جند الله

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
جند الله
جند الله
تاريخ العمليات 2003-الحاضر
الزعيم محمد ظهير البلوشي (نشط)
المناطق إقليم بلوشستان في إيران.
الهجمات التفجيرات الارهابية بحق المدنيين في زاهدان ٢٠٠٥ و٢٠٠٩ وآخرها تفجيرات ٢٠١٠ وتفجير في پیشین سنة ٢٠٠٩.
الوضع الراهن معيّنة رسميا كمنظمة إرهابية من طرف  الولايات المتحدة و إيران.
الحجم 2,000[1]

جند الله هي حركة ارهابية مسلحة بلوشية سنية تطالب بالحرية وبحقوق وحريات الشعب البلوشي في بلوشستان والتي تم احتلالها منذ 80 عاما(1928م)وفيها تم إعدام ملك بلوشستان الغربية على يد قوات الاحتلال الفارسي في عهد رضا بهلوي وكذلك عموم أهل السنة في إيران حديثة العهد اسست عام 2002م، تنشط في منطقة بلوشستان على الحدود بين إيران وباكستان، ينتمي إلى الحركة أكثر من ١٠٠٠ مقاتل، شنت هجمات على مواقع عسكرية إيرانية وقتل جنود إيرانيين. يتهمها خصومها بانها حركة إرهابية. ويعتقد البعض أعتقاداً خاطئاً بأنها على صلة بتنظيم القاعدة. وقد اتهمها آخرين بعلاقات مع الولايات المتحدة رغم نفي الحركة اي ارتباطات بالقاعدة أو الولايات المتحدة. الا انه يعتقد بشدة بصلة الحركة بالولايات المتحدة حيث يعتقد بان الولايات المتحدة تستخدم الحركة لقيام حرب اهلية كما في العديد من الحروب التي خاضتها الولايات المتحدة الأمريكية سابقا[2]. وفي الواقع لا يوجد علاقة ارتباط بين حركة جند الله وبين القاعدة.

"جند الله" حركة ارهابية مسلحة معظم عناصرها من الأقلية (البلوشية) السنية التي تسكن مناطق إقليم (سستان ـ بلوشستان) الواقع جنوب شرق إيران على المثلث الحدودي مع أفغانستان وباكستان، تأسست عام 2002 على يد الارهابي عبد المالك ريغي وهو أحد طلبة العلوم الدينية، للمطالبة باستقلال أكبر للأقاليم السنية، كما يطالبون بتقسيم الثروة تقسيمًا عادلاً.

تمكنت الحكومة الإيرانية من القاء القبض على رئيس الجماعة الارهابية عبد الملك ريغي وحكم عليه بالإعدم ونفذ الحكم فيه بعد فترة.

في الثالث من نوفمبر \ تشرين الثاني 2010 اصدرت وزارة الخارجية الاميركية بيانا صنفت فيه الجماعة منظمة ارهابية و حظرت دعمها من قبل اي شخص.

أيدلوجية الحركة[عدل]

أعضاء جند الله هم من قومية البلوش السنة الذي اشتهر عنهم معارضة الحكومة الباكستانية والأفغانية والإيرانية المختلفة معهم بالمذهب ويطالبون بإنصاف القوميات الأخرى في إيران مثل البلوش وعرب الأهواز وغيرها من الأقليات ويطالبون بتقسيم الثروة تقسيماً عادلا. و ينفي التنظيم أي علاقة له بطالبان أو تنظيم القاعدة.

نشاطات الحركة[عدل]

نفذت الحركة عدة اعمال ضد الانسانية وهجمات اهابية أبرزها إعدام الرهائن العزل الذين كانت تخطفهم.

  • أوائل عام2006 نشرت جماعة "جندالله" شريط مصوراً لتنفيذ حكم الإعدام ضد "شهاب منصوري" ضابط مخابرات إيراني كانت قد أسرته مع تسعة آخرين عند حدود إيران مع باكستان.
  • قتل 26 وإصابة 12 من "الحرس الثوري" في آذار ٢٠٠6 في عملية لنفس المجموعة.
  • في نيسان 2006 أعلنت المجموعة نفسها عن قتل 12 من الحرس الإيراني عند طريق "كرمان ـ بام"
  • أسر مسافرين ضمن قافلة.
  • قاموا بتفجير حافلة عسكرية في زاهدان وقد قتل أحد عشر من "الحرس الثوري" الإيراني وأصيب 31 آخرون بجراح.
  • تفجيرات في مدينة زاهدان استهدفت مسجداً للمسلمين في المدينة بانتحاريين عندما اجتمع فيه عدد من المصلين وأدت العملية إلى مقتل 27 وجرح 300، في يوم 15 تموز 2010.
  • الهجوم الارهابي على حافلة في صفورا جوثا في كراجي عاصمة باكستان مما أدى لمقتل 45 شخصًا على الأقل وإصابة العشرات من الآمنين في يوم 13 مارس 2015.

المراجع[عدل]