حلقة برنارد

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
قوس حلقة برنارد الكبير
BarnardLoopHunterWilson.jpg
قوس حلقة برنارالكبير.

المكتشف إدوارد إيمرسون برنارد  تعديل قيمة خاصية المكتشف أو المخترع (P61) في ويكي بيانات
مطلع مستقيم 05س 27.5د
ميل (فلك) °
−03
58
المسافة 518 / 1434 سنة ضوئية
القدر الظاهري 5
أبعاد واضحة 10°
رمز الفهرس SH 2-276 (فهرس شاربلس)[1]  تعديل قيمة خاصية رمز الفهرس (P528) في ويكي بيانات
كوكبة الجبار
نصف قطر 100 / 300
التسميات الأخرى فهرس شاربلس 2-276

حلقة برنارد (فهرس شاربلس 2- 276) قوس حلقة برنارد الكبير هو سديم إشعاعي خافت مكون من ذرات غاز الهيدروجين عالية الطاقة يقع في كوكبة الجبار [2]. وهو جزء من سحابة الجبار الجزيئية التي تحتوي أيضا على سديم رأس الحصان المظلم وسديم الجبار الامع.حلقة برنارد على شكل قوس كبير تتوسط تقريبا سديم الجبار. ويعتقد أن النجوم في سديم الجبارالمسؤولة عن تأين الحلقة. حلقة برنارد تمتد على حوالي 600 دقيقة قوسية كما ترى من الأرض،لتغطي الكثير من الجبار, حلقة برنارد واضحة جدا في التصوير الفوتوغرافي بالتعرض الطويل، رغم أن المراقب تحت سماء مظلمة جدا قد يكون قادر على رؤيتها بالعين المجردة.التقديرات الأخيرة وضعتها على مسافة إما 159 فرسخ فلكي (518 سنة ضوئية) أو 440 فرسخ فلكي (1434 سنة ضوئية)[3] أو 440 فرسخ فلكي (1434 سنة ضوئية)[4] مع أبعاد تقدر بنحو 100 أو 300 سنة ضوئية على التوالي. ويعتقد أنها تكون قد نشأت في انفجار مستعر أعظم قبل حوالي 2 مليون سنة، ويعتقد ان هذا الإنفجار قد شكل العديد من النجوم الهاربة المعروفة.بما فيها نجم ممسك الأعنة AE ، والنجم مو كولومبا في كوكبة الحمامة ونجم الحمل 53 ، التي يعتقد أنها كانت جزءا من نظام نجمي متعدد انفجر أحد اعضائها مكونا مستعر أعظم.[5].سمي سديم حلقة برنار نسبة للمصور الفلكي إدوارد إيمرسون برنارد الذي صور السديم ونشر وصفا لة في عام 1894 .[6]

صور[عدل]

اقرأ أيضا[عدل]

مصادر[عدل]

  1. ^ وصلة : معرف سيمباد — العنوان : SIMBAD Astronomical Database
  2. ^ Rogelio Bernal Andreo. "The Clouds of Orion the Hunter". الصورة الفلكية اليومية. مؤرشف من الأصل في 10 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 28 نوفمبر 2016. 
  3. ^ Wilson، B.A.؛ Dame، T.M.؛ Masheder، M.R.W.؛ Thaddeus، P. (2005). "A uniform CO survey of the molecular clouds in Orion and Monoceros". Astronomy and Astrophysics. 430: 523–539. Bibcode:2005A&A...430..523W. arXiv:astro-ph/0411089v1Freely accessible. doi:10.1051/0004-6361:20035943. 
  4. ^ O'Dell، C.R.؛ Ferland، G.J.؛ Porter، R.L.؛ van Hoof، P.A.M. (2011). "Physical Conditions in Barnard's Loop, Components of the Orion-eridanus Bubble, and Implications for the Warm Ionized Medium Component of the Interstellar Medium". The Astrophysical Journal. 733 (1): 9. Bibcode:2011ApJ...733....9O. arXiv:1103.2789Freely accessible. doi:10.1088/0004-637X/733/1/9. 
  5. ^ "The Internet Encyclopedia of Science: Barnard's Loop (Sh 2-276)". David Darling. مؤرشف من الأصل في 12 March 2008. اطلع عليه بتاريخ 22 أبريل 2008. 
  6. ^ Barnard, E. E. (1894). "The great photographic nebula of Orion, encircling the belt and theta nebula". Popular Astronomy. 2: 151–154. Bibcode:1894PA......2..151B.