هذه المقالة عن أحداث جارية

جائحة فيروس كورونا في كينيا 2020

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Ambox currentevent.svg
تعرَّف على طريقة التعامل مع هذه المسألة من أجل إزالة هذا القالب.الأحداث الواردة في هذه المقالة هي أحداث جارية وقد تكون عرضة لتغيرات سريعة وكبيرة. فضلًا، حدِّث المحتوى ليشمل أحدث المعلومات الموثوقة المعروفة عن موضوع المقالة.
جائحة فيروس كورونا في كينيا 2020
Kenya corona county map 26032020.png

المرض مرض فيروس كورونا 2019
السلالة فيروس كورونا المرتبط بالمتلازمة التنفسية الحادة الشديدة النوع 2
التواريخ 13 مارس 2020 (5 شهور، و 2 أيام)
المنشأ الولايات المتحدة/المملكة المتحدة
المكان كينيا  تعديل قيمة خاصية (P276) في ويكي بيانات
الوفيات 413 (8 أغسطس 2020)[1]  تعديل قيمة خاصية (P1120) في ويكي بيانات
الحالات المؤكدة 25,138 (8 أغسطس 2020)[1]  تعديل قيمة خاصية (P1603) في ويكي بيانات
حالات متعافية 11,118 (8 أغسطس 2020)[1]  تعديل قيمة خاصية (P8010) في ويكي بيانات


يوثق هذا المقال آثار جائحة فيروس كورونا 2019-2020 في كينيا، وقد لا تتضمن جميع الاستجابات والإجراءات الرئيسية حتى الآن.

خلفية[عدل]

في 12 يناير 2020، أكدت منظمة الصحة العالمية (WHO) أن فيروس تاجي جديد كان سببًا لمرض تنفسي لمجموعة من الأشخاص في مدينة ووهان، مقاطعة خوبي، الصين، والذين كانوا قد لفتوا انتباه منظمة الصحة العالمية في البداية في 31 ديسمبر 2019. رُبطت هذه المجموعة في البداية بسوق هوانان للمأكولات البحرية بالجملة في مدينة ووهان. ومع ذلك، فإن بعض الحالات الأولى التي أظهرت نتائج مختبرية لا صلة لها بالسوق، فمصدر الوباء غير معروف.[2][3]

على عكس السارس لعام 2003، كانت نسبة إماتة الحالات لـ كوفيد-19 [4][5] أقل بكثير، لكن انتقال العدوى كان أكبر بكثير، مع إجمالي عدد الوفيات.[6][4] عادة ما يظهر كوفيد-19 في حوالي سبعة أيام بأعراض شبيهة بالإنفلونزا يُظهرها بعض الأشخاص حيث تتطور إلى أعراض الالتهاب الرئوي الفيروسي الذي يتطلب الدخول إلى المستشفى.[4] اعتبارًا من 19 مارس، أصبح كوفيد-19 يُصنف على أنه "مرض معدي عالي الأثر".[5]

التسلسل الزمني[عدل]

حالات كوفيد-19 في كينيا  ()
     الوفيات        المتعافون        حالات نشطة

مارس مارس أبريل أبريل مايو مايو يونيو يونيو يوليو يوليو أغسطس أغسطس آخر 15 يوم آخر 15 يوم

التاريخ
# الحالات
# الوفيات
2020-03-13
1(غ.م.)
2020-03-14
1(=)
2020-03-15
1(=)
2020-03-16
3(+200%)
2020-03-17
3(=)
2020-03-18
7(+133%)
2020-03-19
7(=)
2020-03-20
7(=)
2020-03-21
7(=)
2020-03-22
15(+114%)
2020-03-23
16(+6٫7%)
2020-03-24
25(+56%)
2020-03-25
28(+12%)
2020-03-26
31(+11%) 1(غ.م.)
2020-03-27
31(=) 1(=)
2020-03-28
38(+23%) 1(=)
2020-03-29
42(+11%) 1(=)
2020-03-30
50(+19%) 1(=)
2020-03-31
59(+18%) 1(=)
2020-04-01
81(+37%) 1(=)
2020-04-02
110(+36%) 3(+200%)
2020-04-03
122(+11%) 4(+33%)
2020-04-04
126(+3٫3%) 4(=)
2020-04-05
142(+13%) 5(+25%)
2020-04-06
158(+11%) 6(+20%)
2020-04-07
172(+8٫9%) 6(=)
2020-04-08
179(+4٫1%) 6(=)
2020-04-09
184(+2٫8%) 7(+17%)
2020-04-10
189(+2٫7%) 7(=)
2020-04-11
191(+1٫1%) 7(=)
2020-04-12
197(+3٫1%) 8(+14%)
2020-04-13
208(+5٫6%) 9(+12%)
2020-04-14
225(+8٫2%) 10(+11%)
2020-04-15
225(=) 10(=)
2020-04-16
234(+4%) 11(+10%)
2020-04-17
246(+5٫1%) 11(=)
2020-04-18
262(+6٫5%) 13(+18%)
2020-04-19
270(+3٫1%) 14(+7٫7%)
2020-04-20
281(+4٫1%) 14(=)
2020-04-21
296(+5٫3%) 14(=)
2020-04-22
303(+2٫4%) 14(=)
2020-04-23
320(+5٫6%) 14(=)
2020-04-24
336(+5%) 14(=)
2020-04-25
343(+2٫1%) 14(=)
2020-04-26
355(+3٫5%) 14(=)
2020-04-27
363(+2٫3%) 14(=)
2020-04-28
374(+3%) 14(=)
2020-04-29
384(+2٫7%) 15(+7٫1%)
2020-04-30
396(+3٫1%) 17(+13%)
2020-05-01
411(+3٫8%) 21(+24%)
2020-05-02
435(+5٫8%) 22(+4٫8%)
2020-05-03
465(+6٫9%) 24(+9٫1%)
2020-05-04
490(+5٫4%) 24(=)
2020-05-05
535(+9٫2%) 24(=)
2020-05-06
581(+8٫6%) 26(+8٫3%)
2020-05-07
607(+4٫5%) 29(+12%)
2020-05-08
621(+2٫3%) 29(=)
2020-05-09
649(+4٫5%) 30(+3٫4%)
2020-05-10
672(+3٫5%) 32(+6٫7%)
2020-05-11
700(+4٫2%) 34(+6٫2%)
2020-05-12
715(+2٫1%) 36(+5٫9%)
2020-05-13
737(+3٫1%) 40(+11%)
2020-05-14
758(+2٫8%) 42(+5%)
2020-05-15
781(+3%) 45(+7٫1%)
2020-05-16
830(+6٫3%) 50(+11%)
2020-05-17
887(+6٫9%) 50(=)
2020-05-18
912(+2٫8%) 50(=)
2020-05-19
963(+5٫6%) 50(=)
2020-05-20
1٬029(+6٫9%) 50(=)
2020-05-21
1٬109(+7٫8%) 50(=)
2020-05-22
1٬161(+4٫7%) 50(=)
2020-05-23
1٬192(+2٫7%) 50(=)
2020-05-24
1٬214(+1٫8%) 51(+2%)
2020-05-25
1٬286(+5٫9%) 52(+2%)
2020-05-26
1٬348(+4٫8%) 52(=)
2020-05-27
1٬471(+9٫1%) 55(+5٫8%)
2020-05-28
1٬618(+10%) 58(+5٫5%)
2020-05-29
1٬745(+7٫8%) 62(+6٫9%)
2020-05-30
1٬888(+8٫2%) 63(+1٫6%)
2020-05-31
1٬962(+3٫9%) 64(+1٫6%)
2020-06-01
2٬021(+3%) 69(+7٫8%)
2020-06-02
2٬093(+3٫6%) 71(+2٫9%)
2020-06-03
2٬216(+5٫9%) 74(+4٫2%)
2020-06-04
2٬340(+5٫6%) 78(+5٫4%)
2020-06-05
2٬474(+5٫7%) 79(+1٫3%)
2020-06-06
2٬600(+5٫1%) 83(+5٫1%)
2020-06-07
2٬767(+6٫4%) 84(+1٫2%)
2020-06-08
2٬862(+3٫4%) 85(+1٫2%)
2020-06-09
2٬989(+4٫4%) 88(+3٫5%)
2020-06-10
3٬094(+3٫5%) 89(+1٫1%)
2020-06-11
3٬215(+3٫9%) 92(+3٫4%)
2020-06-12
3٬305(+2٫8%) 96(+4٫3%)
2020-06-13
3٬457(+4٫6%) 100(+4٫2%)
2020-06-14
3٬594(+4%) 103(+3%)
2020-06-15
3٬727(+3٫7%) 104(+0٫97%)
2020-06-16
3٬860(+3٫6%) 105(+0٫96%)
2020-06-17
4٬044(+4٫8%) 107(+1٫9%)
2020-06-18
4٬257(+5٫3%) 117(+9٫3%)
2020-06-19
4٬374(+2٫7%) 119(+1٫7%)
2020-06-20
4٬478(+2٫4%) 121(+1٫7%)
2020-06-21
4٬739(+5٫8%) 123(+1٫7%)
2020-06-22
4٬797(+1٫2%) 125(+1٫6%)
2020-06-23
4٬952(+3٫2%) 128(+2٫4%)
2020-06-24
5٬206(+5٫1%) 130(+1٫6%)
2020-06-25
5٬384(+3٫4%) 132(+1٫5%)
2020-06-26
5٬533(+2٫8%) 137(+3٫8%)
2020-06-27
5٬811(+5%) 141(+2٫9%)
2020-06-28
6٬070(+4٫5%) 143(+1٫4%)
2020-06-29
6٬190(+2%) 144(+0٫7%)
2020-06-30
6٬366(+2٫8%) 148(+2٫8%)
2020-07-01
6٬673(+4٫8%) 149(+0٫68%)
2020-07-02
6٬941(+4%) 152(+2%)
2020-07-03
7٬188(+3٫6%) 154(+1٫3%)
2020-07-04
7٬577(+5٫4%) 159(+3٫2%)
2020-07-05
7٬886(+4٫1%) 160(+0٫63%)
2020-07-06
8٬067(+2٫3%) 164(+2٫5%)
2020-07-07
8٬250(+2٫3%) 167(+1٫8%)
2020-07-08
8٬528(+3٫4%) 169(+1٫2%)
2020-07-09
8٬975(+5٫2%) 173(+2٫4%)
2020-07-10
9٬448(+5٫3%) 181(+4٫6%)
2020-07-11
9٬726(+2٫9%) 184(+1٫7%)
2020-07-12
10٬105(+3٫9%) 185(+0٫54%)
2020-07-13
10٬294(+1٫9%) 197(+6٫5%)
2020-07-14
10٬791(+4٫8%) 202(+2٫5%)
2020-07-15
11٬252(+4٫3%) 209(+3٫5%)
2020-07-16
11٬673(+3٫7%) 217(+3٫8%)
2020-07-17
12٬062(+3٫3%) 222(+2٫3%)
2020-07-18
12٬750(+5٫7%) 225(+1٫4%)
2020-07-19
13٬353(+4٫7%) 234(+4%)
2020-07-20
13٬771(+3٫1%) 238(+1٫7%)
2020-07-21
14٬168(+2٫9%) 250(+5%)
2020-07-22
14٬805(+4٫5%) 260(+4%)
2020-07-23
15٬601(+5٫4%) 263(+1٫2%)
2020-07-24
16٬268(+4٫3%) 274(+4٫2%)
2020-07-25
16٬643(+2٫3%) 278(+1٫5%)
2020-07-26
17٬603(+5٫8%) 280(+0٫72%)
2020-07-27
17٬975(+2٫1%) 285(+1٫8%)
2020-07-28
18٬581(+3٫4%) 299(+4٫9%)
2020-07-29
19٬125(+2٫9%) 311(+4%)
2020-07-30
19٬913(+4٫1%) 325(+4٫5%)
2020-07-31
20٬636(+3٫6%) 341(+4٫9%)
2020-08-01
21٬363(+3٫5%) 364(+6٫7%)
2020-08-02
22٬053(+3٫2%) 369(+1٫4%)
2020-08-03
22٬597(+2٫5%) 382(+3٫5%)
2020-08-04
23٬202(+2٫7%) 388(+1٫6%)
2020-08-05
23٬873(+2٫9%) 391(+0٫77%)
2020-08-06
24٬411(+2٫3%) 399(+2%)
2020-08-07
25٬138(+3%) 413(+3٫5%)
2020-08-08
25٬837(+2٫8%) 418(+1٫2%)
مصادر:
  • رسمي: منظمة الصحة العالمية توفر تحديث يومي
  • Live updates (unofficial) [1]
  • آخر تحديث: 06.05.2020, 14:40 UTC لاحظ أنه بسبب أوقات الإصدار المختلفة على مدار اليوم، فإن الخطوات الموضحة لا تتوافق دائمًا طوال 24 ساعة


مارس 2020[عدل]

في 13 مارس، أُكدت أول حالة في كينيا، وهي امرأة كينية تبلغ من العمر 27 عامًا سافرت من الولايات المتحدة عبر لندن.[7]

في 15 مارس، أعلن وزير الصحة في مجلس الوزراء، متاهي كاغوي، أن شخصين جلسوا بجانب المريض الأولي على متن الطائرة في طريقهم من الولايات المتحدة أظهروا أيضًا إيجابية للفيروس.[8] أُغلقت المدارس وحظرت التجمعات العامة. ونتيجة لذلك أيضًا، تم إغلاق حدود البلاد أمام الجميع باستثناء المواطنين الكينيين والمقيمين الشرعيين.

في 16 مارس، صرح الكولونيل سيروس أوجونا المتحدث باسم الحكومة بأن هناك ثلاثة أشخاص آخرين يشتبه في أنهم حاملون للفيروس وأن نتائجهم سيعلن عنها قريبًا.[9]

في 17 مارس، أعلن وزير الصحة أنه شخصت حالة رابعة.[10]

في 18 مارس، أكد وزير الصحة ثلاث حالات أخرى، مما رفع مجموع الحالات المؤكدة في كينيا إلى سبع.[11]

وفي 22 مارس، أكد وزير الصحة ثماني حالات أخرى، وبذلك وصل العدد الإجمالي للحالات إلى 15 حالة. وأكدت الحكومة أنها تتعقب 363 شخصًا يعتقد أنهم كانوا على اتصال بالحالات الثماني الجديدة.[12]

وفي 23 مارس، أُكدت حالة أخرى ليصل مجموع الحالات المؤكدة إلى 16.[13]

وفي 24 مارس، أُبلغ عن تسع حالات أخرى بما مجموعه 25 حالة على المستوى الوطني.[14]

في 25 مارس، أُكدت التعافي الأول، وسُجلت ثلاث حالات أخرى، ليصل مجموع الحالات المؤكدة إلى 28.[15][16]

في 26 مارس، سُجلت ثلاث حالات أخرى ورفع إجمالي الحالات المؤكدة إلى 31. بالإضافة إلى نيروبي، أكدت الحكومة أن حالات فيروس كورونا في كينيا تنتشر بين أربع مقاطعات أخرى، وهي كاجيادو ومومباسا وكيليفي وكوالي.[17] في نفس التاريخ، أُبلغ عن أول حالة وفاة لشخص مصاب بفيروس كورونا في كينيا. كان المريض رجلاً كينياً يبلغ من العمر 66 عامًا، وقد عاد مؤخرًا من رحلة عمل في إيسواتيني وعبر مطار أو آر تامبو الدولي في جوهانسبرغ، جنوب أفريقيا. من غير المعروف أين أصيب بالفيروس بالضبط.[18]

في 28 مارس، أكدت وزارة الصحة 7 حالات أخرى، مما رفع إجمالي عدد الحالات المؤكدة في 19 حالة في كينيا إلى 38. وفي نفس اليوم، أعلنت الحكومة أن مريضين كانت نتائج اختبارهما في وقت سابق إيجابية كانت في انتظارهم لإجراء اختبار ثان للتأكد من أنهم قد تعافوا بالكامل.

في 29 مارس، سُجلت أربع حالات أخرى ليصل مجموع الحالات المؤكدة إلى 42. خلال إحاطة يوم الأحد، قال وزير مجلس الوزراء مطاهي كاغوي عن الحالات الأربع، واحدة كينية وأمريكية وواحدة كاميرونية وواحدة بوركينا فاسو. وصرح السيد كاغوي بأنه كانت ثلاث من الحالات في نيروبي وواحدة في مومباسا. وصرح الوزير أنه من بين 42 حالة، 24 منها ذكور و 18 إناث. تتقدم نيروبي مع 31 حالة تليها كيليفي (ست)، ومومباسا (ثلاث) وكوالي وكاجيادو لكل واحدة.[19]

في 30 مارس، ارتفعت حالات الإصابة بالفيروس التاجي في كينيا بنسبة 8، حيث بلغ العدد الإجمالي الآن 50 حالة مؤكدة، قال سكرتير مجلس الصحة متوي كاغوي يوم الاثنين إنه من بين الحالات الثماني المؤكدة، يوجد ست حالات في نيروبي وواحدة في كيتوي وواحدة في مومباسا.[20]

في 31 مارس، ارتفعت حالات الإصابة بالفيروس التاجي في كينيا بنسبة 9، ليصل المجموع إلى 59 حالة مؤكدة حتى الآن.[21]

أبريل 2020[عدل]

في 1 أبريل، ارتفعت حالات الإصابة بالفيروس التاجي في كينيا بنسبة 22، ليصل المجموع إلى 81 حالة مؤكدة حتى الآن.[22] بالإضافة إلى ذلك، أكدت الحكومة الكينية أن الحالتين الأولى والثالثة المُبلغ عنها قد تعافت بالكامل من الفيروس، مما رفع إجمالي عدد حالات الاسترداد على المستوى الوطني إلى ثلاث حالات.[23]

في 2 أبريل، أُكدت 29 حالة إضافية ليصل العدد الإجمالي للحالات إلى 110 حالات على المستوى الوطني. وذكرت الحكومة أن مريضًا واحدًا تم شفاؤه مما رفع إجمالي حالات الشفاء إلى أربعة. بالإضافة إلى ذلك، أُكدت وفاة شخصين آخرين، واحدة من نيروبي والأخرى في مومباسا، وبذلك يصل العدد الإجمالي للوفيات الناجمة عن الفيروس التاجي إلى ثلاث.

في الرابع من أبريل سُجلت 4 حالات أخرى من إجمالي 325 حالة.

في 6 أبريل أعلن الرئيس أوهورو كينياتا عن توقف الحركة داخل وخارج منطقة العاصمة نيروبي لفترة احتواء مدتها 21 يومًا، وهناك مقاطعات أخرى تأثرت بالوقف ؛ مقاطعة مومباسا وكيليفي وكوالي التي ستدخل حيز التنفيذ اعتبارًا من 8 أبريل

في 7 أبريل، أعلن متاهي كاغوي عن 14 حالة أخرى ليصل المجموع إلى 172 شخصًا مصابًا بالفيروس. كما أعلن أن 4 أشخاص آخرين تعافوا من الفيروس ليصل إجمالي حالات التعافي إلى 7.

في 8 أبريل، زاد عدد الأشخاص المصابين بفيروس كورونا بنسبة 14 حالة مؤكدة كما أعلن وزير الصحة، ليصل العدد الإجمالي إلى 179.

في 9 أبريل، أعلن سكرتير مجلس الوزراء عن زيادة عدد الحالات المؤكدة بنسبة 5 ليصل العدد الإجمالي للأشخاص المصابين إلى 184. كما أعلن عن زيادة عدد الوفيات إلى 7.


الآثار والتدابير[عدل]

رد الحكومة[عدل]

رداً على ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في كينيا إلى ثلاث حالات، أغلقت حكومة كينيا في 15 مارس جميع المدارس وأمرت جميع العاملين في القطاعين العام والخاص بالعمل من المنزل، حيثما أمكن ذلك.[24] وفرضت قيود السفر فيما بعد لمنع غير المقيمين من الدخول. كان على المواطنين والمقيمين الكينيين أن يقوموا بالحجر الذاتي لمدة لا تقل عن أربعة عشر يومًا.[25]

في 22 مارس، عقب تأكيد ثماني حالات إضافية، ليصل العدد الإجمالي إلى 16 حالة على الصعيد الوطني، أدخلت الحكومة الكينية تدابير وتوجيهات إضافية للحد من انتشار الفيروس التاجي في البلاد. تضمنت هذه الإجراءات تعليق جميع الرحلات الدولية اعتبارًا من منتصف الليل في 25 مارس، باستثناء رحلات الشحن (سيضطر جميع الأشخاص الذين يدخلون البلاد إلى الخضوع للحجر الصحي في منشأة حكومية). كما نصت الحكومة على أن أي شخص، بما في ذلك كبار المسؤولين الحكوميين، الذين يتبين أنهم انتهكوا إجراءات الحجر الصحي، سيعزلون بقوة على نفقتهم الخاصة. بقيت جميع الحانات مغلقة منذ 22 مارس، مع السماح للمطاعم بالبقاء مفتوحة لخدمات الوجبات الجاهزة فقط. وجب على جميع مركبات الخدمة العامة (أي matatus والحافلات) الالتزام بالمبادئ التوجيهية لإبعاد الركاب المنصوص عليها سابقًا في 20 مارس. علاوة على ذلك، اقتصرت جميع التجمعات العامة في الكنائس والمساجد والجنازات وغيرها على ما لا يزيد عن 15 شخصًا، وتم حظر حفلات الزفاف.[26]

الآثار الإقتصادية[عدل]

في 25 مارس، أعلن الرئيس أوهورو كينياتا، بعد الإبلاغ عن ثلاث حالات إضافية، حظر تجول على مستوى البلاد لكل حركة غير مصرح بها من الساعة 7 مساءً إلى 5 صباحًا اعتبارًا من يوم الجمعة 27 مارس. كشفت الحكومة أيضًا عن تدابير لحماية الكينيين من المصاعب المالية الناشئة عن قيود الحركة المرتبطة بأزمة فيروسات التاجية، بما في ذلك:[27]

  • إعفاء ضريبي بنسبة 100٪ للكينيين الذين يكسبون 24000 شيلينغ كيني (228 دولارًا أمريكيًا) أو أقل.
  • ادفع عند الكسب (PAYE) من الحد الأقصى من 30٪ إلى 25٪.
  • تخفيض معدل ضريبة المبيعات من 3٪ إلى 1٪ لجميع المنشآت الصغرى والصغيرة والمتوسطة.
  • تخفيض ضريبة دخل المقيمين إلى 25٪.
  • توفير 10 مليارات شيلينغ كيني (95 مليون دولار أمريكي) للفئات الضعيفة بما في ذلك كبار السن والأيتام وغيرهم.
  • تعليق مؤقت لقائمة المتعثرين في القروض لأي شخص، والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة والصغيرة والشركات التي يكون حسابها متأخرًا في القروض اعتبارًا من 1 أبريل 2020.
  • تخفيض ضريبة القيمة المضافة من 16٪ إلى 14٪ اعتبارًا من 1 أبريل 2020.

تحركت الحكومة أيضًا لزيادة تخصيص الأموال للرعاية الصحية، إلى جانب التعديلات المالية الأخرى للاقتصاد:

  • مليار شيلينغ كيني (9.5 مليون دولار أمريكي) من صندوق التغطية الصحية الشاملة ليتم توجيهه إلى توظيف عاملين صحيين جدد للمساعدة في مكافحة انتشار كوفيد-19.
  • يتقاضى الرئيس ونائب الرئيس نسبة 80٪ من الراتب، ويتحمل كل أمناء مجلس الوزراء نسبة 30٪ من الراتب، والرئيسين الإداريين (30٪) والأمناء الرئيسيين (20٪).
  • جميع الموظفين الحكوميين والعامين الذين تبلغ أعمارهم 50 سنة فما فوق ولديهم حالات طبية موجودة مسبقًا، لأخذ إجازة من العمل، أو السماح لهم بالعمل من المنزل. يستثني هذا الأمر الضباط العموميين العاملين في إدارة الأمن.
  • البنك المركزي الكيني يخفض سعر الفائدة من 8.25٪ إلى 7.25٪.
  • تخفيض نسبة الاحتياطي النقدي من 5.25٪ إلى 4.25٪ لزيادة السيولة البالغة 35 مليار شلن كويكي للبنوك التجارية، والتي بدورها ستكون في وضع يمكنها من تقديم خدمات القروض "للكينيين المنكوبين".

حظر التجول على الصعيد الوطني واستجابة الشرطة[عدل]

صاحب حظر التجوال من الساعة 7 مساءً حتى 5 صباحًا، والذي أُعلن عنه في 25 مارس، تقارير عن وحشية الشرطة.[28] أشارت الروايات المباشرة ولقطات الفيديو في العديد من المدن، بما في ذلك نيروبي ومومباسا، إلى أن الشرطة استخدمت الضرب والغاز المسيل للدموع في 27 مارس. تشير بعض الروايات إلى أن الاعتقال أدى إلى ازدحام الناس في مناطق صغيرة، على عكس هدف حظر التجول المتمثل في زيادة الإبعاد الاجتماعي.[29] أدان المسؤولون الكينيون والسلطات الحكومية في وقت لاحق سلوك الشرطة.[30]

وفي وقت لاحق، قدمت الجمعية القانونية في كينيا التماسًا يزعم أن حظر التجول نفسه غير دستوري، "لأنه شامل وغير محدد، ولأنه ينتهك قانون النظام العام"، وأن حظر التجول يشكل تهديدًا صحة عامة السكان. وأكد الالتماس كذلك أن "الشرطة قامت بتهور بتزاحم حشود كبيرة على الأرض، خلافا لنصيحة منظمة الصحة العالمية بشأن التباعد الاجتماعي. وعلاوة على ذلك، أوقف المدعى عليه الأول (الشرطة) وسائل الإعلام عن مراقبة تحركاته واعتدى على الصحفيين الذين يغطون العملية".[31]

في 30 مارس، أيدت المحكمة العليا في كينيا حظر التجول نفسه، لكنها منعت الشرطة من استخدام القوة المفرطة لفرض حظر التجول وطالبت الشرطة بتقديم مبادئ توجيهية لمراقبة حظر التجول.[32]

وفي 31 مارس، قُتل صبي يبلغ من العمر 13 عامًا برصاص الشرطة، حسبما زُعم، على شرفة منزله في كيامايكو، نيروبي، بعد 20 دقيقة من بدء حظر التجول.[33]

انظر أيضًا[عدل]

المراجع[عدل]

  1. أ ب ت https://github.com/datasets/covid-19 — تاريخ الاطلاع: 9 أغسطس 2020
  2. ^ Elsevier. "Novel Coronavirus Information Center". Elsevier Connect. مؤرشف من الأصل في 30 يناير 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Reynolds, Matt (4 March 2020). "What is coronavirus and how close is it to becoming a pandemic?". Wired UK. ISSN 1357-0978. مؤرشف من الأصل في 05 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. أ ب ت "Crunching the numbers for coronavirus". Imperial News. مؤرشف من الأصل في 19 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  5. أ ب "High consequence infectious diseases (HCID); Guidance and information about high consequence infectious diseases and their management in England". GOV.UK (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  6. ^ "World Federation Of Societies of Anaesthesiologists – Coronavirus". www.wfsahq.org. مؤرشف من الأصل في 12 مارس 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  7. ^ "Kenya confirms first coronavirus case - VIDEO". 13 March 2020. مؤرشف من الأصل في 14 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  8. ^ "Kenya coronavirus cases rises to 3". Capital News. 15 March 2020. مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 16 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  9. ^ "Kenya reports 3 suspected virus cases". Nation news. 16 March 2020. مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  10. ^ "Kenya coronavirus cases rise to four". Daily Nation (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 17 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  11. ^ "Health Ministry Confirms 3 More Coronavirus Cases". capitalfm.co.ke. 18 March 2020. مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 18 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  12. ^ "Number of coronavirus cases jumps to 15 after eight more test positive". Nairobi News (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ "Kenya coronavirus cases rise to 16". Daily Nation (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  14. ^ "Coronavirus: Kenya cases rise to 25 after nine more people test positive". www.standardmedia.co.ke. مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  15. ^ "Kenya announces first coronavirus recovery". Daily Nation (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  16. ^ "Kenya's First COVID-19 Patient Recovers As 3 More Cases Recorded Raising Caseload To 28". CapitalFM (باللغة الإنجليزية). 25 March 2020. مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  17. ^ "Coronavirus: Kenya confirms three more cases bringing total to 31" (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  18. ^ Claire Munde. "First Kenyan dies of Covid-19 - CS Kagwe". The Star (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 26 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ "COVID-19: Kenya announces 4 new corona virus cases". مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  20. ^ "COVID-19: Kenya announces 4 new corona virus cases". مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  21. ^ "Nine more test positive for coronavirus". مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 31 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  22. ^ "Twenty two more test positive for coronavirus". مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 01 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  23. ^ "Kenya coronavirus cases increase to 81 after 22 test positive". مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 01 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  24. ^ "Coronavirus: Kenya confirms 2 more cases". The East African (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  25. ^ "Kenya blocks entry for non-residents in virus response". www.aljazeera.com. مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 22 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  26. ^ "8 new Coronavirus cases, search for 363 persons who had contact with victims continues". www.kenya-today.com. مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 23 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  27. ^ "Tax relief, CRB-listing suspension: Here are all directives issued by Pres. Kenyatta to ensure you have more money in your pocket". www.k24tv.co.ke. 25 March 2020. مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 25 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  28. ^ "Sticks, stones and broken bones in first curfew night". www.standardmedia.co.ke. 28 March 2020. مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  29. ^ "Kenya's coronavirus curfew begins with wave of police crackdowns". www.washingtonpost.com. 28 March 2020. مؤرشف من الأصل في 9 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  30. ^ "Stop bludgeoning Kenyans during curfew, leaders tell police". www.standardmedia.co.ke. 28 March 2020. مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 29 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  31. ^ "LSK wants curfew declared illegal or delayed to 10pm". www.standardmedia.co.ke. 30 March 2020. مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  32. ^ "Court bars police from using excessive force during curfew". www.standardmedia.co.ke. 30 March 2020. مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. اطلع عليه بتاريخ 30 مارس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  33. ^ "Family distraught after teenager allegedly shot by police dies". Daily Nation. مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)