حمام العليل

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث

حمام العليل تقع في محافظة الموصل في العراق، وهو من أشهر حمامات الدنيا ثرائا من ناحية المياه المعدنيه التي تخرج من ينابيع من داخل الأرض ومن صفات هذه المياه أرتفاع درجة حرارتها، فالماء يخرج ذو غليان شديد ومن أماكن مختلفة في هذه المدينة المطلة على ضفاف نهر دجلة، وتسمى المنطقة بحمام العليل بخصوصيتها حيث يقال إنها تشفي كثير من الأمراض مثل الصدفيه بأنواعها والروماتيز والمفاصل وتساعد على ألتئام الجروح التي تصيب الجلد وتعقم الجسم من الجراثيم وتريح العضلات والجسد المتعب واول من سكنها وطورها جماعات اتت من الموصل فبنوا به الخانات والمطاعم والفنادق وأصبحت وجهة سياحية مهمة واقام السيد الحاج عبد أحمد شهاب المولى مشروع للماء الصالح للشرب.

تستخدم مياه العيون الكبريتية في معالجة العديد من الامراض كالصدفية والاكزما وبعض أنواع الحساسية وامراض المفاصل والجهاز التنفسي والجهاز العصبي والامراض النسائية وفي تنشيط الدورة الدموية. ان المزايا العلاجية لهذه المياه وقدرتها على الشفاء من العديد من الامراض ليست وليدة اكتشاف حديث، لقد كانت مزايا مياه العيون الكبريتية معروفة منذ قرون لدى الاغريق في معالجة الامراض الجلدية وتحولت مواقع ينابيعها في العديد من مناطق العالم ومنها الشرق الأوسط إلى مناطق سياحية وترفيهية وتعرض فيه الحفلات الموسيقية وقد تم اكتشاف الكثير من الاثار حول مواقع هذه الينابيع التي تدل على تعرضها لنشاط اقتصادي وتجاري. وكانت مواقع المياه الكبريتية مركز جذب النشاط والاستيطان البشري منذ أقدم العصور بفعل دورها في حماية صحة الإنسان من الامراض، وازدادت اهمية الينابيع الكبريتية في اوقات الغزوات والحروب والاوبئة إذ يستخدمونها لأغراض الاستحمام في مياهها واستنشاق بخارها وشرب المياه لمعالجة الامراض. وتعد محافظة نينوى من المحافظات التي تشتهر بوجود العيون الكبريتية فيها وهي عين كبريت في مدينة الموصل وعين حمام العليل التي تقع في ناحية حمام العليل وهي من اعظم الينابيع الكبريتية بالعالم وهذه العيون يرتادها السياح والزائرون لهذه المدينة من جميع ارجاء العراق وبعض الدول الأخرى للسياحة ومشاهدة المناظر الجميلة والخلابة والاطلاع على هذه العيون ومياهها أو لغرض العلاج من الامراض التي تصيبهم.

1- عين كبريت.. تقع على الضفة الغربية من نهر دجلة في مدينة الموصل وهي تنبع من أماكن بعيدة في الجبال وتتسرب مياهها إلى هذا الموقع الجميل الذي يقع على مقربة من قلعة الموصــل (باشطابيا) وتحت سورها الكبير، وتقع مقابل هذه العين على الجانب الاخر من النهر غابات مدينة الموصل. وقد قال عنها أحد اطباء الامراض الجلدية في المدينة ان مياهها تحوي الكثير من المعادن المذابة إضافة إلى مادة الكبريت وهذه المعادن تساعد على معالجة الكثير من الامراض الجلدية والتقرحات الظاهرة إضافة إلى فائدتها الطبيعية في معالجة الامراض الباطنية. واكد فريق للبحث العلمي من جامعة الموصل ان مياه هذه العين الكبريتية قد تكون علاجا" مناسبا" لكثير من الامراض المزمنة كالروماتزم والتهاب المفاصل وبعض الامراض الجلدية والطفوحات الجلدية حيث ثبت بالملموس ان الكثير ممن اصيبوا بهذه الامراض قد اكتسبوا الشفاء التام لدى استحمامهم ومعالجتهم بهذه المياه، ومياه عين كبريت تكون باردة في الصيف وحارة في الشتاء وقد استخدم اهالي المدينة والسواح القادمون إليها ولغرض العلاج مادة الطين التي يكون لونها(اسود غامق) فيقومون بغمر اجسامهم به أو المنطقة المصابة بالامراض الجلدية إلى ان يجف من خلال الوقوف تحت الشمس ويتحول إلى لون فاتح ثم بعد ذلك يقومون بالاستحمام بمياه العين أو داخل حوض العين ويكون الماء جاريا منها إلى داخل الحوض ثم إلى نهر دجلة ولاحظنا ان بعض الزائرين لهذه العين يقومون بشرب الماء منها وأغلب هؤلاء الزوار يقومون بملء قناني كبيرة من ماء العين ليأخذوها إلى ذويهم أو لكبار السن الذين لايستطيعون الوصول إلى العين كما يقومون بأخذ مادة الطين الأسود.

2- عين حمام العليل.. تقع في ناحية حمام العليل التي تبعد 30 كم جنوب شرق مدينة الموصل وهي من العيون الجميلة جدا" والمشهورة في جميع أنحاء العراق والعالم وتمتاز مياهها بانها ساخنة لدرجة الغليان صيفا" وشتاء" وتسحب المياه من العيون الموجودة قرب نهر دجلة إلى حمام مائي كبير على شكل حوض وهي مقسمة إلى قسمين حمام العليل للرجال وحمام العليل للنساء لكثرة الزائرين لهذا الحمام لذا قاموا ببنائها وتقسيمها إلى حوض كبير واحواض صغيرة وسحب الماء من العيون الواقعة قرب النهر إلى هذه الحمامات الواقعة في الأعلى بواسطة مضخات كبيرة.لكنلنواحي وهي بؤرة للفساد في كل ا الان حمام العليل تعاني من اهمال خدمي