جون هارتلي لوتون

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جون هارتلي لوتون
معلومات شخصية
الميلاد 24 سبتمبر 1943 (75 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the United Kingdom.svg المملكة المتحدة  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
عضو في الجمعية الملكية  تعديل قيمة خاصية عضو في (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم جامعة درم  تعديل قيمة خاصية تعلم في (P69) في ويكي بيانات
شهادة جامعية دكتوراة في الفلسفة  تعديل قيمة خاصية الشهادة الجامعية (P512) في ويكي بيانات
المهنة عالم بيئة  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
مجال العمل علم الحيوان  تعديل قيمة خاصية مجال العمل (P101) في ويكي بيانات
موظف في جامعة يورك  تعديل قيمة خاصية رب العمل (P108) في ويكي بيانات
الجوائز

السير جون هارتلي لوتون (بالإنجليزية: Sir John Hartley Lawton) (من مواليد 24 سبتمبر 1943) وهو عالم بيئة بريطاني حاصل على زمالة الجمعية الملكية ونائب رئيس RSPB والرئيس السابق لمؤسسة Yorkshire Wildlife Trust ورئيس مؤسسة علم البيئة، ورئيس مجلس إدارة يورك ورئيس نادي يورك الطقسي.[2][3][4]

كان جون هارتلي في السابق وكيًا في الصندوق العالمي للطبيعة WWF UK [2]ورئيسًا لمجلس أبحاث البيئة الطبيعية (NERC) وكان آخر رئيس للجنة الملكية المعنية بالتلوث البيئي. حصل على وسام RSPB في أكتوبر 2011.[5]

حياته[عدل]

كان لوتون عضوًا في نادي أطباء الطيور الشباب عندما كان صغيراً كما ساعد لاحقًا في إدارة مجموعة أعضاء RSPB في يورك. في شبابه، تطوع للعمل في أوسبري في RSPB في بحيرة غارتن.[2]

عمله[عدل]

درس لوتون في جامعة درم، وأكمل شهادة الدكتوراه عام 1969.[6] كان معيدًا في علم البيئة في قسم علم الحيوان في جامعة أوكسفورد منذ عام 1968، وانتقل إلى جامعة يورك (إنجلترا) في عام 1971. تم تعيينه في جامعة يورك (إنجلترا) في عام 1985. كان أول مدير لمركز NERC لعلم الأحياء السكانية في الكلية الإمبراطورية.

في أكتوبر 1999، تم تعيينه الرئيس التنفيذي لل NERC كما حصل على الأستاذية الفخرية في الكلية الإمبراطورية للعلوم والتكنولوجيا والطب. بعد تقاعده من NERC في مارس 2005، تم تعيينه رئيسًا للهيئة الملكية المعنية بالتلوث البيئي من 1 أبريل 2005 وتمت إعادة تعيينه لفترة ثانية مدتها ثلاث سنوات في عام 2008.[7]

وقد ركزت اهتماماته على الديناميات السكانية والتنوع البيولوجي للطيور والحشرات، كما ركز على تأثيرات التغير البيئي العالمية على النباتات والحيوانات البرية. كان له دور أساسي في تأسيس استراتيجية الجمعية الملكية لحماية الطيور في حماية المناظر الطبيعية. قدم مساهمات كبيرة للمنظمات غير الحكومية البيئية، بما في ذلك فترة خمس سنوات كرئيس للجمعية الملكية لحماية الطيور.

شارك في جائزة اليابان للعلوم والتكنولوجيا للحفاظ على التنوع البيولوجي في عام 2004 "لتحقيق الإنجازات الرصدية والتجريبية والنظرية للفهم العلمي والحفاظ على التنوع البيولوجي".

في عام 2009 نشر مراجعة رسمية لمركز هادلي التابع لمكتب الأرصاد الجوية.[8]

في عام 2010، نشر تقريرًا رسميًا حول المناطق المحمية في إنجلترا.

الجوائز والتكريمات[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ النص الكامل متوفر في: https://www.thegazette.co.uk/London/issue/57509/supplement/ — العنوان : The London Gazette of Thursday 30 December 2004 Supplement No. 1 — الصفحة: 1 — العدد: 57509
  2. أ ب ت Avery، Mark (2011-10-10). "Top scientist slams government". اطلع عليه بتاريخ 10 أكتوبر 2011. 
  3. ^ "Trustees". York Museums Trust. اطلع عليه بتاريخ 15 فبراير 2018. 
  4. ^ IES Structure & Personnel | The Institution Of Environmental Sciences نسخة محفوظة 26 أغسطس 2018 على موقع واي باك مشين.
  5. أ ب ت Royal Commission on Environmental Pollution (RCEP) website نسخة محفوظة 23 November 2009 على موقع واي باك مشين.
  6. ^ Profile at Advanced Biology نسخة محفوظة 30 June 2007 على موقع واي باك مشين.
  7. ^ Royal Commission on Environmental Pollution نسخة محفوظة 24 January 2010 على موقع واي باك مشين.
  8. ^ "Making Space for Nature" (PDF). تمت أرشفته من الأصل (PDF) في 26 November 2013. اطلع عليه بتاريخ 10 أكتوبر 2011. 
  9. ^ https://www.cieem.net/data/files/Awards_2017/Medal_citation_scroll_2017.pdf