حملة جزر غيلبرت ومارشال

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
حملة جزر غيلبرت ومارشال
جزء من حرب المحيط الهادئ - الحرب العالمية الثانية
SBD VB-16 over USS Washington 1943.jpg
طائرة إس بي دي-2 دونتلس تحلق في دورية جوية فوق البارجة يو إس إس واشنطن وحاملة الطائرات يو إس إس ليكسينغتون خلال حملة جزر غيلبرت ومارشال.
معلومات عامة
التاريخ نوفمبر 1943 – فبراير 1944
الموقع جزر مارشال وغيلبرت، ميكرونيزيا
10°00′00″N 170°00′00″E / 10.000°N 170.000°E / 10.000; 170.000إحداثيات: 10°00′00″N 170°00′00″E / 10.000°N 170.000°E / 10.000; 170.000
النتيجة انتصار أمريكي
المتحاربون
 الولايات المتحدة  اليابان
القادة
الخسائر
  • أكثر من 5.100 قتيل أو مفقود
  • 6.700 جريح
  • أكثر من 21.000 قتيل
  • 375 أسير

حملة جزر غيلبرت ومارشال كانت سلسلة من المعارك التي جرت من نوفمبر 1943 حتى فبراير 1944، ضمن مسرح المحيط الهادئ خلال الحرب العالمية الثانية بين الولايات المتحدة واليابان. كانت الحملة أولى خطوات الزحف عبر وسط المحيط الهادئ لأسطول المحيط الهادئ الأمريكي وقوات مشاة البحرية. وكان هدفها إنشاء المطارات والقواعد البحرية التي ستسمح بالدعم الجوي والبحري للعمليات القادمة عبر منطقة وسط المحيط الهادئ. كانت عمليتي غالفنيك وكورباش الاسمين الرمزيين لحملة جزر غيلبرت التي تضمنت الاستيلاء على تاراوا وماكين. كانت عملية فلينتلوك وعملية كاتشبول تهدف إلى الاستيلاء على القواعد اليابانية في كواجالين وإنيويتوك وماجورو في جزر مارشال.

خلفية تاريخية[عدل]

احتلت البحرية الإمبراطورية اليابانية جزر غيلبرت بعد ثلاثة أيام من الهجوم على بيرل هاربور، في هاواي. وبنى اليابانيون بناء قاعدة للطائرات المائية في ماكين ووزعوا القوات على طول السواحل المرجانية لمراقبة حركة قوات الحلفاء في جنوب المحيط الهادئ.[1]

تقع جزر مارشال على بعد حوالي 220 ميلاً (350 كم) شمال غرب جزر غيلبرت وقد احتلها اليابانيون منذ الحرب العالمية الأولى كجزء من انتداب البحار الجنوبية. اعتبر اليابانيون الجزر موقعاً هاماً لبحريتهم.[2]

تيقن قادة الحلفاء أن استسلام اليابان النهائي لليابان يتطلب اختراق هذه الجزر. في حين أراد قائد الجيش الأمريكي، الجنرال دوغلاس ماك آرثر، الاندفاع نحو الفلبين عبر غينيا الجديدة، فضل الأدميرال البحري تشيستر نيمتز قيادة الحملة عبر المحيط الهادئ، عبر جزر غيلبرت، مارشال، كارولين وفي النهاية جزر ماريانا، التي سيمكن قاذفات بي-29 الأمريكية من العمل ضمن نطاق طوكيو.[3] بالإضافة إلى إجبار اليابانيين على قتال جبهتين ضد الحلفاء (قيادة نيمتز شرقاً وماك آرثر جنوباً) وهكذا فإن خطة نيمتز ستعمل على تحييد الدفاعات اليابانية الخارجية، مما سيسمح بوضع قواعد برية وبحرية وجوية أمريكية هناك في المستقبل لشن هجمات مستقبلية ضد مجموعات الجزر المحتلة الأخرى. شملت هذه الجزر الخارجية الجزر المرجانية تاراوا وماكين في غيلبرت وماجورو وكواجالين وإنيويتوك في جزر مارشال.[4]

جزر غيلبرت[عدل]

تمهيد[عدل]

جزر مارشال[عدل]

تمهيد[عدل]

معركة ماجورو[عدل]

معركة كواجالين[عدل]

معركة إنيويتوك[عدل]

نتيجة الحملة[عدل]

انظر أيضًا[عدل]

المصادر[عدل]

  1. ^ Morison, Samuel Eliot (2001). History of United States Naval Operations in World War II, Vol. 7; Aleutians, Gilberts and Marshalls: June 1942–April 1944. Edison, NJ: Castle Books. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  2. ^ "Marshall Islands Campaign". مؤرشف من الأصل في 14 يونيو 2020. اطلع عليه بتاريخ 12 يوليو 2016. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  3. ^ Hylton, Wil (2013). Vanished: The Sixty-Year Search for the Missing Men of World War II. New York, NY: Riverhead Books. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  4. ^ Meyers, Bruce F. (2004). Swift, Silent, and Deadly: Marine Amphibious Reconnaissance in the Pacific, 1942–1945. Annapolis, MD: Naval Institute Press. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)

للمزيد من القراءاة[عدل]

  • Drea, Edward J. (1998). "An Allied Interpretation of the Pacific War". In the Service of the Emperor: Essays on the Imperial Japanese Army. Lincoln, NE: University of Nebraska Press. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)
  • Hoyt, Edwin P. (1979). Storm Over the Gilberts: War in the Central Pacific 1943. New York, NY: Van Nostrand Reinhold. الوسيط |CitationClass= تم تجاهله (مساعدة)