حملة دونالد ترامب الرئاسية 2016

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
شعار الحملة الأنتخابية لدونالد ترامب

اُطلقت الحملة الرئاسية للرئيس دونالد ترامب عام 2016 رسمياً بتاريخ 16 يونيو 2015، في برج ترامب الواقع بمدينة نيويورك. كان ترامب مرشح الحزب الجمهوري لرئاسة الولايات المتحدة في انتخابات الرئاسة الأمريكية 2016، بعد أن فاز بأكبر عدد من الانتخابات التمهيدية في المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري عام 2016. اختار دونالد ترامب حاكم ولاية إنديانا مايك بنس، ليكون نائبه للرئيس. انتخب ترامب وبينس رئيسا ونائبا لرئيس الولايات المتحدة في 8 نوفمبر 2016. وقد حظيت مواقف ترامب بشعبية كبيرة مما أدى إلى فوزه بالرئاسة.

جعل أمريكا عظيمة مجدداً[عدل]

أعلن ترامب ترشحه للرئاسة رسمياً في يوم 16 يونيو 2015 في برج ترامب بمدينة نيويورك. و تحدث خلال الخطاب عن العديد من القضاية مثل الهجرة غير الشرعية و عن الاقتصاد و البطالة بالاضافة إلى الدين العام الأمريكي و الارهاب. أعلن ترامب أيضا خلال الخطاب عن شعار حملته الانتخابية "جعل أمريكا عظيمة مجدداً".[1][2]

المرشح الجمهوري للرئاسة دونالد ترامب خلال قاعة المدينة في مدينة المعارض ولاية أيوا في دي موين بولاية ايوا في الجمعة 11 ديسمبر 2015.
المرشح الجمهوري للرئاسة دونالد ترامب خلال قاعة المدينة في مدينة المعارض ولاية أيوا في دي موين بولاية ايوا في الجمعة 11 ديسمبر، 2015.

علاقته مع تيد كروز[عدل]

في عام 2016 كانت كراهية قوية بين دونالد ترامب وتيد كروز لأن كلاهما يريدان الفوز بالحزب الجمهوري للوصول إلى سباق الرئاسة الأمريكية، فكانوا على موقع تويتر يهددان كل منهما بنشر فضائح زوجة الآخر. وقد بدأت معركة فضائح الزوجات عندما نشرت جماعة سياسية مستقلة إعلانًا تظهر فيها ميلانيا ترامب، وهي عارية، مع تعليق يقول: "إليكم ميلانيا ترامب.. السيدة الأولى القادمة.. أو بإمكانكم تأييد تيد كروز يوم الثلاثاء." وعرضت الجماعة السياسية ذلك الإعلان، قبيل الانتخابات التمهيدية في ولايتي يوتاه وأريزونا، حين تنافس الرجلان على أصوات الناخبين. وعندها أثار ذلك الإعلان غضب دونالد ترامب فتوجه إلى تويتر وغرد قائلا "يا للهول .. سناتور كروز.. هذا بعض ما وصلت إليه من التدني بذلك الإعلان .. أنت تستخدم صورة لميلانيا في جلسة تصوير لمجلة جي.كيو. احذر أيها الكذاب وإلا فضحت زوجتك." وأثارت تغريدة دونالد ترامب فضول رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين حاولوا البحث عن نوع الفضيحة التي ينويها دونالد ترامب لهايدي كروز زوجة منافسه التي تعمل بمنصب تنفيذي لدى شركة غولدمان ساكس. كروز رد بدوره للدفاع عن زوجته قائلا: "لسنا من نشر صورة زوجتك. دونالد إذا حاولت مهاجمة هايدي فستكون أكثر جبنًا مما ظننت." كانت حرب فضائح الزوجات التي بين المتنافسين نقلت منافسات الرئاسة إلى مكان جديد، فلا سياسة خارجية ولا اقتصاد أو تعليم أو برامج صحية، هي هدف المرشحين كما يراها البعض. لكن لابد من الإشارة إلى أن الإعلان المثير للضجة الذي نشر صورة زوجة ترامب كان من إنتاج جماعة سياسية مستقلة تسمى "ميك أمريكا أوسام"، يسمح لها بالترويج لمرشح لكن دون التنسيق مع الحملة.[3]

قضايا جنسية ضد دونالد ترامب ظهرت أثناء حملته الإنتخابية[عدل]

نقلت صحيفة نيويورك تايمز تصريحات لسيدتين أمريكيتين قالتا إن دونالد ترامب، المرشح الجمهوري للانتخابات الأمريكية "قام بلمسهما بطريقة غير لائقة"، لكن مسؤولين في إدارة الحملة الانتخابية لترامب نفوا صحة تلك التصريحات. وقالت إحدى السيدتين، إن ترامب "مسك ثدييها وحاول أن يمد يده إلى تنورتها قبل نحو ثلاثين عاما وهما على متن طائرة". أما السيدة الثانية فقالت: أن ترامب "قبلها من الفم رغما عن إرادتها في مبنى تاورز الذي يملكه عام 2005". ووصف مسؤولون في حملة ترامب هذه التصريحات بأنها "محض خيال". وقالت الحملة الإنتخابية لدونالد ترامب في بيان صادر عنها: "إن صحيفة نيويورك تايمز تقود حملة مغلوطة تهدف لاغتيال شخصية ترامب معنويا". وصرحت جيسيكا ليدز البالغة من العمر 74 عاما وهي من سكان مانهاتن، أنها كانت تجلس إلى جانب ترامب في جناح الدرجة الأولى على متن طائرة متوجهة إلى نيويورك، وفي تلك اللحظة رفع مسند المقعد وبدء يلامسها. وقالت ليدز: "لقد كان يشبه الأخطبوط، يداه كانت تذهبان في كل اتجاه، كان ذلك اعتداء". أما راشيل كروكس التي كانت تبلغ من العمر 22 عاما وتعمل في شركة عقارية بمبنى تاورز التابع لترامب، فقالت إنه قبّلها رغما عن إرادتها من الشفاه خارج المصعد[4]

وعوده و مواقفه في الحملة الإنتخابية[عدل]

خلال الحملات الانتخابية للمرشحين دونالد ترامب وهيلاري كلينتون شهدت الساحة الأمريكية والعالمية ردود افعال حول المرشحين للانتخابات الأمريكية.

وقد ادلى دونالد ترامب بتصريحات غريبة خلال حملاته الانتخابية حيث هاجم المسلمين والافارقة والمهاجرين خلال حملاته الانتخابية ، ومن أهم التصريحات التي ادلى بها خلال حملاته الانتخابية ما يأتي

المهاجرين[عدل]

وكان ترامب توعد المهاجرين غير الشرعيين بترحيلهم من امريكا فور توليه منصب رئيس الولايات المتحدة الامريكية

وقال ترامب: "في اليوم الأول، سأبدأ سريعا في ترحيل المهاجرين غير الشرعيين من البلاد، خصوصا مئات الآلاف الذين أعيد إطلاق سراحهم في ظل إدارة أوباما وكلينتون".

الجدار[عدل]

اعلن  ترامب بأنه سيبني جدارا عازلا على الحدود الأمريكية-المكسيكية من اجل الحد من تهريب المخدرات من المكسيك وقال: "إنهم يجلبون المخدرات ويرتكبون الجرائم، فضلا عن أنهم مغتصبون"

إلى جانب تعهده بتعزيز الضوابط الحدودية للكشف عن المهاجرين غير الشرعيين الذين يحاولون الحصول على منافع اجتماعية أو الأجانب الذين يتجاوزون المهلة المحددة لتأشيراتهم[5]

الأمريكيون الأفارقة[عدل]

وتشير الصحف إلى بعض تصريحاته استجلبت الكثير من قطاعات الشعب الأمريكي ، حيث ان تصريحاته حول الهجرة لقيت ترحيبا واسعا من قبل شرائح من المجتمع الامريكي [6]

الانسحاب من الشراكة عبر المحيط الهادئ[عدل]

وعد ترامب بإنهاء الشراكة الاقتصادية الاستراتيجية عبر المحيط الهادئ، التي تشارك فيها 12 دولة بما فيها الولايات المتحدة.

  • هزيمة داعش:

قال ترامب إنه وفور وصوله إلى البيت الأبيض سيطلب من إدارته إعداد خطة خلال 30 يوما للقضاء على تنظيم داعش الذي يتخذ من الموصل في العراق والرقة في سوريا معقلين رئيسيين له. وخلال حملته الانتخابية لم يوفر ترامب فرصة لاتهام كلينتون و أوباما بتأسيس ذلك التنظيم في الشرق الأوسط، بسبب سياستهما هناك.

إلغاء الاتفاق النووي الإيراني[عدل]

قال ترامب إن أولويته الأولى كرئيس لأميركا ستكون إلغاء الاتفاق النووي بين إيران والقوى الكبرى. واعتبر أنه اتفاق كارثي لأميركا وللشرق الأوسط برمته، موضحاً أن المشكلة الكبرى إزاء الاتفاق النووي هو أن إيران يمكنها أن تلتزم ببنوده، لكن في الوقت نفسه تستطيع السعي لحيازة قنبلة نووية.

إلغاء نظام "أوباما كير" للرعاية الصحية[عدل]

على الرغم من اعتبار كثيرين نظام أوباما للتأمين الصحي "أوباما كير" أبرز إنجاز للرئيس الديمقراطي المنتهية ولايته باراك أوباما، فإن ترامب لم يتردد في أكثر من مناسبة في إعلان نيته إلغاء ذلك النظام الصحي، تاركا ملايين الأميركيين دون تأمين صحي.

منع "المناطق منزوعة السلاح" وقوانين الأسلحة[عدل]

تعهدت حملة ترامب بالتخلص من كافة المناطق المنزوعة السلاح في المدارس والقواعد العسكرية وغيرها، في أيامه الأولى. واعتبر أن مناطق مثل هذه تشكل "هدية للأشرار" في إشارة إلى من يشنون هجمات إرهابية في الولايات المتحدة.[7]

الماريجوانا[عدل]

صرح ترامب رسمياً خلال حملته الانتخابية عن اعتقاده بأن كل ولاية لها الحق في إدارة سياساتها وتشريعاتها الخاصة فيما يتعلق بقانونية استخدام الماريجوانا (القنب الهندي) سواء أكان ذلك لأغراض طبية أو استجمامية.[8][9] أبقى ترامب على رأيه حول الماريجوانا الاستجمامية عقب انتخابه رئيساً، وصرح أنه ينبغي السماح بالماريجوانا الطبية ولكن صرح أنه قد يجب على الحكومة الفيدرالية سن تشريعات للولايات التي تنظم نمو ومبيع الماريجوانا الاستجمامية.[10][11]

الإجهاض[عدل]

تغيرت آراء ومواقف ترامب حول الإجهاض ففي عام 1999 كان مناصراً لحق المرأة وحريتها في اختيار ما يناسبها ولم يتفق مع من رأوا بوجوب حظر الإجهاض آنذاك، أما خلال حملته للترشح الرئاسة عام 2016 أصبح ترامب يصف نفسه كمناهض للإجهاض مع وجود حالات استثنائية محددة يجوز للمرأة أن تجهض فيها.[12][13][14][15][16] تعهد ترامب في أولى المقابلات الصحفية بعد انتخابه عن تعيينه لقاضي مناهض للإجهاض لمنصب المحكمة العليا الأمريكية.[17]

الخصوصية والرقابة الإلكترونية[عدل]

قال ترامب حول رقابة وكالة الأمن القومي (NSA) أنها "تميل لتخطأ من جانب الأمن" على الخصوصية. يدعم ترامب إحياء قانون باتريوت آكت الذي انتهى مفعوله والذي يسمح لوكالة الأمن القومي بجمع وتخزين كميات كبيرة من البيانات الوصفية الهاتفية.[18][19] قال ترامب: "افترضُ أنني عندما أرفع سماعة الهاتف أن أناساً يستمعون إلى محادثاتي على أي حال."[19]

حقوق المثليين والمتحولين جنسياً[عدل]

تجنب ترامب خلال حملته الانتخابية الخوض في القضايا المتعلقة بالمثليين والمثليات ومزدوجي التوجه الجنسي والمتحولين جنسياً (اختصاراً LGBT). بيد أن كثير من المقربين له وأبرزهم ابنته إيفانكا ترامب عبّروا عن دعمهم للأقليات الجنسية.[20]

قال ترامب في خطابه بعد فوز ترشيح الرئاسة عن الحزب الجمهوري خلال خطاب قبوله في المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري: "كرئيسكم، سأفعل كل ما بوسعي لحماية مواطنيننا من المثليين والمثليات ومزدوجي التوجه الجنسي والمتحولين جنسياً وأحرار الجنس (LGBTQ) من العنف والقمع للفكر الأجنبي".[21] كما قال ترامب في مقابلة له على برنامج 60 دقيقة أن رأيه الشخصي حول الزواج من نفس الجنس "غير مرتبط" وأنه يقبل قرار المحكمة العليا القاضي بجعل الزواج اتحاد بين شخصين بغض النظر عن جنسهما ما جعل الزواج المثلي قانوني في البلاد.[22]

أعلن ترامب يوم 26 يوليو 2017 من حسابه على تويتر حظراً يمنع المتحولين جنسياً من الخدمة في القوات المسلحة الأمريكية، وبرر ذلك بأن القوات الأمريكية لا تحتمل النفقات والتكاليف الطبية الكبيرة للجنود المتحولين جنسياً.[23] إلا أن المسؤولون في البنتاجون عبروا عن رفضهم لقرار ترامب لما يحمله من دعاوى قضائية، وقالوا أن سياسة الجيش لن تتغير إلا بعد أن يرسل البيت الأبيض قواعد وتوجيهات جديدة بصورة رسمية إلى وزارة الدفاع الأمريكية.[24] وقع ترامب يوم 25 أغسطس من نفس العام على مذكرة تحظر المتحولين جنسياً من الانضمام لصفوف القوات المسلحة شريطة أن تتفق وزارتي الدفاع والأمن القومي على الأمر مع إدارة ترامب.[25]

انظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. ^ Staff (June 16, 2015). "Here's Donald Trump's Presidential Announcement Speech". تايم (مجلة). 
  2. ^ Adam B. Lerner (June 16, 2015). "The 10 best lines from Donald Trump's announcement speech". Politico. 
  3. ^ قناة العربية - تفاصيل حرب فضائح الزوجات بين دونالد ترامب وتيد كروز نسخة محفوظة 07 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  4. ^ قناة BBC تبين موقف بعض النساء برفع قضايا ضد دونالد ترامب أثناء الحملة الإنتخابية نسخة محفوظة 08 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  5. ^ "10 وعود تعهّد بها ترامب.. هل يمكنه تحقيقها؟". شاشة نيوز. 9 نوفمبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 6 ديسمبر 2017 – عبر www.shasha.ps. 
  6. ^ [ http://mogadishucenter.com/2016/10/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%AA%D8%AE%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%AA%D8%B5%D8%B1%D9%8A%D8%AD%D8%A7%D8%AA-%D8%AF%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84/ | الانتخابات الامريكية وتصريحات دونالد ترامب المثيرة للجدل]
  7. ^ . سكاي نيوز عربية. 9 نوفمبر 2016 https://www.skynewsarabia.com/web/article/891095/10-وعود-تعهّد-ترامب-كرئيسا. اطلع عليه بتاريخ 6 ديسمبر 2017 – عبر سكاي نيوز عربية.  مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)
  8. ^ "Pot Matters: Trump on Marijuana – High Times". 
  9. ^ "7 Reasons Trump Is Unlikely to Fight Legal Marijuana". 
  10. ^ Mali، Meghashyam (February 23, 2017). "White House hints at crackdown on recreational marijuana". 
  11. ^ Williams، Trey. "Expect 'greater enforcement' of marijuana laws under Trump, Spicer says". 
  12. ^ Dan Amira, Donald Trump vs. Donald Trump: The Difference a Decade Makes, New York (February 16, 2016). نسخة محفوظة 29 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ Jeremy Diamond, Trump deflects specifics when it comes to abortion position, CNN (January 26, 2016). نسخة محفوظة 15 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ "[VIDEO]Ted Cruz ad, assailed by Trump, leaves out Trump's declared shift on abortion". PolitiFact Texas. اطلع عليه بتاريخ 26 مايو 2016. 
  15. ^ Trump in 1999: 'I am Very Pro-Choice', NBC News (October 24, 1999). نسخة محفوظة 02 مارس 2018 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ Krieg، Gregory (March 21, 2016). "Donald Trump's 3 positions on abortion in 3 hours". CNN. اطلع عليه بتاريخ 20 أكتوبر 2016. 
  17. ^ Fang، Marina (November 13, 2016). "Donald Trump: Women Will 'Have To Go To Another State' For Abortions If Roe v. Wade Is Reversed". Huffington Post. اطلع عليه بتاريخ 18 نوفمبر 2016. 
  18. ^ Jesse Byrnes, Trump sides with Rubio over Cruz in NSA surveillance debate, The Hill (December 1, 2015). نسخة محفوظة 27 فبراير 2018 على موقع واي باك مشين.
  19. أ ب Eric Bradner, Trump: 'Err on the side of security', CNN (December 1, 2015). نسخة محفوظة 15 ديسمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
  20. ^ "Trump announces ban on transgender people in U.S. military". Washington Post. اطلع عليه بتاريخ 26 يوليو 2017. 
  21. ^ "Trump: "I Will Protect Our LGBTQ Citizens'". NBC News. July 22, 2016. 
  22. ^ Eli Stokols, Trump says he's 'fine' with legalization of same-sex marriage, Politico (November 13, 2016). نسخة محفوظة 04 فبراير 2018 على موقع واي باك مشين.
  23. ^ Davis، Julie Hirschfeld (July 26, 2017). "Trump Says Transgender People Will Not Be Allowed in the Military". The New York Times. اطلع عليه بتاريخ 27 يوليو 2017. 
  24. ^ Cooper، Helene (July 27, 2017). "Transgender People Can Still Serve for Now, U.S. Military Says". The New York Times. اطلع عليه بتاريخ July 27, 2017. 
  25. ^ Kane، Jim (August 25, 2017). "Trump Signs Memo Implementing Ban On Transgender People Enlisting In The Military". NPR. اطلع عليه بتاريخ 28 أغسطس 2017. 

وصلات خارجية[عدل]