جزاك الله خيرا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من جزاك الله)
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

جزاك الله خيرًا هو تعبير إسلامي، ويقوله المسلم لمن أدى إليه معروفًا، دلالة على الشكر، والدعاء له بأحسن الجزاء"[1]، ومعناه أي أطلب من الله أن يثيبك خيرًا كثيرًا .[2]

في السنة النبوية[عدل]

  • عن أسامة بن زيد قال :[3]«قَالَ رَسُولُ اللَّهِ Mohamed peace be upon him.svg : مَنْ صُنِعَ إِلَيْهِ مَعْرُوفٌ فَقَالَ لِفَاعِلِهِ : جَزَاكَ اللَّهُ خَيْرًا . فَقَدْ أَبْلَغَ فِي الثَّنَاءِ»
  • ورد في سياق حديث طويل عن النبي قوله :[4]«وَأَنتُم مَعشَرَ الأَنصَارِ ! فَجَزَاكُمُ اللَّهُ خَيرًا ، فَإِنَّكُم أَعِفَّةٌ صُبُرٌ»

في كلام الصحابة[عدل]

  • قال عمر بن الخطاب :[5]«لو يعلم أحدكم ما له في قوله لأخيه : جزاك الله خيرا ، لأَكثَرَ منها بعضكم لبعض»
  • قال أسيد بن الحضير لعائشة :[6]«جزاك الله خيرا ، فوالله ما نزل بك أمر قط إلا جعل الله لك منه مخرجا ، وجعل للمسلمين فيه بركة»
  • عن عبد الله بن عمر قال :[7]«حضرت أبي حين أصيب فأثنوا عليه ، وقالوا : جزاك الله خيرا . فقال : راغب وراهب»

مصادر[عدل]

  1. ^ الدعاء لمن أحسن إليك بـ ( جزاك الله خيرا ) نسخة محفوظة 26 أكتوبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  2. ^ فيض القدير (1/410)
  3. ^ رواه الترمذي (1958) والنسائي في "السنن الكبرى" (6/53) وصححه الألباني في صحيح الترمذي
  4. ^ رواه ابن حبان (7277) والحاكم (4/79) وقال : صحيح الإسناد . ووافقه الذهبي ، وقال الألباني في "السلسلة الصحيحة" (3096) : وهو كما قالا
  5. ^ مصنف ابن أبي شيبة (5/322)
  6. ^ رواه البخاري (336)، ومسلم (367)
  7. ^ صحيح مسلم (1823)
Midori Extension.svg
هذه بذرة مقالة بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.