جرثوم أليف الهواء القليل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
يمكن التعرف على الجراثيم حسب ألفتها للهواء عن طريق زرعها في أنابيب الاختبار من مَرَق الثيوغليكولات:
1: الجراثيم الهوائية المجبرة: تحتاج إلى الأكسجين لأنها لا تستطيع التخمير أو إجراء تنفس لا هوائي. تجتمع هذه الجراثيم في الجزء العلوي من الأنبوب حيث يكون تركيز الأكسجين هو أعلى ما يمكن.
2: الجراثيم اللاهوائية المجبرة: تتسمم بالأكسجين، لذلك تجتمع هذه الجراثيم في قاع الأنبوب حيث يكون تركيز الأكسجين أقل ما يمكن.
3: الجراثيم اللاهوائية المخيرة: تستطيع النمو مع أو بدون الأكسجين لأنها تستطيع أن تستقلب الطاقة هوائياً أو لا هوائياً. تجتمع هذه الجراثيم غالباً في الأعلى لأن التنفس الهوائي يولد أدينوسين ثلاثي الفوسفات (ATP) أكثر من التخمر أو التنفس اللاهوائي.
4: الجراثيم أليفة الهواء القليل: تحتاج للأكسجين لأنها لا تستطيع التخمير أو التنفس لاهوائياً. ومع ذلك، فهي تتسمم بالتراكيز العالية من الأكسجين. تجتمع هذه الجراثيم في الجزء العلوي من أنبوب الاختبار ولكن ليس في القمة.
5: الجراثيم المتحملة للهواء: لا تتطلب أكسجين لأنها تقوم باستقلاب الطاقة لاهوائياً. وعلى عكس الجراثيم اللاهوائية المجبرة، فإنها لا تتسمم بالأكسجين. يعثر عليها منتشرة بالتساوي في جميع أنحاء أنبوب الاختبار.

جُرثوم أليف الهَواء القَليل[1][2] أو جُرثوم أليف الاعتياش بالهواء القليل[2] (بالإنجليزية: Microaerophile) هي جراثيم تحتاج الأكسجين للبقاء، لكنها تتطلب بيئات تحوي على مستويات من الأكسجين أقل مما هو موجود في الغلاف الجوي، حيث عادة تحتاج (O2=2-10٪).[3][4] كما أن العديد من الجراثيم أليفة الهواء القليل لها ألفة لغاز ثنائي أكسيد الكربون، حيث تتطلب تراكيز مرتفعة منه (على سبيل المثال: أنواع الكامبيلوباكتر تحتاج 10٪ من CO2.[5]

الزرع[عدل]

يمكن زرع الجراثيم أليفة الهواء القليل في مرطبان الشموع. مرطبانات الشموع هي أوعية يوضع بداخلها شمعة مضاءة قبل إغلاق غطاء الوعاء المحكم. تحترق شعلة الشمعة حتى تنطفئ بسبب افتقار الجو بالأوكسجين، مما يخلق جواً غنياً بغاز ثنائي أكسيد الكربون، فقيراً بالأكسجين.[6]
تشمل الطرق الأخرى لإنشاء بيئة مناسبة للجراثيم أليفة الهواء القليل استخدام حزمة توليد وتبادل الغاز.[5]

أمثلة[عدل]

انظر أيضاً[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ "LDLP - Librairie Du Liban Publishers". ldlp-dictionary.com. مؤرشف من الأصل في 06 يناير 2019. اطلع عليه بتاريخ 5 يناير 2019. 
  2. أ ب "Al-Qamoos القاموس - English Arabic dictionary / قاموس إنجليزي عربي". www.alqamoos.org. مؤرشف من الأصل في 05 يناير 2019. اطلع عليه بتاريخ 5 يناير 2019. 
  3. ^ Hogg, S. (2005). Essential Microbiology (الطبعة 1st). Wiley. صفحات 91–107. ISBN 0-471-49754-1. 
  4. ^ Prescott LM، Harley JP، Klein DA (1996). Microbiology (الطبعة 3rd). Wm. C. Brown Publishers. صفحات 130–131. ISBN 0-697-29390-4. 
  5. أ ب ت Brooks GF، Carroll KC، Butel JS، Morse SA (2007). Jawetz, Melnick & Adelberg's Medical Microbiology (الطبعة 24th). McGraw Hill. صفحات 273–275. ISBN 0-07-128735-3. 
  6. ^ Salim SM، Mandal J، Parija SC (March 2014). "Isolation of Campylobacter from human stool samples". Indian J Med Microbiol. 32 (1): 35–38. PMID 24399385. doi:10.4103/0255-0857.124294. 
  7. ^ Fernie DS، Park RW (August 1977). "The isolation and nature of campylobacters (microaerophilic vibrios) from laboratory and wild rodents". J. Med. Microbiol. 10 (3): 325–9. PMID 330861. doi:10.1099/00222615-10-3-325. 
  8. ^ Cover TL (2012). "Perspectives on methodology for in vitro culture of Helicobacter pylori". Methods Mol Biol. 921: 11–15. PMC 3921885Freely accessible. PMID 23015486. doi:10.1007/978-1-62703-005-2_3. 

روابط خارجية[عدل]