جو معلوف

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جو معلوف
معلومات شخصية
الاسم عند الميلاد جو معلوف
الميلاد 17 أغسطس 1989 (العمر 29 سنة)
بيروت
الدولة  لبنان
الحياة العملية
سنوات النشاط 2005-حتى الآن
البرامج المهمة أنت حر،حكي جالس
المحطة الحالية المؤسسة اللبنانية للإرسال
قناة الانتشار اللبناني
المواقع
الموقع حساب جو معلوف الرسمي على تويتر

جو معلوف (17 أغسطس1989)- إعلامي لبناني

حياته[عدل]

  • ولد في البقاع زحلة حائز على شهادة في هندسة الكمبيوتر والإتصالات من جامعة الروح القدس في الكسليك قامت بتشجعيه الإعلاميه هلا المر لدخول عالم التلفزيون ، بدأ حياته المهنية كمهندس موسيقي [1]

مشواره المهني[عدل]

  • إنطلاقته في التلفزيون كانت عام 2005 في في قناة الجرس التي كانت تديرها نضال الأحمدية حيث قدم برنامجه الأول عندما يفتح الملف لثلاثة مواسم متتالية
  • قدم بعدها على إذاعة الجرس، برنامج إذاعي بعنوان أنا حر أطلق برنامج الجرس سكووب و حصلت منزاعه القانوني مع الاعلامية نضال الأحمدية حول ملكيتها اسم مجلة الجرس الذي اشتهرت به مجلتها.
  • عندما أقفلت قناة الجرس أبوابها عام 2010 إنتقل لشاشة إم تي في اللبنانية حيث قدم برنامج أنت حر الذي طرح فيه مواضيع جريئة لكن في مايو 2013 بعد الحلقة الأخيرة من البرنامج والتي اعتبر البعض أنه كرّسها للدفاع عن المثلية الجنسية، تلقّى المعلوف رسالة شديدة اللهجة وقاسية المضمون من “غبريال المر”، تلاها مباشرة صعود فريق من أمن المحطة إلى المكتب المخصص لفريق اعداد برنامج “انت حرّ” وطرد افراده خارج الشركة وابلاغهم انه ممنوع الدخول إلى المبنى وأن اسماءهم واسم جو وُضعت عند الأمن في الخارج لمنعهم من دخول المحطة.
  • في أكتوبر 2012 أفتتح ملهى ليلياً بعنوان “برواز” في شارع “مونو” في بيروت [2]
  • عين في منصب مدير اذاعة "جرس سكوب" والمدير العام لإذاعة "فامي" أف أم لكن في تشرين الثاني 2015 قام وزير التربية الياس بو صعب بالاتصال به بعد الحلقة التي تحدث فيها عن املاك الوزير جبران باسيل ، وابلغه وقف التعاون معه في إدارة اذاعة "فايم اف ام" التي يملكها والتي كان يديرها معلوف منذ سنتين [3] . .
  • في ديسمبر عام 2013 تلقى عرضا من المؤسسة اللبنانية للإرسال ، ال بي سي لتقديم برنامج حكي جالس الذي أعتبر مثيرا للجدل واتهمه البعض بتقليد الإعلامي طوني خليفة شب خلاف بينه وبين طوني خليفة الأمر الذي جعل طوني يقاضي فيه جو بتهمة الإساءة القدح والذم خصوصا بعد ملف اللبنة كما أنه طالب الشيخ بيار الضاهر بطرده لكن خليفة خسر تلك الدعاوي القضائية [4]
  • في أكتوبر 2016 أطل ببرنامج «هوا الحريّة» وهو منبر لحريّة التعبير والرأي والفعل «كي لا يتحوّل المُستضعَفون إلى مجرّد رقم»، وفسحة أمل للنهوض بالوطن. وبمشاركة ناشطين على مواقع التواصل الإجتماعي، ومواطنين تستقبل إتصالاتهم مباشرة على الهواء[5] .

في التمثيل[عدل]

مراجع[عدل]