هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

جذع الشجرة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
صورة لجذع شجرة مقطوعة قبل 37 عاماً من تاريخ التقاط الصورة.

بعد قطع الأشجار، عادةً ما تكون جذع الشجرة هي الجُزء الصغير المُتبقي من الشجرة. والتي تتصل بها جذور تحت باطن الأرض. وعادةً ما تحتوي على حلقات دائرية يُستطاع من خلالها تحديد عمر الشجرة.

التجديد[عدل]

يُمكن أن تكون الجذوع (سواءً تلك الموجودة على الأرض أو الجذوع من الفروع المزالة) قادرةً على التجدد إلى أشجار جديدة في كثير من الأحيان، يمكن أن تنمو براعم الجذع بسرعة كبيرة، ويرجع ذلك إلى هيكل الجذر. ومع ذلك، فإن قطع جزء من الجذع قد يضعف البراعم ويتسبب بإدخال المرض في الشجرة التي ستتشكل من الجذع.

إزالة جذع الأشجار[عدل]

صورة لجذع بعد ساعتين من قطع الشجرة.

من بالغ الصعوبة بمكان إزالة جذوع الأشجار من الأرض. لكن يمكن اقتلاعها عن طريق حفرها، أو تهشيم وإحراقها عبر آلات معدنية مُتخصصة.

وهناك طريقة شائعة لإزالة الجذع هو استخدام واحدة من العديد من المنتجات الكيميائية، هذه المزيلات الجذعية هي في معظمها مصنوعة من نترات البوتاسيوم تعمل آليتها بسرعة زيادة تسوّس الجذع ليُتمكن من اقتلاعه فيما بعد. بعد متوسط 4-6 أسابيع، سيكون الجذع فاسداً تماماً ويُصبح بالأإمكان من تجزئته وقطعه بسهولة.

تاريخياً، تم استخدام متفجرات تسمى مسحوق التكسير لتفجير الجذوع.