هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

جيمس مايكل كيرلي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جيمس مايكل كيرلي
(بالإنجليزية: James Michael Curley)‏  تعديل قيمة خاصية (P1559) في ويكي بيانات
James Michael Curley.jpg

معلومات شخصية
الميلاد 20 نوفمبر 1874[1][2][3]  تعديل قيمة خاصية (P569) في ويكي بيانات
بوسطن  تعديل قيمة خاصية (P19) في ويكي بيانات
الوفاة 12 نوفمبر 1958 (83 سنة) [1][2][3]  تعديل قيمة خاصية (P570) في ويكي بيانات
بوسطن  تعديل قيمة خاصية (P20) في ويكي بيانات
مواطنة Flag of the United States.svg الولايات المتحدة  تعديل قيمة خاصية (P27) في ويكي بيانات
مناصب
عمدة بوسطن   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
Fleche-defaut-droite-gris-32.pngجون فيتزجيرالد  [لغات أخرى]  
عضو مجلس النواب الأمريكي   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
عضو خلال الفترة
4 مارس 1911  – 4 مارس 1913 
الدائرة الإنتخابية دائرة ماساتشوستس المجلسية العاشرة  [لغات أخرى] 
Fleche-defaut-droite-gris-32.png 
عضو مجلس النواب الأمريكي   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
4 مارس 1913  – 4 فبراير 1914 
 Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
عمدة بوسطن   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
تولى المنصب حتى
1926 
 Fleche-defaut-gauche-gris-32.png
عمدة بوسطن   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
1930  – 1934 
Flag of the Governor of Massachusetts.svg
حاكم ماساتشوستس (53 )   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
3 يناير 1935  – 7 يناير 1937 
عضو مجلس النواب الأمريكي   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
3 يناير 1943  – 3 يناير 1947 
Fleche-defaut-droite-gris-32.png 
عمدة بوسطن (35 )   تعديل قيمة خاصية (P39) في ويكي بيانات
في المنصب
1946  – 1950 
الحياة العملية
المدرسة الأم كلية بوسطن  تعديل قيمة خاصية (P69) في ويكي بيانات
المهنة سياسي  تعديل قيمة خاصية (P106) في ويكي بيانات
الحزب الحزب الديمقراطي  تعديل قيمة خاصية (P102) في ويكي بيانات
اللغات الإنجليزية  تعديل قيمة خاصية (P1412) في ويكي بيانات
تهم
التهم غش  تعديل قيمة خاصية (P1399) في ويكي بيانات

جيمس مايكل كيرلي (بالإنجليزية: James Michael Curley)‏ (20 نوفمبر 1874-12 نوفمبر 1958) سياسي أمريكي ينتمي إلى الحزب الديمقراطي من بوسطن، ماساتشوستس. أحد أكثر الشخصيات بروزًا في السياسة في ولاية ماساتشوستس في النصف الأول من القرن العشرين، خدم كيرلي أربع دورات بمنصب عمدة ديمقراطي لبوسطن، ماساتشوستس، وشمل جزء من إحداها فترة تواجده في السجن. خدم أيضًا دورة واحدة كحاكم لولاية ماساتشوستس، ووصفها أحد كتاب السيرة بأنها «كارثة خففتها فقط لحظات من المهزلة»، نظرًا للإنفاق المطلق والفساد.[4]

تمتع كيرلي بشعبية كبيرة بين الأمريكيين في الطبقة العاملة الرومانية الكاثوليكية من أصل آيرلندي في بوسطن، إذ نشأ بينهم ونشط في سياسة الدوائر الانتخابية. خلال فترة الكساد الكبير، وسّع مستشفى مدينة بوسطن، ونظام النقل العام في المدينة (تُدعى الآن هيئة نقل خليج ماساتشوستس)، وموّل مشاريع لتحسين الطرق والجسور، وحسّن الأحياء بالشواطئ ودورات المياه والملاعب والحدائق والمدارس العامة والمكتبات، وذلك خلال فترة من جمع الرشاوي ورفع الضرائب. أصبح كيرلي قوة بارزة ومثيرة للخلاف أحيانًا في الحزب الديموقراطي في الولاية، إذ تنافس على السلطة مع القيادة البيضاء الأنجلو سكسونية البروتستانتية على الصعيدين المحلي والولائي، ومع رؤساء مقاطعات بوسطن. خدم دورتين في كونغرس الولايات المتحدة، وكان مرشحًا بشكل اعتيادي لمجموعة متنوعة من المناصب المحلية والولائية لمدة نصف قرن. أُدين مرتين لارتكاب الجرائم، وقضى وقتًا ملحوظًا في السجن بسبب إدانته بارتكاب جناية مرتبطة بفسادٍ سابق خلال فترة ولايته الأخيرة كعمدة.

سيرته الذاتية[عدل]

حياته المبكرة[عدل]

ولد جيمس مايكل كيرلي في حي روكسبيري في بوسطن عام 1874. غادر والد كيرلي المدعو مايكل بلدة أوترارد، مقاطعة غالواي، أيرلندا، في سن الرابعة عشرة، واستقر في روكسبري، حيث التقى والدة كيرلي المدعوة سارة كلانسي، من مقاطعة غالواي أيضًا. تعد روكسبيري، في الأساس مدينة مستقلة، ضُمَّت إلى بوسطن في عام 1868، وعمل مايكل كيرلي كعامل يومي وجندي مشاة لرئيس المقاطعة پي. جيمس «پي-جاكيت» (جاكيت البازلاء) مغواير.[5][6][7]

توفي مايكل كيرلي في عام 1884، حين كان جيمس في العاشرة من عمره. عمل جيمس وشقيقه جون لسد النقص في دخل الأسرة الضئيل، والتحق جيمس بالمدارس العامة المحلية في نفس الفترة. من المرجح أن والدته هي المسؤولة عن غرس صفة الكرم فيه والتي شكلت جزءًا كبيرًا من شخصيته العامة. غادر المدرسة في سن الخامسة عشر، وبدأ سلسلة من الوظائف، بما في ذلك أعمال المصانع ووظائف التوصيل، ومكنته وظيفته الأخيرة من رؤية أجزاء كبيرة من المدينة الآخذة بالنمو. سعى لاجتياز امتحان الخدمة المدنية ليصبح رجل إطفاء، لكنه كان أصغر من أن يُقبَل في المنصب. تدخلت والدة كيرلي باستمرار لإبعاده عن شركاء والده البغيضين أثناء عمله في تنظيف الأرضيات في المكاتب والكنائس في جميع أنحاء بوسطن.[8][9][10][11][12]

هذا المزيج الناتج من غرس والدته لقيم العمل الشاق والخير في حين كان يشاهد عملها الذي يقصم الظهر ومعاناتها ضد خلفية من الكسب السياسي غير المشروع نصف الجنائي في سياسة الدوائر الانتخابية، أثر في موقفه تجاه الفقراء وتجاه جدوى التنظيم السياسي لبقية حياته.

عُيّن «منزل كيرلي» في 350، طريق جامايكا، سهول جامايكا معلمًا تاريخيًا من قبل لجنة معالم بوسطن عام 1989.

صعوده السياسي[عدل]

مع تقدم كيرلي في العمر، كانت سياسة بوسطن هي سياسة القوة الأيرلندية المتنامية، وهو اتجاه عارضته قوى اليانكي البروتستانتية المتواجدة آنذاك. انضم كيرلي إلى الكنيسة الرومانية الكاثوليكية المحلية، وجماعة الهيبرنيانز القديمة، وهو مجتمع أخوي خيري يساعد المهاجرين الأيرلنديين والفقراء، واكتسب سمعة مكافحٍ راغب في مساعدة الآخرين في التقدم. تضمن دخوله إلى السياسة الممارسة التقليدية لسياسة الدوائر الانتخابية، مثل قرع الأبواب، واجتذاب الأصوات، وتلقي الشكاوى. ترشح للمرة الأولى لمجلس المدينة المشترك في عامي 1897 و1898، وفشل في الانقطاع عن الترشيح الديمقراطي في لجنة المؤتمر التحضيري كل عام. ادعى كيرلي أنه حُرِم من الفوز لأنه كان خارج الآلة السياسية آنذاك، من خلال العد الفاسد للأصوات. نجح كيرلي عام 1899 بانضمامه إلى آلات التكتل الحزبي الذي يحكمه تشارلز إل. كويرك.[13][14]

اعتقاله الأول[عدل]

ساءت سمعة كيرلي علنيًا للمرة الأولى حين انتُخِب لعضوية المجلس المحلي بوسطن في عام 1904 أثناء وجوده في السجن بتهمة الاحتيال. تقدم كيرلي وشريكه توماس كيرلي (ليس مرتبطًا به) لاختبارات الخدمة المدنية لسُعاة البريد بدلًا من رجلين من مقاطعتهما لمساعدتهما في الحصول على وظائف لدى الحكومة الفيدرالية. وعلى الرغم من أن الحادثة أعطته سمعة سيئة في الأوساط غير الأيرلندية في بوسطن، لكنها ساعدت في تحسين صورته بين الطبقة العاملة الأمريكية الأيرلندية والفقراء لأنهم اعتبروه رجلًا مستعدًا للمخاطرة بنفسه في سبيل مساعدة المحتاجين. خلال تلك الانتخابات، كان شعار حملته هو «فعلها من أجل صديق»، ولكنه سرعان ما اكتسب سمعة أخذه لرسوم مقابل دعمه.[15][16][17][18]

في عام 1910، بينما كان عضوًا في المجلس المحلي لبوسطن، قرر كيرلي الترشح لمقعد المقاطعة العاشرة للولايات المتحدة في الكونغرس الأمريكي، والذي شغله لاحقًا جوزيف إف. أوكونيل. ترشح كيرلي على الرغم من رغبته الحقيقية في أن يصبح عمدة، نظرًا لرغبه جون «هاني فيتز» فيتزجيرالد باستعادة هذا المقعد. في المقابل، وعد فيتزجيرالد ألا يترشح مجددًا بعد فترة ولاية واحدة مدتها أربع سنوات. في الانتخابات السابقة للمقعد، فاز أوكونيل بفارق أربعة أصوات على خصمه الجمهوري، كاتب محكمة المدينة السابق ج. ميتشل غالفين. في المرحلة التمهيدية الثلاثية بين أوكونيل وكيرلي وسلف أوكونيل المدعو وليام إس ماكناري، هزم كيرلي كلًا من أوكونيل وماكناري. بعد فوزه بترشيح الحزب الديمقراطي، واصل كيرلي الفوز بالانتخابات العامة بتعددية هائلة على غالفين، الذي كان مرشحًا جمهوريًا مجددًا.

حياته الشخصية[عدل]

حظي جيمس بشقيقين: جون جيه. (1872-1944) ومايكل (مواليد 1879)، الذي توفي بعمر السنتين والنصف. تزوج كيرلي مرتين، تزوج في الأولى من ماري إيميلدا هيرليهي (1884-1930) في عام 1906 ثم تزوج من جيرترود كيسي دينيس، أرملة وأم لطفلين، جورج وريتشارد. كان هذا الزواج، في 7 يناير 1937، في آخر يوم له كحاكم. توفي جورج عن عمر يناهز 74 عامًا في حين ما يزال ريتشارد يعيش في ماساتشوستس. ويملك ريتشارد خمسة أطفال وحفيد واحد.[19]

كانت حياة كيرلي الشخصية مأساوية بشكل غير اعتيادي. إذ عاش أطول من زوجته الأولى ماري إميلدا (هيرليهي قبل الزواج) وسبعة من أولاده التسعة. توفيت زوجته في عام 1930 بعد معركة طويلة مع السرطان. توفي ابناه التوأم جون وجوزيف في مهدهما. وتوفيت ابنته دوروثيا بذات رئة في سن المراهقة. توفي ابنه الحامل لاسمه جيمس جونيور، الذي كان يعد خليفة كيرلي في السياسة، في عام 1931 عن عمر يناهز 21 عامًا بعد عملية لإزالة حصاة مرارية. في حين توفي ابنه بول، الذي كان مدمنًا على الكحول، أثناء ترشح كيرلي لمنصب رئيس العمدة في عام 1945. وتوفيت ابنته ماري المتبقية نتيجة سكتة دماغية في فبراير 1950، وحين استُدعي شقيقها ليو إلى مكان الحادث، ذُهِل واضطراب لدرجة أنه أُصيب بنزيف دماغي أيضاً وتوفي في نفس اليوم، وكان في سن الخامسة والثلاثين. أما الابنان الباقيان، جورج (1919-1983) وفرانسيس العاشر (1923-1992) الذي كان قسًّا يسوعيًا، فقد عاشا بعد أبيهما.

الإرث[عدل]

كُرِّم كيرلي بتمثالين في فانيل هول، مقابل مبنى بلدية بوسطن الجديد. يُظهِره أحد التماثيل جالسًا على مقعد في الحديقة، في حين يظهره الآخر واقفًا، كما لو أنه يلقي خطابًا، مع وجود شعار الحملة على ردائه. وعلى بعد أمتار قليلة تتواجد حانة مسماة بعد أحد رموزه، «النفل البنفسجي».

يقع منزله الذي عُرِف في عهده باسم «المنزل ذو أبواب (مصاريع) النفل» في 350 طريق جامايكا، وهو الآن معلم تاريخي في المدينة. كان منزله الصيفي السابق في سيتويت أيضًا ذو مصراع من النفل.


روابط خارجية[عدل]

مراجع[عدل]

  1. أ ب معرف موسوعة بريتانيكا على الإنترنت: https://www.britannica.com/biography/James-Michael-Curley — باسم: James Michael Curley — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017 — العنوان : Encyclopædia Britannica
  2. أ ب معرف الشبكات الاجتماعية وسياق الأرشيف: https://snaccooperative.org/ark:/99166/w6qr4z8m — باسم: James Michael Curley — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  3. أ ب فايند اغريف: https://www.findagrave.com/cgi-bin/fg.cgi?page=gr&GRid=1875 — باسم: James Michael Curley — تاريخ الاطلاع: 9 أكتوبر 2017
  4. ^ Beatty, p. 9
  5. ^ Beatty, Jack (2000). The Rascal King: The Life and Times of James Michael Curley, 1874–1958. Cambridge: Da Capo Press. صفحة 293. ISBN 978-0-306-81002-2. مؤرشف من الأصل في 12 مايو 2016. اطلع عليه بتاريخ أغسطس 2020. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة); تحقق من التاريخ في: |تاريخ الوصول= (مساعدة)
  6. ^ Russell, Francis (June 1959). "The Last of the Bosses". AmericanHeritage.com. American Heritage Publishing. مؤرشف من الأصل في 20 مايو 2020. اطلع عليه بتاريخ 15 سبتمبر 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)[وصلة مكسورة]
  7. ^ Beatty, pp. 30–31
  8. ^ Beatty, p. 33
  9. ^ Beatty, pp. 43–44
  10. ^ Beatty, pp. 41–42
  11. ^ Beatty, pp. 47–48
  12. ^ "A Look at James Michael Curley in Power". Boston Irish Reporter. Boston Neighborhood News, Inc. 1 Nov 2009. مؤرشف من الأصل في 12 أكتوبر 2018. اطلع عليه بتاريخ 17 سبتمبر 2010. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  13. ^ Beatty, pp. 48–58
  14. ^ Beatty, pp. 62–63
  15. ^ Beatty, pp. 68–72
  16. ^ Beatty, p. 76
  17. ^ O'Neill, p. 69
  18. ^ Nath, V. (November 1997). "Review: Redefining Urban Politics". Economic and Political Weekly. 32 (44): 2864. JSTOR 4406038. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  19. ^ Jack Beatty, The Rascal King: The Life and Times of James Michael Curley (1874-1958) (1992).