جاي فرهوفشتات

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جاي فرهوفشتات
عضو في البرلمان الأوروبي  تعديل قيمة خاصية (P1035) في ويكي بيانات
(بالهولندية: Guy Verhofstadt)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
Guy Verhofstadt in 2005.jpg

معلومات شخصية
الميلاد 11 أبريل 1953 (العمر 69 سنة)
داندرموند  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of Belgium (civil).svg بلجيكا  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
عدد الأولاد 2   تعديل قيمة خاصية (P1971) في ويكي بيانات
إخوة وأخوات
مناصب
عضو مجلس النواب من بلجيكا   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
13 أكتوبر 1985  – 14 يونيو 2009 
عضو مجلس الشيوخ البلجيكي[1]   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
1995  – 12 يوليو 1999 
رئيس وزراء بلجيكا (47 )   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
12 يوليو 1999  – 20 مارس 2008 
عضو مجلس الشيوخ البلجيكي[1]   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
18 مايو 2003  – 12 يوليو 2003 
عضو مجلس الشيوخ البلجيكي[1]   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
10 يونيو 2007  – 21 ديسمبر 2007 
عضو في البرلمان الأوروبي[2][1]   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
عضو خلال الفترة
14 يوليو 2009  – 30 يونيو 2014 
انتخب في انتخابات البرلمان الأوروبي 2009 
الدائرة الإنتخابية Dutch-speaking electoral college 
فترة برلمانية الدورة السابعة للبرلمان الأوروبي  [لغات أخرى] 
عضو في البرلمان الأوروبي   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
عضو منذ
1 يوليو 2014 
انتخب في انتخابات البرلمان الأوروبي 2014 
الدائرة الإنتخابية Dutch-speaking electoral college 
فترة برلمانية الدورة الثامنة للبرلمان الأوروبي  [لغات أخرى] 
عضو في البرلمان الأوروبي[2][1]   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
عضو منذ
2 يوليو 2019 
انتخب في انتخابات البرلمان الأوروبي 2019 
الدائرة الإنتخابية Dutch-speaking electoral college 
فترة برلمانية الدورة التاسعة للبرلمان الأوروبي 
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة خنت  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة سياسي[3]  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الحزب Open Flemish Liberals and Democrats[1]  تعديل قيمة خاصية (P102) في ويكي بيانات
اللغة الأم الهولندية  تعديل قيمة خاصية (P103) في ويكي بيانات
اللغات الهولندية،  والإنجليزية،  والفرنسية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
مجال العمل سياسة  تعديل قيمة خاصية (P101) في ويكي بيانات
الجوائز
Ordre de Léopold GC ribbon.svg
 Grand Cordon of the Order of Leopold (2008)[1]
BEL Kroonorde Grootkruis BAR.svg
 Grand Cross of the Order of the Crown  (2007)[1]
European Book Prize (2007)
GRE Order of Honour Grand Cross BAR.png
 Grand Cross of the Order of Honour (2005)[1]
FIN Order of the White Rose Grand Cross BAR.png
 الصليب الأعظم لوسام الزهرة البيضاء لفنلندا  [لغات أخرى] (2004)[1]
NOR Royal Norwegian Order of Merit - Grand Cross BAR.png
 نيشان الاستحقاق الملكي النرويجي من رتبة صليب أعظم  [لغات أخرى]  (2003)[1]
DNK Order of Danebrog Grand Cross BAR.png
 Grand Cross of the Order of the Dannebrog (2002)[1]
SWE Order of the Polar Star (after 1975) - Commander Grand Cross BAR.png
 Order of the Polar Star - Commander's Grand Cross (2001)[1]
ESP Isabella Catholic Order GC.svg
 وسام إيزابيلا الكاثوليكية  [لغات أخرى]  (2000)[1]
Minister of State (1995)[1]
ITA OMRI 2001 GC BAR.svg
 نيشان الاستحقاق للجمهورية الإيطالية من رتبة الصليب الأعظم  (1985)[1]
POL Order Zaslugi RP kl1 BAR.png
 الصليب الأعظم لنيشان الاستحقاق من جمهورية بولندا  [لغات أخرى]
Ro3osr.gif
 وسام نجمة رومانيا   تعديل قيمة خاصية (P166) في ويكي بيانات
التوقيع
Signature of Guy Verhofstadt.png
 
المواقع
الموقع الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات

جاي فرهوفشتات ولد في 11 أبريل 1953 في دندرمونده في بلجيكا ،سياسي بلجيكي شغل منصب رئيس وزرء بلجيكا من 12 يوليو 1999 إلى 20 مارس 2008 ،وأحد المعارضين لمعاهدة لشبونة للاتحاد الأوروبي.[4]

جاي موريس ماري لويس فرهوفشتات (11 أبريل عام 1953)، سياسي بلجيكي تولى زعامة تحالف الليبراليين والديمقراطيين من أجل أوروبا خلال الفترة من عام 2009 حتى عام 2019، وكان عضوًا في البرلمان الأوروبي عن بلجيكا منذ عام 2009. كذلك شغل كلًا من منصب رئيس وزراء بلجيكا خلال الفترة من عام 1999 حتى عام 2008، ومنصب نائب رئيس الوزراء ووزير الموازنة خلال الفترة من عام 1985 حتى عام 1992. كان عضوًا في مجلس النواب من عام 1985 حتى عام 2009.

كان عضوًا في البرلمان الأوروبي منذ عام 2009، وقاد مجموعة تحالف الليبراليين والديمقراطيين من أجل أوروبا خلال الفترة من عام 2009 حتى عام 2019، ويعود إليه الفضل في تأسيس مجموعة سبينلي الفيدرالية البرلمانية المشتركة. كان مرشح تحالف الليبراليين والديمقراطيين من أجل أوروبا لرئاسة المفوضية الأوروبية في الانتخابات الأوروبية البرلمانية في عام 2014. شغل منصب منسق البرلمان الأوروبي المعني بملف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ورئيس مجموعة توجيه خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي خلال الفترة من عام 2016 حتى عام 2020.[5][6] يعد من المدافعين عن فدرلة الاتحاد الأوروبي.

بدايات مسيرته المهنية[عدل]

ولد فرهوفشتات في داندرموند عام 1953، وأصبح رئيسًا لرابطة الطلاب الليبرالية الفلمنكية خلال الفترة من عام 1972 حتى عام 1974 أثناء دراسته القانون في جامعة خنت. سرعان ما أصبح بعدها سكرتيرًا لويلي دي كليرك الذي كان حينها رئيسًا للحزب الليبرالي الفلمنكي (بّي في في). أصبح رئيسًا للحزب حين كان عمره 29 عامًا في عام 1982. انتُخب عضوًا في مجلس النواب في عام 1985، وتولى منصب نائب رئيس الوزراء ووزير الموازنة خلال عهد رئيس الوزراء ويلفريد مارتنز. لُقب بـ«ثاتشر الطفل» نظرًا لآرائه الاقتصادية وصغر سنه.[7][8]

أضحى زعيمًا للمعارضة بعد عزله من الحكومة. غير فرهوفشتات اسم البّي في في ليصبح اسمه حزب الليبراليين والديمقراطيين الفلمنكيين (في إل دي)، وذلك في أعقاب محاولةٍ فاشلة لتشكيل حكومة في نوفمبر عام 1991. اجتذب الحزب الجديد العديد من السياسيين من الأحزاب الأخرى ممن التحقوا في صفوفه ومن أبرزهم حزب الاتحاد الشعبي (في يو) وحزب الشعب المسيحي (سي في بّي).[9]

بيد أن الحزب لم يتمكن من تخطي السي في بّي رغم سقف التوقعات العالية الموضوعة له. قدم فرهوفشتات استقالته وتوارى عن المشهد السياسي ليعود رئيسًا للحزب ومروجًا لصورة أقل راديكالية عن آرائه في عام 1997. ابتعد فرهوفشتات تدريجيًا عن النيوليبرالية (أسهم شقيقه ديرك الذي كان فيلسوفًا سياسيًا ليبراليًا اجتماعيًا في ترك أثرٍ عليه)، وغدا شخصيةً مالت أكثر نحو الوسطية، وهو تغيير تجلى على وجه الخصوص خلال فترة ولايته الأولى كرئيس للوزراء.[8]

المواقف السياسية[عدل]

حرب العراق[عدل]

عارض فرهوفشتات الغزو الأمريكي للعراق. صرح فرهوفشتات خلال اجتماعه مع رئيس الولايات المتحدة جورج دبليو. بوش في عام 2005 بقوله: «حان الوقت لوضع خط في ظل توترات الماضي القريب. ليس من المعقول مواصلة الجدال حيال من كان على صواب ومن كان خاطئًا».[10]

الانتفاضة البحرينية[عدل]

أدان فرهوفشتات قتل المحتجين خلال الانتفاضة المؤيدة للديمقراطية في البحرين عام 2011 بقوله: «تعرض المحتجون للقتل والتعذيب والسجن. ينبغي التحقيق في هذه الحوادث بصورة مناسبة وتقديمها إلى العدالة وليس التستر عليها. أوافق تمامًا بأن سباق الجائزة الكبرى للفورمولا 1 لا يجب أن يعود للبحرين حتى تحقيق هذا الأمر.»[11]

الاستقلال الكتالوني[عدل]

عارض فرهوفشتات استفتاء الاستقلال الكتالوني عام 2017، ولكنه أدان استخدام إسبانيا للعنف. وقال فرهوفشتات حيال الأمر: «افتقد الاستفتاء للشرعية الديمقراطية الأساسية».[12] ووفقًا لفرهوفشتات فإن الرئيس الكتالوني السابق كارلس بوتشدمون «ترك كتالونيا في حالة من الفوضى والدمار».[13]

روسيا[عدل]

انتقد فرهوفشتات رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس في شهر أبريل من عام 2015 بعد اجتماع الأخير مع الرئيس الروسي فلاديمر بوتين في أعقاب الحرب الأوكرانية الروسية والمفاوضات الصعبة ما بين الاتحاد الأوروبي والبنك المركزي الأوروبي وصندوق النقد الدولي من جهة وحكومة تسيبراس المنتخبة حديثًا تحت قيادة حزب سيريزا من جهة أخرى. كتب فرهوفشتات على تويتر وفقًا لنيويورك تايمز بأن على تسيبراس «التوقف عن محاولة إثارة النزاع بين بوتين والاتحاد الأوروبي» وأن عليه «اللعب تبعًا للقواعد المشتركة وإجراء إصلاحات جادة».[14]

ذكرت وسائل إعلام تقارير عن وضع اسم فرهوفشتات على لائحة سوداء روسية لشخصيات بارزة من الاتحاد الأوروبي ممنوعة من دخول البلاد في شهر مايو عام 2015.[15][16]

تحدث فرهوفشتات في شهر يونيو من عام 2018 عن وجود «دائرة من الشر تحيط بقارتنا» ألا وهي روسيا تحت حكم بوتين وتركيا تحت حكم أردوغان والولايات المتحدة في ظل إدارة ترامب. وأضاف قائلًا: «بيد أن مشكلتنا أعمق من ذلك، وهي أعمق من سياستنا الخارجية أو أمننا الخارجي. لدى أوروبا طابور خامس في صفوفها... أدعوهم بمهللي بوتين: لوبان وفيلدرز وفاراج... ويضاف عليهم قادة حكوميين من أمثال أوربان وكاتشينسكي وسالفيني. هؤلاء الناس لديهم هدف واحد وهو تدمير أوروبا والإجهاز على ديمقراطيتنا الليبرالية».[17]

ميانمار[عدل]

وصف فرهوفشتات زعيمة ميانمار أون سان سو تشي بـ«مصدر العار» في 8 سبتمبر عام 2017، وذلك عقب تصريحاتها الجدلية حول الإبادة الجماعية للروهينغا في ميانمار.[18]

تركيا[عدل]

قال فرهوفشتات في شهر نوفمبر من عام 2016: «هنالك أغلبية واسعة للغاية من الداخل قالوا بأنه يتعين عليك تجميد محادثات الانضمام في الوقت الحالي، ووضع عدد من الشروط المنوطة بالاستئناف بمجرد امتثال تركيا بها».[19]

اتهم فرهوفشتات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالاستخفاف في شهر مايو عام 2017، وذلك بسبب تأييد الأخير لحرية التعبير في حين يقبع صحفيون في السجون التركية.[20]

الهجرة[عدل]

دعا فرهوفشتات إلى إصلاح نظام اللجوء والهجرة الخاص بالاتحاد الأوروبي في شهر أغسطس من عام 2015، وجاء ذلك تجاوبًا مع أزمة اللاجئين الأوروبية. كذلك انتقد كلًا من رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون والرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند بسبب معارضتهما لمقترح قدمته المفوضية الأوروبية من أجل توزيع طلبات لجوء المهاجرين على جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي. كذلك دعا حكومات فرنسا والمملكة المتحدة والمجر إلى التوقف عن بناء جدران واتخاذ إجراءات لتأمين حدودهم وتركيز جهودهم على تقديم المساعدة الإنسانية.[21] تضمنت هذه المساعدة الإنسانية مطالبة البلدان التي تعاني خللًا وتشكل مصدرًا للمهاجرين العمل على معالجة هذا الخلل.[22]

الفيدرالية الأوروبية[عدل]

طرح فرهوفشتات كتابًا حمل عنوان «الولايات المتحدة الأوروبية» في أعقاب صدور نتائج الاستفتاء على دستور أوروبي في فرنسا وهولندا عام 2005. يدّعي الكتاب المكتوب باللغة الهولندية بأن المواطن الأوروبي العادي يريد «المزيد من أوروبا»، وجاء هذا الإدعاء استنادًا على نتائج أحد استطلاعات الرأي التي أجرتها يوروباروميتر.[23]

ألقى فرهوفشتات خطابًا في مؤتمر لحزب الديمقراطيين الليبراليين البريطاني بمدينة بورنموث في شهر سبتمبر من عام 2019، وقال بأن «عالم الغد ليس نظامًا عالميًا قائمًا على دول أو بلدان قومية. إنما هو نظام عالمي قائم على إمبراطوريات. الصين ليست أمة بل إنها حضارة. الهند ليست أمة. كذلك الولايات المتحدة هي إمبراطورية أكثر من كونها أمة. وفي الأخير لدينا الاتحاد الروسي. عالم الغد هو عالم إمبراطوريات والذي لن نستطيع فيه نحن كأوروبيين وأنتم أيها البريطانيون الدفاع عن مصالحكم ونمط حياتكم إلا من خلال تكاتفنا معًا في إطار عمل أوروبي وضمن الاتحاد الأوروبي».[24]

خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي[عدل]

قال فرهوفشتات في يناير عام 2013 أي قبل ثلاثة أعوام من إجراء استفتاء بقاء المملكة المتحدة ضمن الاتحاد الأوروبي في عام 2016: «إن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي هو محض غباء بالنسبة لبلد تذهب 53 بالمئة من صادراته إلى القارة وإلى باقي أنحاء أوروبا. والأمر في منتهى الغباء لدرجة أن الولايات المتحدة وهي أفضل صديق لبريطانيا لم تستطع فهم الأمر بتاتًا».[25][26]

قال فرهوفشتات في الفترة التي سبقت إجراء الاستفتاء على عضوية المملكة المتحدة ضمن الاتحاد الأوروبي في شهر فبراير من عام 2016: «الفائزون الوحيدون من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي هم نايجل فاراج وفلاديمر بوتين اللذين سيستمتعون برؤية أوروبا مقسمة.»[26]

روابط خارجية[عدل]

المصادر[عدل]

  1. أ ب ت باسم: Guy Verhofstadt - Open Vld — معرف شخص في مجلس الشيوخ البلجيكي: http://www.senate.be/www/?MIval=showSenator&ID=420&LANG=nl — تاريخ الاطلاع: 25 يونيو 2022
  2. ^ مُعرِّف دليل أعضاء البرلمان الأوروبيِّ (MEP): https://www.europarl.europa.eu/meps/en/97058
  3. ^ مُعرِّف دليل أعضاء البرلمان الأوروبيِّ (MEP): https://www.europarl.europa.eu/meps/en/97058 — تاريخ الاطلاع: 20 أبريل 2022
  4. ^ الغد صحيفة 22-5-2009
  5. ^ "Parliament appoints Guy Verhofstadt as representative on Brexit matters"، European Parliament، 08 سبتمبر 2016، مؤرشف من الأصل في 27 يناير 2022، اطلع عليه بتاريخ 28 ديسمبر 2019.
  6. ^ "Home"، Brexit Steering Group، مؤرشف من الأصل في 17 يناير 2021، اطلع عليه بتاريخ 23 ديسمبر 2019.
  7. ^ Alex Barker (27 سبتمبر 2016)، "Verhofstadt warns Britain about European Parliament's Brexit power: Assembly's chief negotiator says relationship must avoid 'love-hate' of past 40 years"، فاينانشال تايمز, London، مؤرشف من الأصل في 15 فبراير 2022، اطلع عليه بتاريخ 10 مارس 2017.
  8. أ ب Maya Oppenheim (14 سبتمبر 2016)، "Guy Verhofstadt: Who is the diehard Europhile who has been appointed as EU's chief Brexit negotiator? From describing David Cameron, Boris Johnson and Nigel Farage as 'rats fleeing a sinking ship' to reportedly being banned from entering Russia, he has often found himself in the spotlight"، ذي إندبندنت, London، مؤرشف من الأصل في 27 يناير 2022، اطلع عليه بتاريخ 10 مارس 2017.
  9. ^ "Biografie Guy Verhofstadt"، Het Laatste Nieuws, Brussels، 21 ديسمبر 2007، مؤرشف من الأصل في 20 أغسطس 2016، اطلع عليه بتاريخ 10 مارس 2017.
  10. ^ "Bush calls on EU to 'draw line under' recent tensions"، The Irish Times، 22 فبراير 2005، مؤرشف من الأصل في 27 يناير 2022.
  11. ^ "EU voices mixed emotions about Yemen revolution"، EUobserver، 06 يونيو 2011، مؤرشف من الأصل في 2 مارس 2022.
  12. ^ "Catalan vote was 'FIXED': Verhofstadt condemns 'deception and manipulation' of referendum"، Express.co.uk، 05 أكتوبر 2017، مؤرشف من الأصل في 9 أكتوبر 2021.
  13. ^ "Puigdemont is 'chaos' Tintin, says influential EU figure Guy Verhofstadt"، The Local، 01 نوفمبر 2017، مؤرشف من الأصل في 19 أبريل 2021.
  14. ^ Herszenhorn, David, and Liz Alderman, "Putin Meets With Alexis Tsipras of Greece, Raising Eyebrows in Europe", New York Times, 8 April 2015. Retrieved 8 April 2015. نسخة محفوظة 2018-06-12 على موقع واي باك مشين.
  15. ^ Laurence Norman (30 May 2015), Russia Produces Blacklist of EU People Banned From Entering Country وول ستريت جورنال. نسخة محفوظة 2021-10-09 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ European Union anger at Russian travel blacklist بي بي سي نيوز, 31 May 2015. نسخة محفوظة 2021-11-27 على موقع واي باك مشين.
  17. ^ "Brexit: Nigel Farage is a 'fifth columnist' Putin cheerleader, says Guy Verhofstadt"، The Independent، 13 يونيو 2018، مؤرشف من الأصل في 9 مارس 2022.
  18. ^ "MEPs condemn Aung San Suu Kyi's Myanmar comments"، The Parliament Magazine، 08 سبتمبر 2017، مؤرشف من الأصل في 9 أكتوبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 07 يوليو 2020.
  19. ^ "EU lawmakers urge suspension of Turkey membership talks"، دويتشه فيله، 22 نوفمبر 2016، مؤرشف من الأصل في 22 أكتوبر 2020، اطلع عليه بتاريخ 07 يوليو 2020.
  20. ^ "Verhofstadt echoes calls to freeze Turkey EU accession talks"، The Parliament Magazine، 15 مارس 2017، مؤرشف من الأصل في 9 أكتوبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 07 يوليو 2020.
  21. ^ Verhofstadt, Guy (20 أغسطس 2015)، "Face à la situation des migrants, l'UE a besoin de leadership, pas d'ériger des murs"، Le Huffington Post، مؤرشف من الأصل في 23 ديسمبر 2021.
  22. ^ Verhofstadt, Guy (20 أغسطس 2015)، "Migration in the EU: We Need Leadership, Not Walls"، Huffington Post، مؤرشف من الأصل في 8 أغسطس 2020.
  23. ^ "Verhofstadt's United States of Europe"، بوليتيكو، 12 يوليو 2005، مؤرشف من الأصل في 9 أكتوبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 07 يوليو 2020.
  24. ^ "Watch: Guy Verhofstadt on the world's 'empires'"، ذا سبيكتاتور [الإنجليزية]، 15 سبتمبر 2019، مؤرشف من الأصل في 9 أكتوبر 2021، اطلع عليه بتاريخ 07 يوليو 2020.
  25. ^ "The man representing the EU in the Brexit talks wants to give Britain the worst deal possible"، بيزنس إنسايدر، 10 سبتمبر 2016، مؤرشف من الأصل في 9 أكتوبر 2021.
  26. أ ب "Guy Verhofstadt's 7 best Brexit burns"، بوليتيكو، 09 سبتمبر 2016، مؤرشف من الأصل في 15 مارس 2022.