم 16 مارس وحتى الساعة السابعة صباحًا من يوم 15 أبريل.[13] بحلول 16 مارس، ارتفع عدد الإصابات بنحو سبعة ما رفع الإجمالي في ذلك الوقت إلى تسعة، اثنتين منهم في مدينة ألماتي وسبعة في مدينة نور سلطان. فُرِض حجر صحي على مدينتي ألماتي ونور سلطان بعد زيادة عدد الحالات خلال ليلة واحدة إلى 33، منها 15 في مدينة ألماتي و18 في مدينة نور سلطان. [14][15]

في 20 مارس، تأكدت أول حالة إصابة بفيروس كورونا لدى مسافرين اثنين من رحلة مينسك-نور سلطان، والتي هبطت بشكل اضطراري في مقاطعة كراغندي. في نفس ذلك اليوم، تأكدت إصابة 8 حالات ما رفع العدد الإجمالي الجديد إلى 41. [16]

في 21 مارس، اكتشِف وجود الفيروس للمرة الأولى في إقليم كاراساي بمنطقة ألماتي.[17]

في 22 مارس، اكتشِفت أول حالة إصابة بفيروس كورونا في مقاطعة أكتوبي. [18]

في 24 مارس، للمرة الأولى، تأكد وجود ثلاث حالات إصابة في مدينة شيمكنت لدى رجل قد وصل في 20 مارس من مدينة نور سلطان بواسطة حافلة ركاب، وفي مقاطعة جامبيل لدى رجل قد وصل من قيرغيوستان، وفي مقاطعة كازاخستان الشمالية لدى امرأة قد وصلت من روسيا. [19]

في 26 مارس، صُرِف مريضين من المشفى في مدينتي نور سلطان وألماتي، وفي نفس ذلك اليوم، أُبِلغ عن أول حالة وفاة بكوفيد-19 في مدينة نور سلطان، وهو مواطن عمره 64 سنة من قرية كوشي.[20]

في 27 مارس، تأكدت وجود أول حالات إصابة بكوفيد-19 في مقاطعات أتيراو، وبافلودار، ومانكيستاو.[21]

في 28 مارس، وُجِدت أول حالة إصابة بالفيروس في مقاطعتي كازاخستان الشرقية وكيزيلوردا.[22]

في 29 مارس، تأكدت أول حالة إصابة بفيروس كورونا في مقاطعة كازاخستان الغربية.[23]

في 31 مارس، وُجِد كوفيد-19 في مقاطعة كازاخستان الجنوبية (مقاطعة تركستان). [24]

أبريل 2020[عدل]

في 3 أبريل، أكدت مقاطعة كوستاني أول حالة إصابة بفيروس كورونا، فكانت بذلك آخر مقاطعة تفعل ذلك.[25]

يونيو 2020[عدل]

في مدينة نور سطلان، ازداد عدد حالات الإصابة المؤكدة بشكل حاد، وكذلك ازدادت عدد حالات ذات الرئة بشكل عام (ربما يكون ذلك مؤشرًا على أن العديد من المرضى لا يُفحصون لكوفيد-19).[26]

يوليو 2020[عدل]

حدثت زيادة كبيرة في عدد حالات الإصابة في 1 يوليو بسبب تغيير الحكومة لكيفية الإبلاغ عن الحالات. ابتداءً من ذلك اليوم، أصبح الحالات غير العرضية تُشمَل ضمن إجمالي عدد الإصابات. [27]

الاستجابات الحكومية[عدل]

أنفقت كازاخستان 14 مليار دولار على الاستجابة للجائحة وهو ما يمثل أكثر من 8% من إجمالي الناتج المحلي.[28]

الوقاية[عدل]

في 24 يناير، أجرى موظفو مطار ألماتي الدولي وألوية ألماتي الطبية تمرينًا طبيًا. أُجِريت محاكاة لحالة وصول طائرة من الصين فيها راكب مصاب.[29] بالإضافة إلى ذلك، كانت المعلومات المغلوطة تنتشر من خلال الموفدين حول المصابين في مدينة ألماتي. دحض ذلك وزير الرعاية الصحية. [30]

حتى 25 يناير، كان هناك 98 طالبًا كازاخستانيًا في ووهان، ولكن لم يُبلًغ عن إصابة أي منهم.[31]

اعتبارًا من 26 يناير 2020، عُزِّزت الرقابة الصحية والوبائية في نقاط التفتيش عبر الحدود، وأجريت تمارين تدريبية. بالإضافة إلى ذلك، وُفِّرت المراقبة الطبية للأشخاص القادمين من الصين، وعُلِّقت الإقامة دون تأشيرة مدة 72 ساعة التي كانت تُعطى للمواطنين الصينين في كازاخستان. [32]

واجهت الدولة نقصًا في الأقنعة الطبية في الصيدليات. وفي وقت لاحق، أُبلِغ أن السماسرة الذين اشتروا الأقنعة قد باعوها بأسعار أعلى.[33]

في 27 يناير، أُسِّست لجنة من عدة وزارات بإشراف الحكومة الكازاخستانية من أجل تنسيق نشاطات تهدف لمنع حدوث وانتشار فيروس كورونا. ترأس اللجنة نائب رئيس الوزراء بيرديبيك ساباربايف، وقد شملت كل الهيئات الحكومية ذات الصلة وحكّام مقاطعات ومدن نور سلطان وألماتي وشيمكنت. [34]

في 28 يناير، أكثر من 1300 مواطن كازاخستاني موجودون في الصين، أكثر من 600 منهم سياح، يزورون بشكل أساسي مقاطعة هاينان. الحكومة الكازاخستانية جاهزة لإجلاء الطلاب الكازاخستانيين الموجودين في مدينة ووهان والبالغ عددهم 98. بالإضافة إلى ذلك، خطط كازاخستان لإيقاف القطارات بشكل مؤقت بين مدينة أورومتشي بإقليم سنجان في الصين والمدن الكازاخستانية.[35]

في 29 يناير، قررت اللجنة تعليق إصدار تأشيرات للمواطنين الصينيين، وتعليق حافلات الركاب بين كازاخستان والصين ابتداءً من 29 يناير، وتعليق قطارات الركاب على طول الطرق الواصلة بين كازاخستان والصين ابتداءً من 1 فبراير، وتعليق حركة الطيران المنتظمة بين كازاخستان والصين ابتداءً من 3 فبراير. رفض الاتحاد الدولي للتنس اقتراحًا بنقل تصفيات كأس الاتحاد من مدينة دونغ غوان الصينية إلى مدينة نور سلطان ما بين 4 و8 فبراير. أُلغيت مسابقة كرة الماء الآسيوية والمقرر إجراؤها ما بين 12 و16 فبراير.[36]

في 31 يناير، بدأت مرحلة جديدة من تعزيز المراقبة الصحية والوبائية. أُرسِل 150 اختصاصي خدمات صحية ووبائية إلى مراكز الحجر الصحي الموزعة على طول الحدود، أُنشِأ تشخيص مخبري للفيروس، وصودق على خوارزميات وبروتوكولات علاج سريري لتدابير مضادة للوباء. [37]

في 2 فبراير، أُجلِي 83 كازاخستانيًا من مدينة ووهان الصينية، حيث بدأ جائحة كوفيد-19، كان من بينهم 80 طالبًا. بعد فحصهم، وُضِع القادمون تحت الحجر الصحي مدة 14 يومًا في مبنى مُصمَّم خصيصًا في مشفى متعدد الاختصاصات يوجد على بعد 7 كيلومتر من مدينة نور سلطان.[38] في 5 فبراير، بطلب من الحكومة الكازاخستانية، أُجلِي 8 كازاخستانيًا آخر من مدينة ووهان بمساعدة روسيا وأوزباكستان. وُضِع 5 منهم تحت الإشراف الطبي في مدينة طشقند مدة أسبوعين، والثلاثة الآخرون في مدينة تيومين.[39]

في 20 فبراير، طُرِح منهج لتصنيف الدول إلى 3 فئات بالاعتماد على درجة خطر انتشار فيروس كورونا. بحسب درجة الخطر هذه، يتعرض الأشخاص القادمين من دول تواجه تفشي خطير للمراقبة. [37]

في 23 فبراير، حُجِرت رحلة تحمل ركابًا من طوكيو إلى نور سلطان، قد تضمنت 20 كازاخستانيًا و4 أشخاص من سفينة أميرة الألماس، والذين قد واجهوا تفشي كوفيد-19 على متن الطائرة. لم يكشف الاستقصاء عن وجود فيروس. [40]

في 26 فبراير، اتخِذ قرار ابتداءً من 1 مارس بتعليق الرحلات الجوية من إيران، وتقليل عدد الرحلات الجوية إلى كوريا الجنوبية من 9 إلى 3 أسبوعيًا.[41] في 2 مارس، اتخِذ قرار أيضًا بفرض حظر ابتداءً من 5 مارس على المواطنين الإيرانيين الذين يدخلون كازاخستان، وتعليق الرحلات ما بين نور سلطان وباكو، وتقليل عدد الرحلات الجوية على خط ألماتي-باكو من 5 إلى 1 في أسبوعيًا، وعلى خط أكتاو-باكو من 7 إلى 1 أسبوعيًا. [42]

في 1 مارس، طرحت وزارة الصحة المرحلة الرابعة من التعزيز. وُضِع المسافرون الواصلون من بلدان الفئة 1أ تحت الحجر الصحي مدة 14 يومًا، وتحت المراقبة الطبية مدة 10 أيام. وُضِع الأشخاص الواصلون من دول الفئة 1ب تحت الحجر المنزلي مدة 14 يومًا. بموجب قرار هيئة الخدمات الصحية، يمكن عزل هؤلاء الواصلين في منشأة طبية. كان الأشخاص الذين يصلون من دول الفئة الثانية تحت المراقبة الطبية في المنزل مدة 14 يومًا، يتبعها مكالمة كل 10 أيام. أما الآخرون الذين قد وصلوا من دول الفئة الثالثة فكانوا يُراقبَون طبيًا عن بعد مدة 24 يومًا. قالت الوزارة إنه لم يكن هناك أي حالات إصابة بالفيروس، وقد تعرض هذا البيان لانتقادات من العامة الذين زعموا أن فيروس كورونا موجود بالفعل في كازاخستان نظرًا لقربها وحدودها المشتركة مع الصين والتي بقيت مفتوحة حتى فترة قريبة.[43] وقد أدى ذلك إلى العديد من الشائعات بأن الحكومة الكازاخستانية كانت تخفي عمدًا حالات كوفيد-19 في الدولة، وقد دحضت وزارة المعلومات والتنمية العامة دورين أبايف هذه الادعاءات في 12 مارس. [44]

التدابير على مستوى الدولة[عدل]

في 15 مارس، فرض الرئيس توكاييف حالة الطوارئ ابتداءً من الساعة 8 صباحًا من يوم 16 مارس 2020 وحتى الساعة 7 مساءً من يوم 15 أبريل 2020. أمر أيضًا في 17 مارس بإلغاء كل من احتفالات النيروز والاستعراض العسكري في الذكرى 75 للحرب العالمية الثانية في يوم النصر (9 مايو).[45]

خلال فترة حالة الطوارئ، فُرِضت التدابير والقيود الزمنية التالية:

  • عُزِّزت حماية النظام العام، وحماية الأشياء الاستراتيجية والهامة للدولة وخاصة النظام والأشياء الحساسة والمحمية بشكل خاص، بالإضافة إلى الأشياء التي تضمن النشاط الحيوي للسكان وعمل النقل.
  • حُدِّدت وظيفة المنشآت التجارية الكبيرة.
  • عُلِّقت نشاطات السوق، ومراكز الترفيه، ودور السينما، والمسارح، والمعارض، والنشاطات الأخرى التي يحدث فيها تجمع لحشد كبير من الناس.
  • فُرِض الحجر الصحي، وطُبِّقت تدابير صحية واسعة النطاق لمكافحة الأوبئة بما في ذلك مشاركة الوحدات الهيكلية لوزارة الدفاع والشؤون الداخلية التي تعمل في مجال صحة السكان والصحة الوبائية.
  • يُمنَع إقامة فعاليات ترفيهية ورياضية وغيرها من المناسبات العامة، بالإضافة إلى الفعاليات العائلية التأبينية.
  • فٌرِضت قيود على دخول أراضي جمهورية كازاخستان، وكذلك على الخروج منها بكل وسائل النقل باستثناء الموظفين الدبلوماسيين لكازاخستان والدول الأجنبية، وكذلك أعضاء وفود المنظمات الدولية الذين يسافرون إلى الدولة بدعوة من وزير خارجية كازاخستان.

ابتداءً من 19 مارس، كانت تنشر منشورات على مدار الساعة حول حدود مناطق عديدة من كازاخستان والمستوطنات الكبيرة. [46]

عمليات الإغلاق[عدل]

فُرض الحجر الصحي في 19 مارس في مدينتي نور سلطان وألماتي بموجب قرار صادر عن لجنة الدولة لضمان تنفيذ حالة الطوارئ. تضمن الحجر الصحي قيودًا على دخول وخروج الأشخاص.[47] تحت الحجر الصحي، قُيد الدخول إلى هذه المدن، وأقيمت حواجز على الطرق عند مداخل المدن. أُغلقت مراكز التسوق الكبيرة في المدن، باستثناء محلات البقالة والصيدليات. نُظم ممر أخضر من أجل تمرير حمولات المواد الغذائية.[48] عُزلت العديد من المجمعات السكنية والمباني الشاهقة في ألماتي بعد اكتشاف إصابات بفيروس كورونا عند السكان. طُوقت مناطق من الأحياء السكنية، وثُبتت نقطة تفتيش حول المكان. وفقًا لقواعد الحجر الصحي، بحيث لا يمكن لأي من السكان مغادرة المجمع السكني أو استقبال الضيوف. [49]

في 22 مارس، حُظرت المداخل والمخارج من ألماتي ونور سلطان تمامًا، بما في ذلك الخدمات الجوية والسكك الحديدية. فقط بعد ذلك اليوم، أُمكن للقطارات العبور فقط دون إنزال الركاب والصعود.[48] وبموجب قرار المقر التشغيلي بمنع انتشار كوفيد-19 في نور سلطان، مُنع جميع الركاب الجويين القادمين من الخارج من السفر إلى المدينة دون اجتياز التحليل والحصول على نتائج سلبية خاصة بالفيروس. استوعِب الوافدين من الخارج في الفنادق المنتشرة كمستشفيات طبية، حيث يخضع العاملون الصحيون للاختبارات.[50] قال عمدة ألماتي باكيتزان ساغنتاييف أنه لدعم الأشخاص الذين وجدوا أنفسهم في وضع صعب، اتفق مع المسؤولين على تأجيل المدفوعات على جميع خدمات المرافق، بما في ذلك خدمات المصعد وجمع القمامة. أيضًا، لم يفصل مقدمو الخدمة المستهلكين المدينين عن الكهرباء والمياه والحرارة والغاز والاتصالات الهاتفية خلال فترة الحجر الصحي. [51]

في 26 مارس، شُدد نظام الحجر الصحي في ألماتي. أُغلقت جميع أغراض التجارة والخدمات في المدينة، باستثناء متاجر المواد الغذائية والصيدليات. [52]

في 28 مارس، بقرار من لجنة الدولة لحالة الطوارئ، عُزز الحجر الصحي: في نور سلطان وألماتي، أصبح خروج المواطنين من أماكن إقامتهم محدودًا، باستثناء شراء الطعام والطب والذهاب إلى العمل. أُغلقت جميع الأماكن المزدحمة، والمواصلات العامة محدودة، وحظر التجمع في الشوارع والأماكن العامة من قبل مجموعات من أكثر من ثلاثة أشخاص باستثناء أفراد الأسرة.[53] وفرض الحجر الصحي لمدة 14 يومًا في العقار السكني (20 عامًا من الاستقلال) في منطقة أباي في شيمكنت مع تنظيم تجاوز المنزل. وعلقت المدينة أيضًا نشاط المطار ومحطات السكك الحديدية والحافلات ورياض الأطفال. فُرض حظر على الدخول والخروج على أراضي مدينة شيمكنت من الساعة 21:00 إلى 07:00، كانت وسائل النقل العام في مرافق تقديم الطعام محدودة أيضًا. [54]

عُلقت أنشطة جميع المؤسسات والمنظمات في الفترة من 30 مارس إلى 5 أبريل، في نور سلطان وألماتي، بغض النظر عن الملكية، باستثناء هيئات الحكومة المركزية، ورؤساء البلديات، ووكالات إنفاذ القانون، ومنظمات الرعاية الصحية، ووسائط الإعلام، ومحلات البقالة والصيدليات ومنظمات دعم الحياة. [55]

في 30 مارس، وُضع حجر صحي في أتيراو وكاراجاندا، مع مدنها التابعة أباي، وساران، وتميرتاو، وشاختينسك. أُدخل نظام خاص في أكتاو وعقد اجتماع دوري للمقر الإقليمي حول حالة الطوارئ.[56] من أجل منع انتشار فيروس كورونا في إقليم منطقة بافلودار، تقرر تعزيز التدابير الصحية القائمة ومكافحة الوباء وإدخال تدابير إضافية. وُضعت تسعة حواجز طرق حول محيط المنطقة بالكامل، ومُنع السكان من مغادرة الشقق والمنازل بعد الساعة 22:00، باستثناء الذهاب إلى الصيدليات ومحلات البقالة داخل دائرة نصف قطر سكنهم، للعمل وحالات طلب المساعدة الطبية، عُزز نظام التطهير ومكافحة الوباء، بما في ذلك وسائل النقل العام والأماكن المزدحمة والمحلات التجارية ومراكز التسوق والمنازل والمباني السكنية ومحطات الحافلات.

وفي 31 مارس، أُغلق مدخل منطقة كوستاني. فرض الحجر الصحي في منطقة أكمولا وغرب كازاخستان، ووُضع عدد من الإجراءات التقييدية في مدينة شيمكنت ومناطق أكتوبي وزامبيل، بما في ذلك حظر الدخول والخروج من المنطقة. [57][58][59][60]

في 1 أبريل، قُرر الحجر الصحي في مناطق بافلودار وشمال كازاخستان وتوقف كل من مطار نور سلطان نزارباييف ومطار ألماتي عن قبول جميع الرحلات الدولية والإجلاء. [61][62]

في 2 أبريل، حُظر الدخول والخروج إلى منطقة الحجر الصحي في منطقة كاراغاندا تمامًا، وتوقفت أنشطة المطارات والمحطات الجوية والسكك الحديدية.[63][64] أُدخل الحجر الصحي إلى مدينتي أوست-كامينوغورسك وسيمي. بالإضافة إلى ذلك، أُدخلت تدابير تقييدية إضافية في مقاطعة كورداي تحظر الرعي واستخدام وسائل النقل العام. [60]

في 11 مايو، انتهى الحجر الصحي في كازاخستان.

فُرض حظر جديد في يوليو لمدة 14 يومًا، ولكن بشكل أقل صرامة من السابق، استجابة لارتفاع أعداد الحالات.[65][66] في 13 يوليو، أعلن الرئيس توكاييف أن الإغلاق سيمدد لمدة أسبوعين حتى نهاية يوليو. [67]

في أواخر يوليو، أُعلن عن حظر إضافي يتجاوز الحظر المقرر أن ينتهي في الثاني من أغسطس. ويمتد هذا لمدة أسبوعين في أغسطس.[68]

محاربة التضليل[عدل]

قُبض على بعض منتقدي الحكومة بتهمة نشر معلومات كاذبة حول جائحة فيروس كورونا.[69]

التدابير الدولية[عدل]

قدمت كازاخستان مساعدات إلى الجيران الإقليميين.[70]

الأثر الاقتصادي[عدل]

بلغت التكلفة الإجمالية لتدابير التعامل مع الأزمة أكثر من 4 تريليون تنغي. توفرت هذه النفقات على حساب ميزانية الدولة بمبلغ 2.1 تريليون تنغي، وجذب الأموال لسندات البنية التحتية، والتحويل المضمون من الصندوق الوطني مقابل 1.8 تريليون تنغي. [71]

لدعم رجال الأعمال الذين ساءت أوضاعهم المالية بسبب حالة الطوارئ، قدمت حكومة كازاخستان إعفاء من دفع الضرائب حتى 31 ديسمبر 2020 التي كانت: ضريبة الأملاك للكيانات القانونية وأصحاب المشاريع الفردية في مرافق البيع بالتجزئة الكبيرة ومراكز الترفيه التجارية ودور السينما والمسارح والمعارض ومرافق اللياقة البدنية والرياضية، وضريبة الأراضي على الأراضي الزراعية للمنتجين الزراعيين، وضريبة الدخل الفردي لأصحاب المشاريع الفردية الذين يعملون في إجراء الضرائب المعمول به بشكل عام. أوقف الرئيس توكاييف الفوائد على الالتزامات الضريبية غير المستوفاة حتى 15 أغسطس 2020، وأرجأ الموعد النهائي لتقديم التقارير الضريبية للربع الثالث من عام 2020. [72]

تلقى المواطنون العاملون في كازاخستان الذين فقدوا دخلهم أثناء حالة الطوارئ بسبب إجبارهم على ترك وظائفهم دون أجر دعمًا ماليًا من صندوق التأمين الاجتماعي الحكومي. وبلغت الإعانات الاجتماعية لكل موظف 42.5 ألف تنغي شهريًا. [73]

في 31 مارس، تحدث الرئيس توكاييف على الهواء عن فرص إضافية لدعم الشعب والشركات فيما يتعلق بحالة الطوارئ، بما في ذلك إشارة إلى المعاشات والمزايا العامة، بما في ذلك المساعدة الاجتماعية المستهدفة، وتوفير التغطية بمزايا اجتماعية إضافية بنسبة 10٪ من الناحية السنوية، وُسعت قائمة فئات المواطنين الذين كان من المفترض تزويدهم ببقالة مجانية ومجموعات منزلية من 1 أبريل إلى 1 يوليو، ودعم المزارعين للقيام في الوقت المناسب بالعمل الميداني الربيعي، وتوفير العمل حول المدن الكبيرة المحجورة للمشاريع الصغيرة والصغيرة أعمال متوسطة لمدة 6 شهور. [74]

أوقفت الخدمة البريدية البريد الدولي للعديد من البلدان. [75]

انظر أيضًا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. أ ب ت https://github.com/datasets/covid-19 — تاريخ الاطلاع: 28 أكتوبر 2020
  2. ^ Енсебаева, Махаббат (13 March 2020). "Коронавирус в Казахстане: хронология событий. День первый". informburo.kz. مؤرشف من الأصل في 02 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ "Kazakh President Qasym-Jomart Toqayev Cancels May 9 Parade Amid Concerns Over COVID-19 - Spokesman". UrduPoint (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 17 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ "Kazakhstan Cancels Norouz, Military Celebrations To Ward Off Coronavirus". RadioFreeEurope/RadioLiberty (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 07 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. ^ "Two large cities of Kazakhstan to be on quarantine from Mar 19". www.inform.kz. 17 March 2020. مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "Kazakhstan's Atyrau to close for quarantine to battle coronavirus spread". menafn.com. مؤرشف من الأصل في 10 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ Elsevier. "Novel Coronavirus Information Center". Elsevier Connect. مؤرشف من الأصل في 30 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ Reynolds, Matt (4 March 2020). "What is coronavirus and how close is it to becoming a pandemic?". Wired UK. ISSN 1357-0978. مؤرشف من الأصل في 5 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "Crunching the numbers for coronavirus". Imperial News. مؤرشف من الأصل في 19 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "High consequence infectious diseases (HCID); Guidance and information about high consequence infectious diseases and their management in England". GOV.UK (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ "World Federation Of Societies of Anaesthesiologists – Coronavirus". www.wfsahq.org. مؤرشف من الأصل في 12 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ "Kazakhstan Confirms First Coronavirus Cases". يو إس نيوز آند وورد ريبورت. 13 March 2020. مؤرشف من الأصل في 02 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ "President Tokayev announces one-month state of emergency". Kazinform (باللغة الإنجليزية). 15 March 2020. مؤرشف من الأصل في 09 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ OSMONALIEVA, Baktygul (2020-03-16). "Number of coronavirus cases in Kazakhstan grows to nine". 24.kg (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 27 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "COVID-19: Kazakhstan Locks Down Two Main Cities; Iran Warns Virus Could Kill 'Millions'". RadioFreeEurope/RadioLiberty (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 05 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ "5 новых случаев коронавируса подтвердили в Казахстане - Новости Казахстана | Tengrinews.kz". tengrinews.kz. مؤرشف من الأصل في 02 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 21 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ "Еще один случай заражения коронавирусом зарегистрирован в Алматинской области". 21 March 2020. مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ "В Актюбинской области выявлен случай заражения коронавирусом". 22 March 2020. مؤرشف من الأصل في 23 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ "Итоги дня - всего в Казахстане 72 зараженных". 25 March 2020. مؤرشف من الأصل في 26 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ "Kazakhstan reports first coronavirus death". Kazinform (باللغة الإنجليزية). 26 March 2020. مؤرشف من الأصل في 02 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ Хабдулхабар, Жанна (27 March 2020). "Коронавирус в Казахстане: хронология событий. 27 марта". informburo.kz. مؤرشف من الأصل في 02 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ "Об эпидемиологической ситуации по коронавирусу на 10:00 час. 28 марта 2020 г. в Казахстане". www.coronavirus2020.kz. 28 March 2020. مؤرشف من الأصل في 28 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ "Об эпидемиологической ситуации по коронавирусу на 16:35 час. 29 марта 2020 г. в Казахстане". www.coronavirus2020.kz. 29 March 2020. مؤرشف من الأصل في 29 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ "Об эпидемиологической ситуации по коронавирусу на 20:45 час. 31 марта 2020 г. в Казахстане". www.coronavirus2020.kz. 31 March 2020. مؤرشف من الأصل في 7 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ "Об эпидемиологической ситуации по коронавирусу на 18:10 час. 3 апреля 2020 г. в Казахстане". www.coronavirus2020.kz. 3 April 2020. مؤرشف من الأصل في 7 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ "Kazakh capital reports surge in pneumonia cases". Reuters (باللغة الإنجليزية). 25 June 2020. مؤرشف من الأصل في 09 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ Makszimov, Vlagyiszlav (9 July 2020). "Kazakhstan President addresses the nation, announces national day of mourning". مؤرشف من الأصل في 14 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ "Kazakhstan spends nearly $13B to battle coronavirus spread". Trend News Agency. مؤرشف من الأصل في 03 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ Туркаев, Ади (24 January 2020). "Как в Алматы встречали "заражённого коронавирусом". Репортаж с учений в аэропорту". informburo.kz. مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ "Рассылка о распространении китайского коронавируса в Казахстане – фейк". Sputnik Казахстан (باللغة الروسية). مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. ^ "Вспышка коронавируса в Китае: в Ухане находятся 98 казахстанских студентов". Sputnik Казахстан (باللغة الروسية). مؤرشف من الأصل في 01 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. ^ "В Казахстане усилен санитарно-эпидемиологический контроль на госгранице Любое использование материалов допускается только при наличии гиперссылки на ИА REGNUM". Regnum.ru. 2020-01-26. مؤرشف من الأصل في 21 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 07 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ "Медицинские маски в казахстанских аптеках резко подорожали: что говорят в правительстве". Sputnik Казахстан. مؤرشف من الأصل في 26 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  34. ^ "Коронавирус: какие меры предпринимаются в РК". www.inform.kz. 11 February 2020. مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  35. ^ "8 человек госпитализированы в Казахстане с подозрением на коронавирус". 24.kz (باللغة الروسية). 28 January 2020. مؤرشف من الأصل في 29 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 يناير 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  36. ^ "Казахстан приостановит авиасообщение с Китаем". Главные новости Казахстана - Tengrinews.kz. 29 January 2020. مؤرشف من الأصل في 24 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  37. أ ب "С 1 марта в Казахстане введен четвертый этап усиления по предупреждению завоза и распространения коронавирусной инфекции". primeminister.kz. مؤرشف من الأصل في 02 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  38. ^ "Казахстан эвакуировал из Уханя своих граждан, а также армян, белорусов и кыргызов". Sputnik Казахстан. مؤرشف من الأصل في 02 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  39. ^ "Сколько казахстанцев удалось эвакуировать из Уханя". KTK. مؤرشف من الأصل في 13 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  40. ^ "Извинения после реляций о доставке казахстанцев с Diamond Princess". Радио Азаттык. مؤرشف من الأصل في 02 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  41. ^ Абдуллаева, Диана (26 February 2020). "Казахстан ограничит количество рейсов в Южную Корею из-за коронавируса. Авиасообщение с Ираном закроют". informburo.kz. مؤرشف من الأصل في 02 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  42. ^ "Казахстан вводит запрет на въезд для граждан Ирана | DW | 02.03.2020". DW.COM. مؤرشف من الأصل في 02 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  43. ^ "Главная - The Kazakh drama". ztb.kz. مؤرشف من الأصل في 02 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  44. ^ "Слухи о сокрытии заболевших коронавирусом прокомментировал Даурен Абаев". 12 March 2020. مؤرشف من الأصل في 10 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  45. ^ "В Казахстане из-за коронавируса отменили парад к 75-летию Победы - РИА Новости, 12.03.2020". ria.ru. مؤرشف من الأصل في 11 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  46. ^ Смакова, Амина (19 March 2020). "На границе нескольких областей Казахстана установили санитарные посты". informburo.kz. مؤرشف من الأصل في 02 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  47. ^ "Запрет на въезд и выезд из столицы и Алматы предусматривает ряд исключений - Аналитический интернет-журнал Vласть". vlast.kz. مؤرشف من الأصل في 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  48. أ ب "В Алматы и Нур-Султане начал действовать карантин". 18 March 2020. مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  49. ^ "Два дома оцепили в Алматы". Главные новости Казахстана - Tengrinews.kz. 20 March 2020. مؤرشف من الأصل في 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  50. ^ "Авиапассажиров перестали впускать в Нур-Султан без теста на Covid-19". Главные новости Казахстана - Tengrinews.kz. 22 March 2020. مؤرشف من الأصل في 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  51. ^ "Отсрочку по оплате коммуналки дали жителям Алматы". Главные новости Казахстана - Tengrinews.kz. 22 March 2020. مؤرشف من الأصل في 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  52. ^ "В Алматы будут работать только продовольственные объекты и аптеки". Главные новости Казахстана - Tengrinews.kz. 25 March 2020. مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  53. ^ "Новые ограничения вводят в Нур-Султане, Алматы и Шымкенте". Главные новости Казахстана - Tengrinews.kz. 26 March 2020. مؤرشف من الأصل في 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  54. ^ "Ограничительные меры в Шымкенте из-за COVID-19 - обращение акима Мурата Айтенова". www.coronavirus2020.kz. 27 March 2020. مؤرشف من الأصل في 13 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)[وصلة مكسورة]
  55. ^ "С 30 марта в Нур-Султане и Алматы предприятия и организации приостановят работу". 27 March 2020. مؤرشف من الأصل في 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  56. ^ "Еще один город в Казахстане закроют на карантин". 28 March 2020. مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  57. ^ "Костанайскую область изолируют с 31 марта". Главные новости Казахстана - Tengrinews.kz. 29 March 2020. مؤرشف من الأصل في 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  58. ^ "С 31 марта в Акмолинской области вводится режим карантина - аким Ермек Маржикпаев обратился к населению". www.coronavirus2020.kz. 30 March 2020. مؤرشف من الأصل في 13 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)[وصلة مكسورة]
  59. ^ "Актюбинскую область изолируют. В регионе введут ограничения". Главные новости Казахстана - Tengrinews.kz. 29 March 2020. مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  60. أ ب "В Жамбылской области введут ограничения". Главные новости Казахстана - Tengrinews.kz. 30 March 2020. مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  61. ^ "Прием всех рейсов прекращает аэропорт Нур-Султана". Главные новости Казахстана - Tengrinews.kz. 31 March 2020. مؤرشف من الأصل في 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  62. ^ "Дополнительные меры безопасности введут в Павлодарской области с 1 апреля". www.coronavirus2020.kz. 30 March 2020. مؤرشف من الأصل في 13 سبتمبر 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)[وصلة مكسورة]
  63. ^ "Въезд и выезд из нескольких городов запретят в Карагандинской области". Главные новости Казахстана - Tengrinews.kz. 31 March 2020. مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  64. ^ "Еще в одной области Казахстана введут ограничения". Главные новости Казахстана - Tengrinews.kz. 31 March 2020. مؤرشف من الأصل في 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  65. ^ Makszimov, Vlagyiszlav (9 July 2020). "Kazakhstan President addresses the nation, announces national day of mourning". مؤرشف من الأصل في 14 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  66. ^ "Kazakhstan Implements Second Lockdown After COVID Cases Surge". The New York Times. 2 July 2020. مؤرشف من الأصل في 1 أغسطس 2020. اطلع عليه بتاريخ 09 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  67. ^ "Kazakhstan to extend coronavirus lockdown by two weeks". Reuters (باللغة الإنجليزية). 13 July 2020. مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 13 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  68. ^ Kazakhstan extends coronavirus lockdown until mid-August - Reuters نسخة محفوظة 31 يوليو 2020 على موقع واي باك مشين.
  69. ^ "Kazakh Opposition Activist Detained For 'Spreading False Information'". Human Rights Watch. April 18, 2020. مؤرشف من الأصل في 28 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  70. ^ "Covid Diplomacy in Central Asia: Humanitarian Aid by Kazakhstan". مؤرشف من الأصل في 21 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  71. ^ "Почти 2 трлн тенге будет выделено из Нацфонда на борьбу с коронавирусом". KTK. مؤرشف من الأصل في 25 يونيو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  72. ^ "Казахстанских предпринимателей освободили от налогов". 21 March 2020. مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  73. ^ "Абаев объяснил, как получить казахстанцам деньги из госфонда". 25 March 2020. مؤرشف من الأصل في 29 يوليو 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  74. ^ "Заявление Главы государства Касым-Жомарта Токаева — Официальный сайт Президента Республики Казахстан". Akorda.kz. 2020-04-03. مؤرشف من الأصل في 28 يوليو 2020. اطلع عليه بتاريخ 07 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  75. ^ International service disruptions / Kazakhstan نسخة محفوظة 29 يوليو 2020 على موقع واي باك مشين.