جيمس دايسون

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جيمس دايسون
Sir James Dyson CBE FREng FRS.jpg

معلومات شخصية
الميلاد 2 مايو 1947 (75 سنة)[1][2]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the United Kingdom.svg المملكة المتحدة[3]  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
عضو في الجمعية الملكية  تعديل قيمة خاصية (P463) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المدرسة الأم الكلية الملكية للفنون
مدرسة غريشام  [لغات أخرى]‏  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة مخترع،  ومصمم صناعي  [لغات أخرى] ‏،  ورائد أعمال،  وفلاح،  ومصمم[4]  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
اللغات الإنجليزية[5]  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
الجوائز
المواقع
الموقع الموقع الرسمي  تعديل قيمة خاصية (P856) في ويكي بيانات

السير جيمس دايسون،[8] (مواليد 2 مايو 1947)، مخترع بريطاني ومصمم صناعي ومالك أرض ورجل أعمال أسس شركة دايسون المحدودة.[9][10] يشتهر بكونه مخترع المكنسة الكهربائية عديمة الكيس ثنائية الإعصار التي تعمل وفق مبدأ الفاصل الدوامي. وفقًا لقائمة سنداي تايمز ريتش لعام 2018، يبلغ صافي ثروته 13.9 مليار دولار.[11][12] شغل منصب رئيس مجلس الكلية الملكية للفنون من أغسطس 2011 إلى يوليو 2017،[13][14] وافتتح جامعة جديدة في حرم دايسون ويلتشير الجامعي في سبتمبر 2017.[15]

حياته المبكرة وتعليمه[عدل]

ولد جيمس دايسون في 2 مايو 1947 في كرومر، نورفولك، وهو واحد من ثلاثة أطفال. تلقى تعليمه في مدرسة غريشام، وهي مدرسة داخلية مستقلة في هولت، نورفولك، بين عامي 1956 و1965، حين توفي والده بسبب السرطان.[16] برع في الركض لمسافات طويلة: «كنت جيدًا جدًا في ذلك، ليس لأنني كنت جيدًا جسديًا، ولكن لأنني كان لدي الكثير من التصميم. لقد تعلمت التصميم من الركض».[17] أمضى سنة واحدة (1965-1966) في مدرسة بيام شو للفنون، ثم درس الأثاث والتصميم الداخلي في الكلية الملكية للفنون (1966-1970) قبل الانتقال إلى الهندسة.

اختراعاته المبكرة[عدل]

ساعد دايسون في تصميم الشاحنة البحرية في عام 1970 في أثناء دراسته في الكلية الملكية للفنون. كان اختراعه الأصلي الأول، عربة الكرات، نسخة معدلة من العربة اليدوية باستخدام كرة بدلًا من العجلة. وقد ظهر هذا الاختراع في برنامج عالم الغد التلفزيوني على قناة البي بي سي. تمسك دايسون بفكرة الكرة، واختراع عربة الكرة، التي تطلق القوارب. ثم صمم الزورق ذا العجلات،[18] الذي يمكن أن يسير بسرعة 64 كيلومترًا في الساعة (40 ميل في الساعة) على الأرض والمياه.

تكريمه وجوائزه[عدل]

في عام 1997، حصل دايسون على جائزة الأمير فيليب للمصممين.[19] عين دايسون قائدًا لأمر الإمبراطورية البريطانية (سي بي إي) في تكريمات عام 1998. في عام 2000، حصل على جائزة اللورد لويد من كيلجران. حصل على دكتوراه فخرية من جامعة باث عام 2000.[20] وفي عام 2005، انتُخب زميلًا للأكاديمية الملكية للهندسة. حصل على لقب فارس في تكريمات العام الجديد 2007. انتُخب دايسون كزميل في الجمعية الملكية (إف آر إس) في عام 2015.[8] في تكريمات العام الجديد 2016، أُعلِن عن تلقي دايسون وسام الاستحقاق (أو إم) عن «مساهماته وإنجازاته في التصميم الصناعي».[21][22] حصل في عام 2017 على عضوية مؤسسة المهندسين الكهربائيين والإلكترونيين الفخرية.[23] في مارس 2017، حصلت شركة دايسون على لقب الشركة الأكثر شهرة في المملكة المتحدة تليها آستون مارتن.[24]

عمل دايسون رئيسًا لمجلس الكلية الملكية للفنون في لندن حتى الأول من يوليو 2017، بعد أن خلف السير تيرينس كونران في أغسطس 2011،[25] وعمل أيضًا راعيًا لجمعية التصميم والتكنولوجيا.[26] كان رئيسًا لمجلس أمناء متحف التصميم، «وكان أول من يعرض تصميم القطعة المصنعة في العالم»، حتى استقال فجأة في سبتمبر 2004،[27] قائلًا إن المتحف «أصبح عرضًا للموضة» بدلًا من «دعمه مهمة تشجيع التصميم الجاد للقطع المصنعة».

في فبراير 2019، انتُخب دايسون عضوًا أجنبيًا في الأكاديمية الوطنية الأمريكية للهندسة.[28]

حياته الشخصية[عدل]

تزوج دايسون من دايرد هيندمارش في عام 1968. وأنجبا ثلاثة أطفال. في عام 2003، دفع دايسون 15 مليون جنيه إسترليني مقابل دودينغتون بارك،[29] وهو عقار جورجي مساحته 300 فدان (1,2 كم2) في غلوسيستيرشاير الجنوبية بالقرب من تشيبينغ سودبوري. يمتلك هو وزوجته دومين دي رابيل، بالقرب من تورتور، فرنسا، ومنزل في تشيلسي، لندن.[30] تعد سفينته ناهلين أكبر يخت فاخر يحمل علم بريطانيا بطول كلي يقدر بـ 91 مترًا (299 قدمًا)، واحتلت ناهلين المرتبة 36 في إحصائية عام 2013 لأكبر 100 يخت في العالم.[31][32]

في يوليو 2019، أنفق دايسون 43 مليون جنيه إسترليني على شقة ثلاثية تبلغ مساحتها 21,108 قدمًا مربعة في أعلى برج غوكو، وهو أطول بناء في سنغافورة.[33][34] استثمر السير جيمس أيضًا بشكل كبير في شراء الأراضي الزراعية على امتداد لينكولنشاير وأوكسفوردشاير وغلوسيسترشاير.[35]

روابط خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ العنوان : Encyclopædia Britannica — مُعرِّف موسوعة بريتانيكا على الإنترنت (EBID): https://www.britannica.com/biography/James-Dyson — باسم: Sir James Dyson — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  2. ^ مُعرِّف شخص في أرشيف مُونزِينجِر (Munzinger): https://www.munzinger.de/search/go/document.jsp?id=00000030878 — باسم: Sir James Dyson — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  3. ^ معرف فنان في متحف الفن الحديث: https://www.moma.org/artists/26152 — تاريخ الاطلاع: 4 ديسمبر 2019 — الرخصة: CC0
  4. ^ معرف عمل فني في متحف الفن الحديث: https://www.moma.org/collection/works/88172 — تاريخ الاطلاع: 4 ديسمبر 2019
  5. ^ المؤلف: المكتبة الوطنية الفرنسيةhttp://data.bnf.fr/ark:/12148/cb144689033 — تاريخ الاطلاع: 10 أكتوبر 2015 — الرخصة: رخصة حرة
  6. ^ https://web.archive.org/web/20150501091742/https://royalsociety.org/about-us/fellowship/new-fellows-2015/ — تاريخ الاطلاع: 1 مايو 2022
  7. ^ https://web.archive.org/web/20210109231326/https://www.thersa.org/about/royal-designers-for-industry/current-royal-designers-for-industry — تاريخ الاطلاع: 9 يناير 2021 — مؤرشف من الأصل في 9 يناير 2021
  8. أ ب Anon (2015)، "Sir James Dyson CBE FREng FRS"، London: الجمعية الملكية، مؤرشف من الأصل في 23 نوفمبر 2019. One or more of the preceding sentences incorporates text from the royalsociety.org website where:
    «"All text published under the heading 'Biography' on Fellow profile pages is available under رخص المشاع الإبداعي." --"Royal Society Terms, conditions and policies"، مؤرشف من الأصل في 25 سبتمبر 2015، اطلع عليه بتاريخ 09 مارس 2016.»
  9. ^ Jolly, Jasper (23 أكتوبر 2018)، "Dyson to build electric cars in Singapore – with 2021 launch planned"، The Guardian، مؤرشف من الأصل في 14 يناير 2020، اطلع عليه بتاريخ 24 أكتوبر 2018.
  10. ^ "Singapore and the EU fly the flag of free trade"، Asia Times، مؤرشف من الأصل في 1 يناير 2019، اطلع عليه بتاريخ 24 أكتوبر 2018.
  11. ^ "Bloomberg - Are you a robot?"، مؤرشف من الأصل في 20 سبتمبر 2019. {{استشهاد ويب}}: Cite uses generic title (مساعدة)
  12. ^ Watts, Robert (07 مايو 2017)، "Brexit brings bonanza for billionaires"، The Sunday Times، ص. 1–2، Sir James Dyson, the inventor who initially found success with his bagless vacuum cleaner, is one of the year's biggest risers. His fortune has increased to £7.8 bn -- up from £5 bn last year.
  13. ^ "Sir James Dyson"، Royal College of Art، مؤرشف من الأصل في 23 نوفمبر 2019، اطلع عليه بتاريخ 26 مايو 2017.
  14. ^ "Apple's Jony Ive Named Royal College of Art Chancellor"، Architectural Digest، مؤرشف من الأصل في 26 ديسمبر 2018، اطلع عليه بتاريخ 26 مايو 2017.
  15. ^ "James Dyson launches new university to bridge engineering skills gap"، The Guardian، مؤرشف من الأصل في 25 أبريل 2019، اطلع عليه بتاريخ 22 أغسطس 2017.
  16. ^ Dyson, James؛ Coren, Giles (1997)، Against The Odds (ط. 1st)، London, UK: Orion Publishing، ص. 12–13، ISBN 0-7528-0981-4، مؤرشف من الأصل في 14 مايو 2020.
  17. ^ Clark, Hannah، "James Dyson Cleans Up"، Forbes، مؤرشف من الأصل في 13 يناير 2020، اطلع عليه بتاريخ 17 أغسطس 2016.
  18. ^ "Inside Dyson"، Dyson، مؤرشف من الأصل في 18 أكتوبر 2015، اطلع عليه بتاريخ 22 نوفمبر 2014.
  19. ^ "Prince Philip Designers Prize: 1989—1998"، Design Council، مؤرشف من الأصل في 11 أبريل 2012، اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2011.
  20. ^ "Honorary Graduates 1989 to present"، University of Bath، مؤرشف من الأصل في 24 يونيو 2016، اطلع عليه بتاريخ 20 مايو 2014.
  21. ^ "No. 61470"، The London Gazette، 13 يناير 2016، ص. 546.
  22. ^ "Easyjet's Carolyn McCall and James Dyson on New Year Honours list"، بي بي سي نيوز، مؤرشف من الأصل في 30 ديسمبر 2018، اطلع عليه بتاريخ 31 ديسمبر 2015.
  23. ^ "List of Fellows"، Royal Academy of Engineering، مؤرشف من الأصل في 8 يونيو 2016، اطلع عليه بتاريخ أغسطس 2020. {{استشهاد ويب}}: تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  24. ^ "Companies' reputations hinge on corporate governance, now more than ever, according to a new poll"، City A.M.، 21 مارس 2017، مؤرشف من الأصل في 14 يونيو 2018، اطلع عليه بتاريخ 21 مارس 2017.
  25. ^ "Sir James Dyson to Succeed Sir Terence Conran as Provost of the Royal College of Art"، Royal College of Art، مؤرشف من الأصل في 23 نوفمبر 2019، اطلع عليه بتاريخ 20 مايو 2014.
  26. ^ "A voice for subjects"، The Council for Subject Associations، 13 أكتوبر 2009، مؤرشف من الأصل في 26 فبراير 2017، اطلع عليه بتاريخ 20 مايو 2014.
  27. ^ Demetriou, Danielle (28 سبتمبر 2004)، "Dyson quits 'style over substance' Design Museum"، ذي إندبندنت، مؤرشف من الأصل في 29 أكتوبر 2010، اطلع عليه بتاريخ 30 سبتمبر 2011.
  28. ^ "National Academy of Engineering Elects 86 Members and 18 Foreign Members"، مؤرشف من الأصل في 6 مارس 2019، اطلع عليه بتاريخ 05 مارس 2019.
  29. ^ James Dyson works at DODINGTON PARK MANAGEMENT LLP since 15 June 2010 currently as a Member of a Limited Liability Partnership – http://www.cbetta.com/director/james-dyson-20 نسخة محفوظة 2018-06-14 على موقع واي باك مشين.
  30. ^ "Survival, Dyson style"، Daily Mail، 21 مارس 2004، مؤرشف من الأصل في 13 يونيو 2011.
  31. ^ Bryant, Miranda (14 أغسطس 2013)، "Abramovich sunk in battle of superyachts: Emir's 180-metre vessel trumps Chelsea owner's as world's biggest"، ايفينينغ ستاندرد، London، ص. 13.
  32. ^ Hoyle, Ben (14 أغسطس 2013)، "Emir knocks Abramovich off top of mega-yacht league table"، ذا تايمز، London، ص. 3.
  33. ^ Davies, Rob (10 يوليو 2019)، "James Dyson buys £43m penthouse in Singapore"، مؤرشف من الأصل في 1 أبريل 2020، اطلع عليه بتاريخ 10 يوليو 2019.
  34. ^ Rashiwala, Kalpana (10 يوليو 2019)، "Dyson owner forks out S$73.8m for Singapore's costliest penthouse"، The Business Times، مؤرشف من الأصل في 3 ديسمبر 2019، اطلع عليه بتاريخ 10 يوليو 2019.
  35. ^ "Sir James Dyson now owns more land in England than the Queen" (باللغة الإنجليزية)، مؤرشف من الأصل في 14 أبريل 2019، اطلع عليه بتاريخ 20 سبتمبر 2020.>