شيعة أصولية: الفرق بين النسختين

اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
تم إضافة 643 بايت ، ‏ قبل 4 سنوات
لا يوجد ملخص تحرير
 
==التاريخ==
إنّ أهم ما شغل العلماء [[الإمامية]] في بداية عصر [[الغیبة الکبری|الغيبة]] هو البحث عن الدليل عند استنباط الحكم الشرعي نظراً لوقوع الحوادث والمستجدات.
فبذل العلماء جهودهم وسنّوا قواعد يستمدون منها أحكامهم الشرعية ويستندون إليها في أقضيتهم وحوادثهم حتي انشأت المدرسة الأصولية.
وامّا أركان هذه المدرسة، أربعة فقهاء، حيث عرضوا أربعة كتب مستقلة في أصول الفقه:
 
==ادلة التشريع==
3٬322

تعديل

قائمة التصفح

أدوات شخصية

نطاقات

المتغيرات

المزيد