المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.

جون غونت

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)
دوق لانكاستر
دوق آكيتاين
جون غونت
جون غونت, دوق لانكاستر
جون غونت, دوق لانكاستر

معلومات شخصية
الميلاد 6 مارس 1340(1340-03-06)
غنت، فلاندرز (الأن في بلجيكا)
الوفاة 3 فبراير 1399 (58 سنة)
قلعة ليستر، ليسترشاير
الديانة مسيحى كاثوليكي
الزوجة كونستانس من قشتالة  تعديل قيمة خاصية الزوج (P26) في ويكي بيانات
أبناء فيليبا، ملكة البرتغال
إليزابيث، دوقة إكستر
هنري الرابع ملك إنجلترا
كاثرين، ملكة قشتالة
جون بوفورت، الأول إيرل سومرست
الكاردينال هنري بوفورت
توماس بورفوت، دوق إكستر
جوان بورفوت، كونتيسة واستمورلند
الأب إدوارد الثالث
الأم فيليبا هينو
أخوة وأخوات
ماري من والتهام،  وإيزابيلا، كونتيسة بيدفورد،  ومارغريت، كونتيسة بيمبروك،  وجوان من إنجلترا،  وإدوارد الأمير الأسود،  وإدموند لانغلي،  وليونيل أنتويرب، دوق كلارنس الأول،  وتوماس من وودستوك، دوق غلوستر الأول  تعديل قيمة خاصية أخوة (P3373) في ويكي بيانات
عائلة (بلانتاجانت)بعد الولادة
(لانكاستر)المؤسس
الخدمة العسكرية
المعارك والحروب حرب المئة عام  تعديل قيمة خاصية الصراع (P607) في ويكي بيانات
الجوائز

جون غونت دوق لانكاستر الأول ولد في 6 مارس 1340 وهو الأبن الثالث على قيد الحياة لأبيه إدوارد الثالث من زوجته فيليبا هينو هو من العائلة المالكة بلانتاجانت وكان له النفوذ الكبير على أبن اخيه ريتشارد الثاني ملك إنجلترا، ومن سلالته ينحدر ملوك أسرة لانكاستر وهم هنري الرابع ملك إنجلترا و هنري الخامس ملك إنجلترا و هنري السادس وكذلك عائلة بيوفورت سلالتهم بقيت حتى يومنا هذا، أنشىء لهم لاحقاً دوقية بيوفورت.

تزوج في الأول مرة في مايو 1359 من دوقة بلانش لانكاستر التي يلتقي معها في جد الثالث الملك هنري الثالث، بعد وفاة والدها عام 1361 الذي لم يكن له وريثاً من الذكور، ورث جون غونت منه دوقية لانكاستر، حيث أن الدوقية حسب قانونها لا يرثها إلا الذكور، وأنجبا منها أربعة أبناء، ثلاثة منهم وصلوا سن البلوغ، توفيت دوقة بلانش عام 1369.

ثم تزوج ثانية في سبتمبر 1371 من انفانتا كونستانس من قشتالة هي أبنة بيدرو ملك قشتالة، انجب منها أبن توفي صغيراً وأبنة واحدة أصبحت لاحقا ملكة قشتالة القرينة، واستطاع جون غونت من خلالها[1] [2] بعد وفاة والدها أن يحكم أجزاء في قشتالة بحكم الأمر الواقع، توفيت كونستانس عام 1394.

تزوج للمرة الثالثة في يناير 1396 من عشيقته الفرنسية كاثرين سوينفورد التي أنجبت له أربعة أبناء من قبل في قلعة بيوفورت في مقاطعة آنجو في فرنسا، وبموجب هذا الزواج تم إضافة الشرعية لأولادهم الأربعة ومنحهم لقب بيوفورت ولكنهم بالمقابل منعو من وراثة عرش إنجلترا بقرار من أخيهم غير الشقيق هنري الرابع ملك إنجلترا، ومن نسلهم يأتي لاحقا هنري تيودور الذي اصبح ملكاً على إنجلترا.

في يونيو 1376 توفي الأمير إدوارد الملقب بـ الأمير الأسود هو الأخو الأكبر، وفي الوقت ذاته مرض الملك إدوارد الثالث، حينها جون لانكاستر تولى السيطرة على الحكومة في إنجلترا لما يقارب السنة حتى وفاة والده الملك إدوارد الثالث ومن ثم اعتلاء العرش أبن أخيه ريتشارد الثاني كان أبن العاشرة في يونيو 1377.

كان جون دوق لانكاستر فاحش الثراء حيث كان يمتلك العقارات الواسعة والثروات الضخمة وكان يقيم في قصر سافوي في لندن الذي تم تدميره في ثورة الفلاحين عام 1381، كما أنه يعتبر بالترتيب السادس عشر بين الأغنياء عبر التاريخ إذ تقدر ثروته بعد دراسة معدلات التضخم في الوقت الحالي ما يعادل 110 مليار دولار .

بعد وفاته عام 1399 جرد ابن أخيه ريتشارد الثاني أبنه هنري بولينيجبروك من جميع أملاكه مما أغضبه، بـ فعل نفذ أنقلاباً وزحه من العرش واصبح هنري بولينيجبروك ملك إنجلترا رسمياً تحت اسم "هنري الرابع"

وأيضا تعتبر أبنته الكبرى فيليبا عقيلة الملك جواو الأول ملك البرتغال واصبح أبنها ملك على البرتغال ومن بعده أحفادها، وأيضا تعتبر كونستانس ملكة قشتالة بزواجها من هنري الثالث ملك قشتالة وهي جدة إيزابيلا الأولى، ملكة قشتالة·

وذلك له أخ يصغره بسنة أسمه إدموند لانغلي هو أول دوق ليورك واصبح أحفاد لاحقا ملوك إنجلترا خلال حرب الوردتين ومن ثم اتحاد مع عائلته من خلال هنري تيودور الذى يأتى من نسل جون غونت و إليزابيث يورك من نسل إدموند لانغلي واصبح ابنيهما هنري الثامن ملك على إنجلترا.

النسب[عدل]

المراجع[عدل]

  1. ^ Plea Rolls of the Court of Common Pleas; National Archives; CP 40/541; year 1396. Several entries, as Duke of Aquitaine & Lancaster; and as King of Castille and Duke of Lancaster
  2. ^ Sumption (2009), pp. 122–123.