المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر، أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

حتى ينتهي بها العالم

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2016)
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (أبريل 2011)
حتى ينتهي العالم
Till the World Ends
أغنية بريتني سبيرز
من ألبوم فيم فيتال Femme Fatale
Till the World Ends Logo.png 

الفنان بريتني سبيرز
تاريخ الإصدار 4 مارس, 2011
النوع بوب إلكتروني
اللغة الإنجليزية
المدة 3:58
الماركة تسجيلات جايف
الكاتب ألكسندر كرونلوند، كشا سيبيرت، ماكس مارتن , لوكاس جوتوالد , أونيكا ماراج (مقطع الراب)
تلحين دكتور لوك  تعديل قيمة خاصية الملحن (P86) في ويكي بيانات
إنتاج الدكتور لوقا ، ماكس مارتن , بيلبورد , إيميلي ورايت
التسلسل الزمني لأغاني بريتني سبيرز
Fleche-defaut-droite-gris-32.png "ضعه بمقابلي"
(2011)
"
"إس أند إم (ريمكس)"
(2011)
"
Fleche-defaut-gauche-gris-32.png

"حتى ينتهي العالم" أو "تيل ذا ورلد إيندز" (بالإنجليزية: Till The World Ends) هي أغنية للمغنية الأمريكية بريتني سبيرز، من ألبومها السابع فيم فيتال. أصدرت تسجيلات جايف الأغنية كثاني أغنية منفردة من الألبوم في 4 مارس,2011.

"حتى ينتهي العالم" هي أغنية بوب راقصة وإلكترونية مع إيقاع إلكتروني, وكلماتها تتحدث عن الرقص حتى نهاية العالم. إستقبلت الأغنية مقارنة بأغاني ناجحة لانريكي اغليسياس وكشا, وإعتبرها النقاد أغنية راقصة جاذبة ومهمة من الألبوم.

صدرت للأغنية نسخ ريمكس عديدة, أشهرها "ريمكس المرأة الخطرة" الذي صدر بتاريخ 25 أبريل, 2011 بمحتوى راب من مغنية الراب نيكي ميناج, وأداء جديد لمقطع من الأغنية بصوت المغنية كشا. وإستقبلت نسخة الريمكس نقداً جيداً من النقاد, مع مدح التنويع في الأغنية بتواجد صوت كشا ومقطع الراب من نيكي. أخذت الأغنية نجاحاً عالمياً ودخلت قوائم أفضل 10 أغاني في عدة دول عالمية منهم أستراليا, فرنسا, إيرلندا, نيوزيلندا, السويد وسويسرا. نسخة الريمكس دفعت الأغنية لتصل قوائم أفضل 5 أغاني في كندا والولايات المتحدة لتأخذ المركز الثالث في قائمة البيلبورد لأفضل 100 أغنية.

في الفيديو المرافق للأغنية, تظهر سبيرز في حفلة راقصة تحت الأرض والذي أُقيمت بتاريخ 21 ديسمبر, 2012. لاحظ النقاد التشابه بينه وبين فيديو أغنية "أيم ا سليف فور يو" لسبيرز, وأعطوه نقداً جيداً. ترشح الفيديو لجائزتان في حفل جوائز الإم تي في لعام 2011 وفاز بواحدة. أدت سبيرز الأغنية في برنامج صباح الخير يا أمريكا وبرنامج جيمي كيميل, وأدتها مع نيكي ميناج في حفل جوائز البيلبورد لعام 2011. وأدتها في جولة فيم فيتال وجولة بيس اوف مي.