هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها
يرجى إضافة وصلات داخلية للمقالات المتعلّقة بموضوع المقالة.
يرجى مراجعة هذه المقالة وإزالة وسم المقالات غير المراجعة، ووسمها بوسوم الصيانة المناسبة.

حزب التشغيل و التنمية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
N write.svg
هذه مقالة غير مراجعة. ينبغي أن يزال هذا القالب بعد أن يراجعها محرر ما عدا الذي أنشأها؛ إذا لزم الأمر فيجب أن توسم المقالة بقوالب الصيانة المناسبة. (فبراير 2013)

تأسّس حزب التّشغيل و التّنمية بعد ثورة 14 جانفي للنّضال من أجل تكافئ الفرص لجميع أبناء الشّعب التّونسي.

مؤسّس الحزب[عدل]

  • مراد بن فطيمة (رئيس)
  • الهادي العياري (الأمين العام)
  • رضا الوسلاتي (أمين المال)

أهداف "حزب التّشغيل و التّنمية"[عدل]

المجال السياسي[عدل]

  1. العمل على ترسيخ مبدأ الفصل بين السلطات في نظام جمهوري برلماني لا يكون لرئيس الجمهوريّة فيه إلاّ حقّ حلّ البرلمان و الدّعوة إلى انتخابات عامّة يُكلّف على إثرها الحزب الفائز في الانتخابات بتشكيل حكومة يقع الموافقة عليها من طرف البرلمان الذّي له حقّ سحب الثّقة من الحكومة،
  2. بناء نظام برلماني يقع فيه انتخاب رئيس الجمهوريّة إنتخابا مُباشرا من طرف الشّعب و يتكوّن من غرفتين هي "مجلس النّوّاب" على قاعدة عدد سكّان كلّ دائرة انتخابيّة و "مجلس الشّيوخ" على قاعدة نائب عن كلّ معتمديّة ،
  3. انتخاب جميع السّلط المحليّة و الجهويّة من مجالس قرويّة و بلدّية إلى جانب العمد و المعتمدين و الولاّة،
  4. إستقلاليّة القضاء بتمكين القضاة من انتخاب جميع هياكلهم،

المجال الأمني[عدل]

  1. المحافظة على استقلال الوطن وهيبته و صيانة وحدة أراضيه و ترسيخ قيم المواطنة بالتعاون الوثيق بين جميع مكوناته و الدفاع عن المكاسب الوطنية،
  2. إعادة تشكيل الوحدات الأمنيّة الدّاخلية للتماشي مع عُلويّة القانون و عدم انحيازها لأي جهة سياسيّة مهما كانت،

السياسة الخارجيّة[عدل]

  1. الحفاظ على مبدأ عدم التّدخّل في الشّؤون الدّاخلية لباقي البلدان ما لم يمسّ ذلك من مكاسب بلادنا و عدم السّماح لدول أخرى في التّدخّل في شؤوننا الّداخليّة،
  2. مساندة كلّ حركات التّحرّر من الاحتلال أو إذلال الشّعوب،
  3. مناهضة الحركات الاستعماريّة و الماسونيّة و الصّهيونيّة العالميّة،
  4. مناهضة التّطبيع مع العدوّ الصّهيوني و اعتباره خطاّ أحمر لا يمكن تجاوزه و تجريم فاعليه.

مجال الحرّيات[عدل]

  1. العمل على تحقيق الحريات العامة و الفرديّة و تكريس العدالة،
  2. تكريس مبدأ العدل و المساواة بين كافّة فئات المجتمع،
  3. إطلاق الحرّيات في مجال الإعلام المكتوب و السّمعي البصري و الرّقمي،

المجال الاقتصادي[عدل]

  1. إطلاق المبادرات الخاصة و التضامنية إلى جانب المبادرات العمومية من أجل النهوض بكامل القطاعات الاقتصادية ما من شأنه بعث مواطن رزق للتّقليص من حدّة البطالة لكافّة فئات المجتمع ،
  2. العمل على تحقيق تكامل اقتصادي مغاربي في محاولة لاندماج اقتصادي و ترسيخ بناء الاتّحاد المغاربي مع مراعاة خصوصيّات كلّ بلد،

المجال الاجتماعي[عدل]

  1. المحافظة على الهويّة التّاريخية للمجتمع التونسي،
  2. ردّ الاعتبار للعائلة كحاضن أوّل لأفراد المجتمع،
  3. تمكين كل مواطن تونسي من حق الانتفاع بالتغطية الاجتماعيّة بتمكين العاطّلين من إمكانيّة الانخراط بالصّندوق الوطني للضمان الاجتماعي على أساس الحدّ الأدنى من المساهمات بمجرّد تقديم بطاقة التّعريف الوطنيّة،
  4. بعث صندوق للعاطّلين تساهم فيه جميع القوى الوطنيّة من عماّل و موظّفين في القطاعين العامّ و الخاص كما تساهم فيه المؤسّسات الخاصّة و العامّة إلى جانب الدّولة حسب حصص يتمّ ضبطها لكلّ على حدة و يقوم هذا الصّندوق بصرف منحة شهريّة لكلّ عاطّل مُسجّل بصفة قانونيّة و لمدّة يقع تحديدها حسب جدول يقع ضبطه من طرف الوزارات الخاصّة بالتشغيل و الشّؤون الاجتماعيّة و الصّناديق ذات المرجع،

المجال الصحّي[عدل]

  1. تكريس مبدأ مجّانيّة الصّحّة،
  2. إعداد خارطة صحّيّة تتجاوب و متطلّبات المواطن التّونسي حيثما كان،
  3. الاعتناء بالتّثقيف الصّحّي المدرسي و الجامعي في جميع المجالات،

المجال التّعليمي[عدل]

  1. العمل على إعادة الاعتبار للتّربية و التعليم،
  2. تكريس مبدأ مجّانيّة التعليم و تعميمه في جميع ربوع البلاد بخلق تكافؤ بين جميع الجهات،
  3. إعادة النّظر في مشروع المدرسة الأساسيّة الذّي أثبت فشله الذّريع،
  4. إعادة الاعتبار للامتحان الوطني للسّنة السادسة من التّعليم الابتدائي و لشهادة البكالوريا و لجميع الشهائد الجامعيّة بإكسابها الجدّيّة التّي فقدتها طيلة العشرين سنة الماضية،
  5. مراجعة المنظومة التّعليميّة و جعلها متماشية مع متطلّبات الاقتصاد الوطني،
  6. بعث أقطاب جامعيّة في جميع الجهات ما من شأنه تقليص ظاهرة التّوجيه الجامعي بالشكل الحالي و الّذي يُثقل كاهل العائلات،

المجال الثقافي[عدل]

  1. ترسيخ الموروث الثّقافي الوطني،
  2. عدم منح دعم الدّولة لأيّ عمل ثقافي يمكن أن يمسّ من كرامة المواطن التّونسي أو أن يستخفّ بالموروث الحضاري و المعتقدات الدّينيّة لأي من الشّرائع السّماويّة،
  3. العناية بثقافة المواطنة و الثّقافة الدّيّنيّة لبناء نّاشئة مُتجذّرة في محيطها الإسلامي الحقّ،

التّنمية المحليّة[عدل]

  1. العمل على تحقيق تكامل اقتصادي بين جميع الجهات للحدّ من ظاهرة الهجرة الدّاخليّة و التي تزيد في تعميق الهوّة بين الجهات الدّاخليّة و المناطق السّاحليّة ممّا لا يُشجّع المؤسّسات على الاستثمار في هاته المناطق،
  2. إحداث مناطق صناعيّة متكاملة داخل البلاد مع تحسين البنية التّحتيّة،

البيئة[عدل]

  1. الحدّ من ظاهرة التّلوّث الّتي تعاني منها بعض المناطق و العمل على عدم تعريضها لمخاطر قد تؤدّي إلى كوارث بيئّة على المدى القصير أو البعيد.

المراجع[عدل]

 تونس