نظائر البوتاسيوم: الفرق بين النسختين

اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
تم إضافة 202 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
إنقاذ مصادر 1 ووسم 0 كميتة.) #IABot (v2.0.7
ط (بوت:إصلاح رابط (1))
(إنقاذ مصادر 1 ووسم 0 كميتة.) #IABot (v2.0.7)
|bibcode = 1962PhRv..126.1818E |doi = 10.1103/PhysRev.126.1818 }}</ref>
 
يشكل الاضمحلال الطبيعي للبوتاسيوم-40 أكبر مصدر للإشعاع في جسم الإنسان والحيوانات، وذلك بشكل أكبر منه [[كربون-14|الكربون-14]] <sup>14</sup>C. في جسم إنسان يبلغ وزنه 70 كغ يكون محتوى البوتاسيوم حوالي 160 غرام، مما يكافئ اضمحلال حوالي 4900 نواة من بوتاسيوم-40 كل ثانية.<ref>{{استشهاد ويب | مسار=http://www.fas.harvard.edu/~scdiroff/lds/QuantumRelativity/RadioactiveHumanBody/RadioactiveHumanBody.html | عنوان=Radioactive Human Body |تاريخ الوصول=2011-05-18| مسار أرشيف = https://web.archive.org/web/20110426115248/http://www.fas.harvard.edu/~scdiroff/lds/QuantumRelativity/RadioactiveHumanBody/RadioactiveHumanBody.html | تاريخ أرشيف = 26 أبريل 2011 }}</ref><ref name=Samat>Supian Bin Samat et al (1997), [http://iopscience.iop.org/0031-9155/42/2/012/pdf/0031-9155_42_2_012.pdf activity of one gram of potassium], Phys. Med. Biol. volume 42 page 407, {{doi|10.1088/0031-9155/42/2/012}} {{وصلة مكسورة|تاريخ= مايو 2019 |bot=JarBot}} {{Webarchiveمرجع ويب |url=https://iopscience.iop.org/article/10.1088/0031-9155/42/2/012/pdf |title=نسخة مؤرشفة |accessdate=11 مايو 2020 |تاريخ الأرشيف=3 مايو 2020 |مسار الأرشيف=https://web.archive.org/web/20200503043558/https://iopscience.iop.org/article/10.1088/0031-9155/42/2/012/pdf |dateurl-status=3bot: مايوunknown 2020}}</ref>
 
يستخدم النظير بوتاسيوم-40 في تحديد عمر الصخوروذلك بطريقة [[تأريخ بوتاسيوم-أرغون|التأريخ بواسطة بوتاسيوم-أرغون]]. يعتمد مبدأ هذه الطريقة على افتراض عد احتواء الصخور على [[آرغون|الآرغون]] عند تشكلها، وأن الأرغون الناتج عن عملية اضمحلال البوتاسيوم-40 بقي محتجزاً في الصخور. يحسب عمر الصخور بتحديد نسبة تركيز البوتاسيوم-40 إلى الأرغون-40.

قائمة التصفح