هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
هذه الصفحة ليس لها أو لها القليل فقط من الوصلات الداخلية الرابطة إلى الصفحات الأخرى

جمال نزال

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Commons-emblem-copyedit.svg
هذه الصفحة ليس لها أو لها القليل فقط من الوصلات الداخلية الرابطة إلى الصفحات الأخرى. (يوليو 2015)

د. جمال نزال هو سياسي ومثقف فلسطيني من قباطيه في محافظة جنين و متحدث باسم حركة التحرير الوطني الفلسطيني- فتح - وهو عضو منتخب في المجلس الثوري لحركة فتح (أعلى سلطة حركيّة في حال انعقاده). وقد تلقى د.نزال مراحله التعليمية الأولى في بلدته قباطية و التحق بـحركة التحرير الوطني الفلسطيني " فتح " عام 1986 وأصبح عام 1988 رئيساً للهيئة الإدارية لحركة الشبيبة الطلابية وناشطا في حركة الشبيبة الاجتماعية التي تم حظرها من قبل الاحتلال بأمر من الحاكم العسكري خلال سنوات الإنتفاضة.

وفي عام 1990 التحق بصفوف الدراسة في جامعة كولونيا ثم جامعة بوخوم، في ألمانيا ودرس الصحافة واللغة الإنجليزية والتاريخ الأوروبي الحديث. وفي عام 1994 حصل على بعثة دراسية لجمهورية أيرلندا لمدة عام في جامعة University College Cork - UCC بمدينة كورك، عاد بعدها إلى ألمانيا، حيث أنهى دراسة الماجستير، ومن ثم حصل على شهادة الدكتوراه من جامعة " بوخم " الألمانية، بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف وعمل محاضرا فيها.

وكان قد عمل مستشارا إعلامياً لنائب رئيس الوزراء السابق " د.نبيل شعث "، ويتحدث د.نزال عدة لغات منها الإنجليزية والألمانية والإيطالية,وله العديد من المؤلفات والمنشورات عن الإعلام العربي والأجنبي. هو عضو في المجلس الثوري لحركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" منذ 2009 وأحد المتحدثين المعروفين باسمها في منذ مطلع 2005.

ترشح نزال لعضوية المجلس الثوري وحصل على المرتبة 18 من بين 617 مرشح وصوت له 660 عضواً من أعضاء المؤتمر العام السادس لحركة فتح الذي عقد في مدينة بيت لحم عام 2009 وتنقل د.نزال بين السفارات الفلسطينية في أوروبا وكسب خبرة في العمل الدبلوماسي .

ويضع د.نزال جل اهتمامه على العمل الإعلامي ومخاطبة الرأي العام خاصة في دول الاتحاد الاوروبي ليشرح طبيعة الصراع الفلسطيني الاسرائيلي ومعاناة أبناء شعب فلسطين.

عمل نزال محاضرا في جامعة بوخم الألمانية وجامعة القدس "ابو ديس" مشرفا على مشاريع تخرج خلال عامي 2007 و 2008 وله مؤلفات باللغتين العربية والأ لمانية. كتب نزال عشرات المقالات الفكرية وبطريقة جدلية أثارت نقاشا عاما ويعتبر أحد المفكرين العرب من أصحاب القدرة على طرح القضايا من عدة زوايا وبلورة رأي عام حولها. يعتبره كثيرون مفكرا عربيا بعد عدة دراسات في مجال المجتمع المدني والديمقراطية.

المساهمات الإعلامية المبكرة:

ظهر نزال في التلفزيون أول مرة وهو طالب في عام ٢٠٠٤ من تلفزيون الجزيرة وكان معروفا فقط لقراء صحيفة القدس العربي وفلسطين الثورة وكتب فيهما منذ مطلع التسعينيات. كتب نزال مقالات في القدس العربي صدم فيها القراء في بداية التسعينات بشجبه المتواصل للعمليات الانتحارية التي شجبها ياسر عرفات أيضا بشكل مستمر. وفي الانتفاضة الثانية دعا الى وقف عسكرة الانتفاضة. ومع تبلور اجماع شعبي داعم للرئيس الجديد أبو مازن عام ٢٠٠٤ حول هذه الفكرة صعد نجم جمال نزال كأحد الرموز الاعلامية الموالية لنهج الرئيس ابو مازن. وعقب ظهوره عام ٢٠٠٤ في برنامج الاتجاه المعاكس استبقاه الرئيس أبو مازن في فلسطين لدعم المجهود الاعلامي للسلطة وحركة فتح.

في المناظرات:

اشتهر نزال بطريقة اداء خفيفة في المناظرات التلفزيونية وقيل انه محام يستطيع الدفاع عن قضية خاسرة فيربحهاوشوهد في مناظرات مشهودة أشهرها مع : مأمون اسعد بيوض التميمي عام ٢٠٠٤. إبراهيم حمامي عام ٢٠٠٦ قبل الانتخابات التشريعية بأيام. عبد العظيم المغربي عام ٢٠٠٧. ناصر قنديل عام ٢٠٠٧. عزام التميمي ٢٠٠٧/ ٢٠٠٩ بالجزيرة الانجليزية. أنور رجا عام ٢٠٠٨. ياسر زعاترة عام ٢٠٠٩. ابراهيم حمامي عام ٢٠١٠. فرج شلهوب عام ٢٠١٣. نادر التميمي عام ٢٠١٤.

وصلات داخلية[عدل]

روابط خارجية[عدل]

مصادر[عدل]