جون مايكل ماكونيل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جون مايكل ماكونيل
Mike McConnell, official ODNI photo portrait.jpg
 

معلومات شخصية
الميلاد 26 يوليو 1943 (77 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
غرينفيل  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the United States.svg الولايات المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
مناصب
مدير وكالة الأمن القومي   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
1992  – 1996 
Fleche-defaut-droite-gris-32.pngBill Studeman  [لغات أخرى] 
Kenneth Minihan  [لغات أخرى] Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
مدير الاستخبارات الوطنية (2 )   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
20 فبراير 2007  – 27 يناير 2009 
الحياة العملية
المدرسة الأم Furman University  [لغات أخرى]
جامعة جورج واشنطن  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة ضابط  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات

جون مايكل "مايك" ماكونيل (بالإنجليزية: John Michael "Mike" McConnell)‏ (ولد في 26 يوليو 1943 في غرينفيل، كارولاينا الجنوبية، الولايات المتحدة) لواء سابق من ثلاث نجوم بحرية الولايات المتحدة. خلال عمله في البحرية شغل منصب مدير وكالة الأمن القومي من عام 1992 إلى عام 1996. حياته المهنية المدنية تشمل منصب مدير الاستخبارات القومية من 20 فبراير 2007 إلى 27 يناير 2009 خلال إدارة بوش وسبعة أيام من إدارة أوباما. يشغل حاليا منصب نائب رئيس مجلس إدارة شركة بوز ألين هاميلتون للاستشارات الإدارية.

عمل ضابط مخابرات لرئيس هيئة الأركان المشتركة ووزير الدفاع الأمريكي خلال عملية درع الصحراء وعملية عاصفة الصحراء وحل الاتحاد السوفيتي. طور نهجا لتحسين تدفق المعلومات بين أجهزة المخابرات والقوات المقاتلة في حرب الخليج الثانية.

قال ماكونيل لشبكة سي إن إن في 27 فبراير 2008 في تقييم يختلف عن تلك التي قام بها وزير الدفاع روبرت غيتس في يناير 2008 عن عودة سيطرة طالبان على أجزاء من أفغانستان.[1]

مصادر[عدل]

  1. ^ "Intelligence chief: Taliban making gains in Afghanistan". CNN. February 27, 2008. مؤرشف من الأصل في 03 مارس 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ أرشيف= (مساعدة)
Flag of the United States.svg
هذه بذرة مقالة عن ضابط أمريكي بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.