جيرمين من فوا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جيرمين من فوا
Germaine de Foix1.jpg
 

ملكة أراغون ونابولي وصقلية وسردينيا القرينة
فترة الحكم
22 مارس 1506 - 23 يناير 1516
ملكة نافارا القرينة
فترة الحكم
24 أغسطس 1512 - 7 يونيو 1515
حاكمة فالنسيا
فترة الحكم
1523 - 1536
معلومات شخصية
اسم الولادة (بالفرنسية: Germaine de Foix)‏  تعديل قيمة خاصية (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد سنة 1488[1]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
الوفاة 15 أكتوبر 1536 (47–48 سنة)  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
ليريا  [لغات أخرى] ‏  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
سبب الوفاة نزف الفجائي  تعديل قيمة خاصية (P509) في ويكي بيانات
مكان الدفن دير سان ميغيل دي لوس رييس، بلنسية
مواطنة Flag of France.svg فرنسا
Siñal d'Aragón.svg مملكة أرغون  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
الزوج فرناندو الثاني ملك أراغون
(1516-1505)
المارغريف يوهان من براندنبورغ-أنسباخ
(1525-1519)
فرديناندو دوق كالابريا
(1538-1526)
الأولاد خوان
إيزابيل من فالنسيا
الأب خوان من فوا فيكونت ناربون
الأم ماري من أورليان
إخوة وأخوات
عائلة أسرة فوا
الحياة العملية
المهنة أرستقراطية  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات الفرنسية،  والقسطانية،  والإسبانية،  واللاتينية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات

جيرمين من فوا (1488 - 18 أكتوبر 1538) كانت ملكة أراغون القرينة كونها زوجة فرناندو الثاني من أراغون والذي تزوجها بعد وفاة زوجته الأولى إيزابيلا الأولى من قشتالة.

السيرة الذاتية[عدل]

مع وفاة زوجته إيزابيلا الأولى في عام 1504، اضطر فرناندو على التنازل عن قشتالة إلى صهره فيليب دوق بورغندي الذي تولى السلطة باسم زوجته خوانا وريثة إيزابيلا، اعترض فرناندو على سياسات صهره، ولمنعه من الحصول على أراغون من خلال خوانا، سعى فرناندو للحصول على وريث ذكر من زوجة جديدة، بحيث سيحل وريث ذكر جديد محل خوانا (وبالتالي زوجها) من خط الخلافة. تفاوض مع لويس الثاني عشر ملك فرنسا للزواج وعلى أمل الوصول إلى عرش نافارا. في معاهدة بلوا (1505)، وافق لويس على زواج ابنة شقيقتها جيرمين من فوا من فرناندو، تعتبر جيرمن في الأصل حفيدة أخت فرناندو (حفيدة أخته غير الشقيقة). كما تنازل لويس الثاني عشر عن مطالباته الضعيفة في مملكة نابولي (التي تسيطر عليها أراغون بالفعل) ومملكة بيت المقدس (التي لا يسيطر عليها أي منهما) لابنة أخته، بشرط إنجاب طفل ذكر، تم الزواج بين فرناندو (54 عامًا) وجيرمين (18 عامًا) في مارس 1506، نتج عن هذا الزواج هدنة قصيرة وتحالف قصير بين الملكين، على الرغم من عدة حروب بينهما قبل المعاهدة وبعدها.

في عام 1506 توفي فيليب دوق بورغندي وبذلك أصبح فرناندو وصيًا على قشتالة مرة أُخرى، كانت ابنته خوانا غير مستقرة عقليًا. أنجبت جيرمين ابناً خوان في 3 مايو 1509 أصبح على الفور أمير جرندة ولكنه توفي بعد ولادته بوقت قصير، على الرغم من أنها استخدمت بعض جرعات من منشط مثير للشهوة إلا أن لم يكن لديهم أبناء آخرين، فإذا كان خوان قد عاش لكان تاج أراغون قد انفصل عن تاج قشتالة مرة أخرى (بعد أن كان شبه موحد بعد زواج فرناندو وإيزابيلا). وشمل ذلك التاج أراغون وفالنسيا ومايوركا وكاتالونيا في شبه الجزيرة الإيبيرية وممالك نابولي وصقلية وسردينيا في ايطاليا، مع وفاة خوان، انتقلت أراغون وقشتالة إلى خوانا بحيث أصبحت مضمونة الآن.

أدى مكر فرناندو الدبلوماسي وتحالفاته المتقطعة مع فرنسا إلى إغضاب صهره الآخر هنري الثامن ملك إنجلترا الذي كان متزوجاً من ابنته الصغرى كاتالينا، ونظرًا لانخفاض تأثير هذا الزواج، أجبر هنري في عام 1514 أخته ماري على الزواج من لويس الثاني عشر للنكاية إلى فرناندو، ومع ذلك توفي لويس الثاني عشر في العام التالي.

توفي فرناندو بعد بعامين متأثراً بالمشاكل الصحية في عام 1516، وتاركاً خلفه جيرمين أرملة، كان خلفائه خوانا وابنها شارلكان، ومع ذلك ترك فرناندو لجيرمين دخلًا سنويًا قدره 50000 فلورين الذهبية، وحث حفيده شارلكان في رسالته الأخيرة على عدم التخلي عنها.

في عام 1517 انتقل شارلكان من هولندا إلى قشتالة كملك جديد لقشتالة وأراغون، انتقلت جيرمين معه من أراغون إلى قشتالة للانضمام إلى بلاطه أيضًا، حيث عامل الملك البالغ من العمر 17 عامًا جيرمين ذو 29 عامًا بشكل جيد، وقام بتنظيم العديد من البطولات والمآدب على شرفها، وفي 20 أغسطس 1518 أنجبت جيرمين ابنتها إيزابيل في بلنسية، يعتقد المؤرخون على نطاق واسع أن شارلكان هو والد طفلتها إيزابيل، بحيث إشارت جيرمين إليها في وصيتها باسم «انفانتا إيزابيل» وهو لقب يُمنح عادةً لابنة الملك فقط.

انتقلت جيرمين مع شارلكان وشقيقته إليونور إلى أراغون في عام 1519، بحيث كان شارلكان سيؤدي اليمين رسميًا كملك أراغون. قضوا هناك عامًا فيها، كان عليه أن يتعامل مع البرلمان وإدارة شؤونها، أثناء وجودهم في برشلونة رتب لها شارلكان زواجها من المارغريف يوهان من براندنبورغ-أنسباخ هو ابن عم يواكيم الأول، ناخب براندنبورغ، غادرت جيرمين إسبانيا للسفر مع شارلكان إلى ألمانيا حيث تزوجت.

في عام 1523 عين شارلكان الزوجين كنواب له على مملكة فالنسيا، بذلك عادت إلى إسبانيا، كان عليها التعامل مع تداعيات ثورة الإخوان، بحيث فضلت جيرمين معاملة قاسية لخصومها؛ كان يُعتقد أنها وقعت شخصيًا على مذكرات إعدام 100 من المتمردين السابقين، وتشير بعض المصادر إلى أن ما يصل إلى 800 عملية إعدام قد حدثت إجمالاً، ولكن مع السياسة المتساهلة التي اتبعها دييغو هورتادو دي ميندوزا بتفضيله المصالحة مع المتمردين، قامت جيرمين في ديسمبر 1524 بتوقيع عفوًا أنهى رسميًا اضطهاد جميع المشاركين السابقين في التمرد، ومع ذلك فرضت الغرامات على النقابات والمدن المتحالفة معهم كعقوبة والتي استغرق سنوات عديدة لدفعها.

يذكر أن بعض المؤرخين ذكروا أن جيرمين بعد أن نقلت بلاطها إلى فالنسيا كانت الخطوة الأولى في تدهور المكانة الاجتماعية للغة الفالنسية في مملكة فالنسيا، بحيث بدأت الطبقات العليا في تفضيل اللغة القشتالية / الإسبانية على لغتهم الأم لإرضائها.

في العام التالي بعد وفاة يوهان في عام 1525 تزوجت من فرديناندو دوق كالابريا ابن فريدريكو الرابع ملك نابولي (1496-1501) وزوجته الثانية إيزابيلا ديل بالزو، استمر الاثنان في حكم فالنسيا وكانا رعاة الفنون والموسيقى، كما شجعت جيرمين على الاندماج البطيء بين فالنسيا وإسبانيا التي تهيمن عليها القشتالية ككل.

توفيت جيرمين في 15 أكتوبر 1536 في ليريا، ربما بسبب الوذمة المرتبطة بالسمنة، وتم دفنه في دير سان ميغيل دي لوس رييس.  استمر دوق كالابريا في منصبه حتى وفاته.

النسب[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ مُعرِّف الملفِّ الاستناديِّ المُتكامِل (GND): https://d-nb.info/gnd/142342971 — تاريخ الاطلاع: 13 أكتوبر 2015 — الرخصة: CC0
  2. ^ العنوان : Kindred Britain
سبقه
إيزابيلا الأولى من قشتالة
ملكة نابولي القرينة

1505 - 1516

تبعه
إيزابيلا من البرتغال