حفص بن سليمان الكوفي

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
(بالتحويل من حفص)
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
حفص بن سليمان الكوفي
معلومات شخصية
الميلاد 709
بغداد
تاريخ الوفاة 796
مواطنة Umayyad Flag.svg الدولة الأموية
Black flag.svg الدولة العباسية  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
تعلم لدى عاصم بن أبي النجود  تعديل قيمة خاصية تعلم لدى (P1066) في ويكي بيانات
المهنة قارئ القرآن  تعديل قيمة خاصية المهنة (P106) في ويكي بيانات
مجال العمل قراءة القرآن  تعديل قيمة خاصية مجال العمل (P101) في ويكي بيانات

هو أبو عمر حفص بن سليمان بن المغيرة بن البزاز الأسدي الكوفي ،ربيب عاصم بن أبي النجود الكوفي وأعلم الناس بقراءته، كان التلميذ المفضل على زملائه الذين تعلموا القرآن الكريم على شيخهم عاصم بن أبي النجود، كان شيخ القراء بالكوفة بعد عاصم، ونزل ببغداد فأقرأ فيها وجاور مكة فأقرأ بها أيضاً، وروى القراءة عنه خلق كثير ومعظم المصاحف في العالم هي حسب روايته .كان مولده سنة 90 هجرية.

رواية الحديث[عدل]

لم يكن حفص بن سليمان متقناً لعلم رواية الحديث كإتقانه للقرآن وحروفه، ولعلَّ السببَ في ذلك هو استغراق أكثر وقته في القراءة والإقراء.

و لا يعتّد به في الأحاديث حيث يرفض البخاري و مسلم الأخذ منه إلاّ إذا جاء الحديث مقرون براوي آخر ثقة.


وقد اتفقت كلمة أكثر علماء الجرح والتَّعديل على تضعيفه في علم رواية الحديث، ومما ورد في ذلك:


قول الإمام أحمد: ما به بأس، ورُوِي أنَّه قال عنه: صالح، وقال مَرَّةً: متروك.


وقال يحيى بن معين: ليس بثقة.


وقال ابن المديني: ضعيف الحديث، وتركته على عمد.


وقال إبراهيم الجوزجاني: قد فُرِغَ منه من دهر.


وقال النسائي: ليس بثقة ولا يكتب حديثه، وقال في موضع آخر: متروك.


وقال زكريا السَّاجي: له أحاديث بواطيل.


وقال ابن عَدِيّ: عامَّة أحاديثه غير محفوظة.


وقال أبو زُرعة: ضعيف الحديث.


إلاَّ أنَّ وكيع بن الجراح قال عنه: كان ثقة، أخرج النسائي حديثه في مسند علي متابعة.


وقد أخرج له الترمذيُّ والنَّسائيُّ في مسند عليٍّ رضي الله عنه متابعة، وابن ماجه.

وفاته[عدل]

توفي حفص بن سليمان سنة 180 هجرية .

مراجع[عدل]


هذه بذرة مقالة عن حياة شخصية من الدولة الأموية بحاجة للتوسيع. شارك في تحريرها.