حل الدولة الواحدة

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

حل الدولة الواحدة هو حل مقترح للصراع العربي الإسرائيلي، وهو المقابل لمحاولات تتمحور حول حل الدولتين والذي يحظى بتأييد معظم الدول.

يدعو أنصار حل الدولة الواحدة إلى إنشاء دولة واحدة في إسرائيل والضفة الغربية وقطاع غزة بحيث يكون للسكان العرب واليهود مواطنة وحقوق متساوية في الكيان الموحد ثنائي القومية، وبينما يتبنى البعض هذا التوجه لأسباب أيدولوجية، فإن البعض الآخر يرى فيه الحل الوحيد الممكن نظرا للأمر الواقع القائم على الأرض.

الموقف والدعوة لحل الدولة الواحدة تاريخيا[عدل]

صاغ الحزب الشيوعي الفلسطيني الذي ضم الشيوعيون اليهم موقفه في العام 1944 موقفه بالدعوة للتطور الديمقراطي لفلسطين والتحرر من التأثيرات الخارجية في ظل دولة واحدة، بالمقابل نادت عصبة التحرر الوطني التي ضمت الشيوعيين العرب في العام نفسه "بانهاء الانتداب البريطاني واقامة حكومة ديمقراطية فلسطينية مستقلة".

ومن الحركات السياسية الفلسطينية اللاحقة التي تعلن أن الوصول إلى حل الدولة الديمقراطية الواحدة هو ضمن أجندتها الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين والجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، كما قدمت حركة فتح أجندة بعنوان "الدولة الديمقراطية العلمانية" في السبعينات من القرن الماضي، بالإضافة إلى مجموعات وأفراد آخرين.

الأشكال المقترحة والفروقات بينها[عدل]

بالرغم من أن مصطلحي "حل الدولة الواحدة" و"الدولة ثنائية القومية" تستخدم أحيانا وكأنها مرادفات، إلا أنهما لا يعنيان بالضرورة ذات الشيء

الدولة الواحدة ثنائية القومية[عدل]

هو نظام سياسي يحافظ فيه كل من الفلسطينيين واليهود الإسرائيليين على الشخصية السياسية كشعبين أو قوميتين. مؤيدي هذا الطرح يرونه ضروريا لحماية الأقلية (بغض النظر عن أي مجموعة ستكون الاقلية) ولطمئنة كل الأطراف أن المصلحة الجماعية لكل مجموعة ستكون محمية.

الدولة الواحدة الديمقراطية العلمانية[عدل]

هو حل يقوم على إنشاء دولة واحدة ديمقراطية، حيث لكل مواطن صوت، ويقول مؤيدو هذا الحل بأن ثنائية القومية ستمترس الهويتين سياسيا بطريقة تعزز استمرار المزاحمة والتقسيم الاجتماعي القائم.

إسراطين[عدل]

هي مقترح حل قدمه الزعيم الليبي معمر القذافي في كتابه الأبيض لحل المشكلة الإسرائيلية - الفلسطينية بدمج الدولتين في دولة واحدة ديمقراطية من أجل التعايش السلمي.أصبح هذا المقترح يحظى بتأييد كبير في بعض الاوساط الفلسطينية والإسرائيلية والعربية والعالمية وقد تشكلت العديد من الجماعات التي تؤمن بحل الدولة الديمقراطية الواحدة شريطة عودة اللاجئين واجراء الانتخابات تحت اشراف الأمم المتحدة كما تم إنشاء صفحات عبر الإنترنت تدعو لنفس الحل من مثل [مركز السلام العالمي "إسراطين"www.isratine.net الذي يدعو لتشكيل جبهة تحت مسمى جبهة انصار الدولة الديمقراطية الواحدة.

وهناك أيضا موقع يدعو إلى حل الدولة الواحدة وإطلاق الاسم عليها اسرالسطين www.isralestinian-gandhis.org.

وصلات خارجية[عدل]