هذه المقالة يتيمة. ساعد بإضافة وصلة إليها في مقالة متعلقة بها

حوسبة ضبابية

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
اتحاد OpenFog هو رابطة شركات التكنولوجيا الكبرى التي تهدف إلى توحيد وتعزيزالحوسبة الضبابية.

الحوسبة الضبابية[1] أوالشبكات الضبابية، المعروف أيضا باسم التَّضْبِيْبِ,[2][3] وهو البنية التي تستخدم واحد أو أكثر من العملاء أو الأجهزة القريبة من المستخدم لإتمام كمية كبيرة من التخزين (عوضًا عن تخزينها تخزينًا أساسيًا في مراكز البيانات السحابية) والاتصالات (بدلاً من توجيهها عبر الإنترنت الفقري)، كذلك التحكم، التكوين، القياس والإدارة (عوضًا عن التحكم تحكمًا أساسيًا من خلال بوابات الشبكة مثل LTE الشبكة الأساسية).

مفهوم الشبكة الضبابية[عدل]

الحوسبة الضبابية يمكن أن تُؤخذ بعين الاعتبار في كلًا من هياكل الأنظمة السحابية والبيانات الضخمة، مع الإشارة إلى الصعوبات المتزايدة في الحصول على المعلومات بموضوعية. وهذا يؤدي إلى نقصان جودة المحتوى الذي تم الحصول عليه. وقد تختلف تأثيرات الحوسبة الضبابية على الحوسبة السحابية ونظم البيانات الضخمة؛ ومع ذلك، فإن جانبًا مشتركًا يمكن استخراجه وهو التقييد في توزيع المحتوى بدقة، وهي مسألة تم تناولها مع إنشاء المقاييس التي تحاول تحسين الدقة.[4]

تتكون الشبكات الضبابية من طائرة التحكم و طائرة البيانات. على سبيل المثال- في طائرة البيانات- تمكّن الحوسبة الضبابية خدمات الحوسبة من البقاء في حافة الشبكة بدلًا من الخوادم الموجودة في مركز البيانات. مقارنة بالحوسبة السحابية، الحوسبة الضبابية تؤكد على القرب من المستخدمين النهائيين وأهداف العميل، التوزيع الجغرافي الكثيف، تجميع الموراد المحلية ، التقليل من الكمون وتوفير النطاق الترددي للشبكة الأساسية لتحقيق أفضل جودة خدمة (QoS)[5].[6][7][8][9][10]

تدعم الشبكات الضبابية مفهوم إنترنت الأشياء (IoT) الذي يوصِّل معظم الأجهزة التي يستخدمها البشر مع بعضها البعض. ومن أمثلة ذلك: الهواتف، وأجهزة مراقبة الصحة القابلة للارتداء، والمركبات المتصلة و الواقع المعزز باستخدام أجهزة مثل نظارات جوجل.[11][12][13][14][15]

استخدامات الحوسبة الضبابية[عدل]

يمكن للحوسبة الضبابية أن توفر خدمات الموقع و جودة الخدمة لتطبيقات الوقت الحقيقي والتدفق. كما تسمح بتغاير أكبر نظرًا لأنها متصلة بأجهزة المستخدم النهائي و والموجهات. كما تشمل استخداماتها الآليات الصناعية ، النقل و شبكات من أجهزة الاستشعار. واستخدامات أخرى منها:[16]

  • الشبكة الذكية : يقوم جامعو الضباب بمعالجة البيانات من تطبيقات موازنة تحميل الطاقة، مثل الشبكات الصغيرة والعدادات الذكية والأوامر إلى المحركات وتوليد التقارير في الوقت الفعلي. اعتمادًا على الطلب على الطاقة وتوافرها، تتحول الأجهزة تلقائيا إلى الطاقات البديلة (الرياح والطاقة الشمسية).
  • إشارات المرور الذكية (المركبات المتصلة): يمكن للكاميرات الفيديو في الشوارع أن تشعر تلقائيًا ببعض السيارات، مثل سيارات الإسعاف، وتغيير أضواء الشوارع لفتح الممرات من خلال حركة المرور أو التعرف على وجود المشاة وحساب المسافة والسرعة للمركبة التي تقترب . 
  • أجهزة الاستشعار اللاسلكية وشبكات المشغل: يمكن للمشغلات تنفيذ إجراءات فعلية، على عكس أجهزة الاستشعار اللاسلكية التقليدية، والتحكم في عملية القياس والاستقرار والسلوكيات التذبذبية عن طريق إرسال التنبيهات.
  • االتحكم اللامركزي في المباني الذكية: يساعد التحكم اللاسلكي في قياس درجة الحرارة والرطوبة ومستويات الغاز في المبنى، ويتم تبادل هذه المعلومات بين جميع أجهزة الاستشعار من أجل تشكيل قياسات موثوقة. ستتفاعل أجهزة الضباب وأجهزة الاستشعار مع البيانات واتخاذ قرارات مثل خفض درجة الحرارة أو إزالة الرطوبة من الهواء.

التاريخ[عدل]

في 19 تشرين الثاني, 2015, Cisco Systems, ARM Holdings, Dell, Intel, Microsoft, جامعة برينستون ، أسسوا اتحاد OpenFog لتعزيز المصالح والتنمية في الحوسبة الضبابية.[17] أصبح هيلدر أنتونز المدير الإداري لشركة سيسكو  أول رئيس للجمعية وأصبح جيف فيدرس رئيس إنترنت الأشياء في إنتل أول مدير عام لها. 

تعريف[عدل]

كلًا من الحوسبة السحابية والحوسبة الضبابية توفران للمستخدمين النهائيين تخزين التطبيقات والبيانات، لكن الحوسبة الضبابية لديها قرب أكبر للمستخدمين النهائيين وتوزيع جغرافي أكبر.[18]

الحوسبة السحابية - استخدام شبكة من الخوادم البعيدة المستضافة على شبكة الإنترنت لتخزين وإدارة ومعالجة البيانات، بدلا من خادم محلي أو جهاز كمبيوتر شخصي. يمكن أن تكون الحوسبة السحابية على هيئة ثقيلة وكثيفة في القدرة الحاسوبية.

الحوسبة الضبابية - عبارة عن مصطلح أنشأته سيسكو تشير إلى توسيع الحوسبة السحابية إلى حافة الشبكة للمؤسسة. المعروفة أيضا باسم حوسبة الحواف أو التَّضْبِيْبِ، والحوسبة الضبابية تسهل تشغيل عمليات الحساب والتخزين والخدمات الشبكية بين الأجهزة ومراكز بيانات الحوسبة السحابية. وهي متوسطة الوزن والأداء في الحوسبة

الحوسبة الرذاذية - نموذج الخفيف وبدائي من القدرة الحاسوبية التي تتواجد مباشرة داخل نسيج الشبكة على حافة القصوى من الشبكة باستخدام الحواسيب الصغيرة وميكروكنترولر لتصب في عُقد الحوسبة الضبابية ويحتمل أن تصعد نحو منصات الحوسبة السحابية.

مراجع[عدل]

  1. ^ Bar-Magen Numhauser، Jonathan (2013). Fog Computing introduction to a New Cloud Evolution. Escrituras silenciadas: paisaje como historiografía. Spain: University of Alcala. صفحات 111–126. ISBN 978-84-15595-84-7. 
  2. ^ "IoT, from Cloud to Fog Computing". blogs@Cisco - Cisco Blogs (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 12 فبراير 2019. اطلع عليه بتاريخ 07 أبريل 2017. 
  3. ^ "What Is Fog Computing? Webopedia Definition". www.webopedia.com (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 16 أبريل 2019. اطلع عليه بتاريخ 07 أبريل 2017. 
  4. ^ Bar-Magen Numhauser، Jonathan (August 25, 2013). "XMPP Distributed Topology as a Potential Solution for Fog Computing". MESH 2013 The Sixth International Conference on Advances in Mesh Networks. 
  5. ^ Brogi، Antonio؛ Forti، Stefano (2017). "QoS-aware Deployment of IoT Applications Through the Fog". IEEE Internet of Things Journal. PP (99): 1–1. ISSN 2327-4662. doi:10.1109/JIOT.2017.2701408. 
  6. ^ "What Comes After the Cloud? How About the Fog?". IEEE Spectrum: Technology, Engineering, and Science News (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 26 يوليو 2018. اطلع عليه بتاريخ 07 أبريل 2017. 
  7. ^ "Is There a Buzz Over Fog Computing?". Channelnomics (باللغة الإنجليزية). مؤرشف من الأصل في 27 أكتوبر 2016. اطلع عليه بتاريخ 07 أبريل 2017. 
  8. ^ "New Solutions on the Horizon—"Fog" or "Edge" Computing?". The National Law Review. مؤرشف من الأصل في 12 ديسمبر 2017. اطلع عليه بتاريخ 07 أبريل 2017. 
  9. ^ Cloud Evolution: Back to the Future?: [1]. نسخة محفوظة 09 أكتوبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  10. ^ Arkian، Hamid Reza؛ Diyanat، Abolfazl؛ Pourkhalili، Atefe (2017-03-15). "MIST: Fog-based data analytics scheme with cost-efficient resource provisioning for IoT crowdsensing applications". Journal of Network and Computer Applications. 82: 152–165. doi:10.1016/j.jnca.2017.01.012. 
  11. ^ Bonomi, F., Milito, R., Zhu, J., and Addepalli,S. Fog Computing and its Role in the Internet of Things.
  12. ^ Cisco-Delivers-Vision-of-Fog-Computing-to-Accelerate-Value-from-Billions-of-Connected-Devices: [2]. نسخة محفوظة 17 أبريل 2015 على موقع واي باك مشين.
  13. ^ IoT: Out Of The Cloud & Into The Fog: [3]. نسخة محفوظة 23 ديسمبر 2015 على موقع واي باك مشين.
  14. ^ Distributed intelligence and IoT fog: [4]. نسخة محفوظة 17 مايو 2016 على موقع واي باك مشين.
  15. ^ Fog Computing Keeps Data Right Where the Internet of Things Needs It: [5]. نسخة محفوظة 27 أبريل 2017 على موقع واي باك مشين.
  16. ^ Stojmenovic, Ivan, and Sheng Wen.
  17. ^ Janakiram، MSV (18 April 2016). "Is Fog Computing the Next Big Thing in the Internet of Things". Forbes Magazine. مؤرشف من الأصل في 30 يونيو 2018. اطلع عليه بتاريخ 18 أبريل 2016. 
  18. ^ F. Bonomi, R. Milito, J. Zhu, and S. Addepalli, “Fog computing and its role in the internet of things,” in Proceedings of the First Edition of the MCC Workshop on Mobile Cloud Computing, ser.