الجنس والدين: الفرق بين النسختين

اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
تم إزالة 26 بايت ، ‏ قبل 4 سنوات
الرجوع عن تعديل معلق واحد من 96.240.100.124 إلى نسخة 20543570 من Jobas.
(الرجوع عن تعديل معلق واحد من 96.240.100.124 إلى نسخة 20543570 من Jobas.)
في اليهودية تختلف في الآراء، فهناك الليبرالية، والتقليدية والحيادية في وجهات النظر، اليهود الأرثودوكس عادةً يرون العلاقات المثلية "كفاحشة"، والشهوة المثلية "سلوك غير طبيعي"، أما الماسورتيين أو المتحفطيين فهم لا يقبلون في أن يكون المثليين "علنا"، في أن يكونوا "علماء في الدين"، ولكن لا يرون الشهوة المثلية "كفاحشة"، ولكن يعتبرون الجنس المثلي يساوي خرق لأي جزء من الوصاية الدينية اليهودية، أما الإصلاحيين متقبلين للمثليين والجنس المثلي.
=== المسيحية ===
المسيحية تقليدياً تعتبر أي نوع من الجنس (الغير المقدس) المانع للتكاثر "كفاحش"، لكن هناك وجهات قليلة حيادية وليبرالية. إلا أن المسيحيين المتقيّدين بتطبيق دينهم يصرون على أن العلاقات المثليية خطيئة.
 
رومية 23:1-31
88٬721

تعديل

قائمة التصفح